تجارب من واقع الحياة

لا أفهم نفسي؟

بقلم : ليلي

لا اعلم لماذا أريد أن أدمر نفسي الكثير من الناس بدأوا بكرهي.
لا اعلم لماذا أريد أن أدمر نفسي الكثير من الناس بدأوا بكرهي.

السلام عليكم أنا فتاة ابلغ من العمر ١٧، لطالما كنت فتاة تحاول إرضاء الجميع ولم أكن أحب أن يحزن أحد بسببي حتى وإن كان هذا الشخص هو المخطئ، كنت أقوم بالذهاب والبكاء لقريبتي وجها لوجه وأنا اخبرها أن تسامحني وسامحتني. لأنها كانت قريبتي كان صعبا أن ابتعد عنها وكانت اقرب شخصا لي؛ لانه لم يكن لي أصدقاء. كنت اعلم أنها تكرهني لكني كنت أعاني من مشكلة التعلق بالأشخاص حتى وان كانوا سيئين، لمجرد أني لم أكن شخصا اجتماعيا يمكنه تكوين صدقات بسهولة إلى أن أدركت أخيرا أن ما افعله خطأ.

ولقد تعرفت علي صديقة كنت سعيدة للغاية بامتلاكها وهي للآن معي، لقد كانت لطيفة لكن بدأت ألحظ مع الوقت أني لا استطيع تحملها رغم أنها لم تفعل شي خاطئ، كان اقل شي تفعله اصرخ بوجهها وكنت وقحة للغاية وطلبت منها حتى الابتعاد عني، لكنها لم تتركني أيضا. كنت مكتئبة لفترة طويلة لمدة ٤ سنين لكن الحمد الله تجاوزت الاكتئاب لكن عندما تجاوزته بدأت اشعر أني متبلدة. سيطر علي فقط إحساس الملل حتى أني قمت بإبعاد من أحب عني مثل صديقتي وغيرها فقط لكي أعود للاكتئاب، لكن لم انجح وإلى الآن لازلت أحاول.

لا اعلم لماذا أريد أن أدمر نفسي الكثير من الناس بدأوا بكرهي حتى أقاربي ونعتوني بالأنانية وغيرها من الأمور الأخرى، لكني ارفض أن اصدق ذلك وأيضا أهلي يخبروني أن كلام أقاربي صحيح وأن لا احد يحبني، ونوعا ما السبب منطقي لأني قمت بالتشاجر مع الكل وإبعادهم عني لمجرد أنني أحاول البحث عن راحتي، المشكلة أني مقتنعة للغاية بما افعل وأرى أني أريد راحتي لكن عندما فكرت في الأمر بمنطقية بدأت اسأل نفسي أين تلك الراحة؟ لماذا ابعد جميع من حولي وما الذي افعله!

حتى صديقتي بدأت بإخباري أني غبية وأن لا احد هكذا، الجميع يراني غريبة أو أني أعاني من مشكلة نفسية لكني ارفض تصديق ذلك واجد نفسي عادية، لا اعلم لماذا عقلي يحاول إقناعي أن ما افعله هو ما سأجد به راحتي وأتمنى أن أعود للاكتئاب و بدأت اعرف كم أنا غريبة الأطوار.

لفضولي بدأت بالبحث عن أي اضطراب أو مشكلة مشابهة لتصرفاتي إلى أن قابلت في طريقي في البحث مرض أو اضطراب الماسوشية سرا، لدي بعض من تلك الأفكار الغريبة لكن فقط في خيالي. في العادة أنا شخص اكره الضرب والألم لكن سرا اشعر أني أعجب بالأمر، مجرد أفكار لا أكثر لا اعتبر نفسي كذلك؛ لأني إلى الآن أحاول السيطرة علي تلك الأفكار وأتمنى أن لا يسوء الأمر، أنا لن احتمل أي كلام مزعج عني أكثر من ذلك.

تاريخ النشر : 2021-08-11

مقالات ذات صلة

22 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى