تجارب من واقع الحياة

ماذا أفعل ؟

بقلم : جوكر – لبنان
للتواصل : [email protected]

لقد احببت فتاة و لا استطيع نسيانها
لقد احببت فتاة و لا استطيع نسيانها

السلام عليكم جميعاً.

أنا شاب عمري ٢٦ عاماً ، كان عندي بعض مشاكل عائلية فاضطررت للانتقال و العيش في قرية أخرى مؤقتاً ، و منذ أول يوم لي هناك صادفت فتاة في ال ١٥ من عمرها جميلة جداً و جمالها ملفت للناظرين ، فضحكت لي على الطريق و أنا ابتسمت لها.

في نفس الساعة سألت عنها ، فقالوا لي : أنها بنت فلان ، و بصراحه أنا شاب جريء جداً و عندي ثقة عالية بنفسي ، فذهبت بنفس اللحظة إلى بيتها و حكيت أهلها ، و أنا شاب متعلم و مهندس و شاهدت الفتاه و أعجبتني و أريد أن أخطبها ، و لكن بعد عدة أيام تهربوا مني أهلها بحجة أن لدي مشاكل عائلية و صار بيني و بينهم مشاكل كبيرة و نسيتها ، لأتفاجأ أنها بدأت تراسلني بالسر من هاتف أمها و بدأت علاقتنا تتطور و تعلقنا ببعضنا كثيراً ، أهلها اكتشفوا أنها تراسلني أكثر من مرو و تصاب بالأذى بسببي و بعدها تفعل المستحيل كي تراسلني.

بعد فترة قرر أهلها السفر فهم أصلاً جاءوا زيارة إلى بلدي و سافرت ، و وعدتها أمها أنها ستشتري لها جوال بشرط أن لا تكلمني ، صرنا نتكلم حتى كشفتها أمها و سحبت منها الجوال.

الفتاه الأن في بلد أخر بعيد عني و بين فترة و أخرى تكلمني لدقائق بالسر و تعبر لي عن حبها و أنها لو مهما حصل فهي تعشقني و تبكي ليل نهار ، أنها بعيده عني و قالت لي أنه مهما حصل فأنا لها و هي لي ، و لكن أنا متخوف من أن تنساني مع الوقت بسبب المسافات و التواصل الخفيف بيننا ، مع العلم أن أقاربها في فترة طلبي لها هددوها و ضربوها و قالت لهم أريده و رأيكم لا يهمني.

ما رأيكم يا أخوان هل أستمر حتى أخر نفس ؟ أنا صارحتها و قلت لها : لا أريد أن أتعلق بكِ أكثر و أضيع من عمري أكثر و بالنهاية  تأتي الصدمة منكِ أنتِ ، فقالت لي أكثر من مرة أنه مهما حصل و لو المستحيلات حصلت لن تتركني من شدة حبها و تعلقها بي ، و طلبت مني أن لا أفتح هذا الموضوع ثانيةً.
أرجوكم انصحوني.

تاريخ النشر : 2021-08-21

مقالات ذات صلة

50 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى