تجارب من واقع الحياة

ماذا يحدث لي ؟

بقلم : lisa blackpink

أحس أني مختلفة واهتماماتي غريبة نوعاً ما وأن لا أحد يستحق ثقتي و لا أجد ما أفعله
أحس أني مختلفة واهتماماتي غريبة نوعاً ما وأن لا أحد يستحق ثقتي و لا أجد ما أفعله

 
مرحباً أصدقائي الكابسوين ، كيف حالكم ؟ إن شاء الله بخير ، حسناً سأبدأ بحكاية قصتي التي هي غريبة نوعاً ما.

إسمي ألاء ، منذ فترة قصيرة تغيرت شخصيتي تدريجياً و صرت أحس بالملل واللامبالاة والاكتئاب ، صرت لا أهتم لأحد ولا أحب التكلم مع أحد لأني ببساطة أحس أن كلامهم و مواضيعهم تافهة ، لا أدري إن كنت أنا التافهة أو هم ؟ لقد ترعرعت في مدرسة مختلطة بنات وأولاد ، لم تكن مدرسة جيدة أبداً ، توسلت لوالداي أن ينقلاني إلى مدرسة خاصة للبنات فقط لكن لم يوافقا ، الجميع هناك منحرف جداً وكنت من النوع الذي يكره هذه الأمور بشدة ، لقد تعذبت كثيراً هناك و كرهت بلدي بشدة ، لا أعلم لماذا لكني ألومه بكل شيء التنمر الذي تعرضت له طوال الوقت أحس أني مختلفة واهتماماتي غريبة نوعاً ما وأن لا أحد يستحق ثقتي و لا أجد ما أفعله ، نوبة ملل شديدة تمر علي لكني بصراحة أحب علم النفس كثيراً وأعرف الكثير عنه ودائماً أشاهد فيديوهات عنه وأيضاً فرقة الفتيات الكورية بلاك بينك ، ًأحب قراءة كل شيء عنها أعشقها وكل دفاتري مملوءة بها وأيضاً توايس وكما أميل لمشاهدة الأغاني الإنجليزية ، ليست نوع الأغاني المنحرفة أكره هذه الأمور وأيضاً ثقافات الكورية واليابانية فأنا أحب كوريا جداً مع أني لست من محبي الكيبوب كثيراً ،

 لا أعلم لما لكن أظن أني صرت أبكي كثيراً وأريد قتل نفسي وأتمنى لو يأتي أحد لقتلي ، كرهت كل شيء بالأحرى أرى حياة أشخاص أجمل من حياتي بكثير في أماكن أجنبية وهذا يزيد اكتئابي أكثر ، لا أدري ما أفعل ، لا أريد الانتحار والهروب من جحيم لجحيم آخر فأنا أخاف من النار ، الأن لا أملك شيء سوى الصلاة والدعاء ، أتمنى أن تفيدوني بنصائحكم.

تاريخ النشر : 2020-01-15

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

11 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
11
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك