تجارب من واقع الحياة

معاناتي في التأخر بالجامعة

بقلم : فتاه طموحه – السعودية

مشكلتي أنني سأتأخر عن التخرج فتبقى لدي مواد بساعات كثيرة
مشكلتي أنني سأتأخر عن التخرج فتبقى لدي مواد بساعات كثيرة

 
أنا فتاة طموحه في أواخر العشرين ، قبل عشر سنوات اضطررت لترك الجامعة لأن وفاة أبي أثرت علي كثيراً ، و بعد أن تجاوزت الاكتئاب الذي ما زال أثره عالقاً بي ، عدت إلى الجامعة واجتزت اختبارات التحصيلي والقياس ودخلت الجامعة والقسم الذي أرغب به ، لكن مشكلتي أنني سأتأخر عن التخرج فتبقى لدي مواد بساعات كثيرة من الممكن اجتازه خلال المدة النظامية اذا لم أرسب بالمواد ،

وهذا يتطلب جهد فوق الطاقة و أنا عند الضغط أعاني و أمر بأزمة ، فأشعر بالقلق وكثرة التفكير ، وهذا ما يجعلني في بعض المواد أرسب ، أريد نصائحكم والتخفيف عني ، فأسئلة الجميع تلاحقني متى تتخرجي ، ومتى سنحتفل بتخرجك  ؟ وغيره ، وهذا يزعجني.

هل هناك شخص مر بما مررت به ، أرجو ذكر قصته بالتعليق فهذا يحفزني كثيراً على الإنجاز .

تاريخ النشر : 2020-06-20

مقالات ذات صلة

16 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى