تجارب ومواقف غريبة

محتارة ماذا أفعل؟

بقلم : ميادة – الجزائر

قد أتاني الجني في الحلم و أخبرني أني حامل بأبنه
قد أتاني الجني في الحلم و أخبرني أني حامل بأبنه

 
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، تحياتي لرواد موقع كابوس الأكارم ، أنا متابعة للموقع منذ مدة ليست بالقليلة ، ترددت في طرح مشكلتي هاهنا خوفاً من أن يتم اتهامي بعدم الصدق ، وها أنا أكسر حاجز الصمت واكتب لكم .

 بدأت مشكلتي منذ سن المراهقة ، بدأت تحدث لي أعراض غريبة مثل الاستيقاظ فجأة خلال الليل بنفس الوقت في كل ليلة و شعور بالتشنج و عدم القدرة على تحريك أي عضو من أعضائي ، و في بعض الأحيان أشعر بحرارة شديدة في جسمي كأنما هنالك مصدر لهب بجانبي و لا أبالغ ، حتى في أشد الأيام برودة من فصل الشتاء كنت في بعض الليالي أتصبب عرقاً ، و تنميل كأنما شيء يمشي على بدني ، ناهيكم عن أحلام جنسية بشاب ضخم غريب الهيئة يقوم باغتصابي بعنف ، و كان أهلي يستيقظون على صوتي و أنا أقوم بالأنين أو التفوه بكلام مبهم ، و في الحقيقة أنا أطلب النجدة أو أقوم بالتوسل لذلك الشاب بأن يتوقف ،

استمرت هذه الأعراض واستمر تكذيب أهلي لي و إخباري مراراً وتكراراً بأن هذا يحدث مع كل المراهقين وأنه أضغاث أحلام حتى حصل ذلك الموقف المشؤوم عندما تقدم ابن عمي للزواج مني فقد أُغمى علي و نطقت دون وعي مني بصوت لرجل و كان خشناً على عكس صوتي ، و قلت أن…. ملكي ( اسمي الحقيقي) لن تتزوج إلا مني ، هنا صدق أهلي أنني في مشكلة حقاً لكن بعد فوات الأوان ، حيث كان ذلك الجني قد تقوى في جسدي وازداد غطرسة وتكبراً كما اخبر الراقي بأننا تأخرنا في المجيء للعلاج ، والمشكلة الأن لا تكمن بأنني لم أتزوج ، فقد تزوجت لكن ليس ابن عمي بل من رجل غريب لا يقربنا ، المهم أنني أعاني الأن فالجني يعتدي علي كل يوم و أنا بين اليقظة والنوم قبل الفجر أو أول الليل ، حتى أنني كرهت أن يتقرب مني زوجي و يتم شيء بيننا مما أدى لحدوث مشاكل واتهامي بالتقصير في حق زوجي رغم أن الأمر ليس بيدي فأنا متعبة حقاً و كل عظامي تؤلمني ،

لقد أوهم الجني الراقي بأنه قد خرج و ًفعلا انقطع عني فترة ، حتى أنني تزوجت ، فقلت في نفسي : لو كان موجوداً لمنع الزواج كما حصل في السابق مرات عديدة ، لكن لم أكن أعلم لحماقتي أنه سيعود و بشراسة ، فما الحل يا أخوتي ؟ أنني أستمع للرقية لكن أفقد وعيي عند سماعها ، أنا أسمعها أثناء ذهاب زوجي للعمل حتى لا يصدر مني ردة فعل تفضح حالي فيطلقني ، و لا أستطيع أن أظل صاحية خلال الرقية أفقد وعيي ولا يمكن أن أطلب من زوجي أخذي لراقي لأنه غير متفهم و ستحدث مشاكل كوني في ولاية غير ولايتي و بعيدة عن أهلي وليس لي أحد هنا يساعدني ، فما الحل لقد تعبت ؟ علماً أنني حملت من ذلك الجني فقد تبين أن عندي بعد شهرين من الزواج حمل لكنه خارج الرحم ولم يظهر في الموجات عندما فحصني الأطباء أكثر من مرة ،

و قد أتاني الجني في الحلم و أخبرني أني حامل بأبنه ، و فعلاً أستمر الحمل ٤ أشهر و كانت الدورة تأتيني لكن هرمون الحمل يرتفع بشكل جنوني ولا شيء في رحمي ظاهر وانتفخ بطني قليلاً ثم أتت الدورة الشهرية في ميقات أخر في الشهر الخامس و شعرت بأولها بحالة مزرية من تشنج رهيب و بشيء يخرج – أجلكم الله  لا استطيع الشرح أكثر – ثم عرفت أنني ولدت الطفل الجني و لم أراه لكن أشعر بشيء دافئ ينام على صدري أسمع بكاء طفل و بشيء يرضع ، و قبل أن ألد حلمت بانني اشتري ملابس أنا والجني من محل غريب للأطفال و يقول لي : أريد الملابس حمراء ، لأني من بني الأحمر ،

المهم أنني متعبة جداً و متخبطة بين زوج من الجن و زوج من الأنس وكلاهما يريدان أن يمارسا علي شهواتهما دون أن يرحما حالي ، كما أن نومي ثقيل لا استطيع أن اصحو للفجر و أحلام كثيرة و خاصةً بصوت الجني يكلمني : فلانة تكرهك ، اليوم سيمرض زوجك ، غداً ممطر، البارحة زوجك خانك و تحدث لفتاة ، لقد تعبت حرفياً و أخشى من دخول مشفى المجانين ، فقد أصبح الجني يعتدي علي يقظة و أراه خيال أسود ساخن ، أخشى أن يتشكل لي ، كما أنه صرح لي بتهديدات عدة ارتعد عندما أذكرها و هناك بوادر أنه سيطبقها والعياذ لله .

أريد حلاً يبعد الجني عني نهائياً ، و شكراً لكم.

 

تاريخ النشر : 2021-04-04

مقالات ذات صلة

75 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى