منوعات

من اكتشف الأمريكيتين؟

في العام ألفين وتسعة عشر، تم طرح سؤال على طلاب الجامعات في الولايات المتحدة الأمريكية، كان السؤال عن من الذي اكتشف القارتين الأمريكيتين .فكان تسع وتسعون بالمائة من الطلاّب قد أجابوا إجابة خاطئة وهي كريستوفر كولومبوس . فالصحيح أن كولومبوس قد حطّ قدمه في كوبا بالعام 1492م لكن هناك من سبقه .

لقد تم اكتشاف القارتين الأمريكيتين قبل أن يولد كولومبوس، بل وهناك عدة نظريات عن اكتشافات أخرى لها.. لذا دعونا نبحث قليلا في التاريخ ولنعرف من اكتشف القارتين الأمريكيتين قبل كولومبوس .

blank
كريستوفر كولومبوس

1-إريكسون

ولد مستكشف الفايكنج النرويجي ليف إريكسون في آيسلاند حوالي العام 970 ميلادي، أي قبل ولادة كولومبوس بأربعمائة سنة تقريبا . وحطّ بقدمه في جرينلاد، وهي عبارة عن جزيرة جليدية ضخمة جداً بالقارة الأمريكية . على الرغم من أن جرينلاد هي أبعد نقطة في القارة الأمريكية إلا انها لا تزال تعتبر ضمنها .

إن القصص عن إريكسون كانت كثيرة . حيث أن والده المعروف باسم erik the red( إريك الأحمر) قد تم طرده خارج النرويج بسبب كسر قانون الدم .

كان الفايكنج بحارة، وكانوا يجوبون البحار لغزو القرى والشواطئ . إلا أنه من تعاسة حظه أن جرينلاند لا يوجد فيها عدد ضخم من الناس . فكان يعيش عليها شعب الإنويت وهم فرع من شعوب الاسكيمو .

اقرأ أيضاً : بحر الظلمات و جنة الفايكنغ المفقودة

أما اليوم في القرن الواحد والعشرين، فيبلغ تعداد سكانها ست وخمسون ألف نسمة! . ولعلّه حينما تم اكتشاف تلك الجزيرة الضخمة قد كان تعداد السكان أقل بكثير .

ولعلّ اريكسون اكتشف القارة الأمريكية بالصدفة، حيث أنه في الأساطير قد ذكر أنه مر بمياه غريبة .. وتاه الطريق حتى وصل لتلك الأرض الجليدية. ولاحقا بعد انتشار المسيحية بأوروبا عاد إليها الفايكنج ودعوا سكانها للمسيحية .

2- الفينيقيون

كان الفينيقيون مجموعةً من القبائل الكنعانية التي تعيش على شواطئ بلاد ما عبر النهر، ولعل الإسم -فينق- هو اسم يوناني بمعنى “تاجر الحرير” . فقد كانوا تجاراً . وكان من المعروف عنهم التجارة والطواف بين البحار، و لقد وُجدت لهم آثار بإسبانيا وإيطاليا وليبيا وتونس، حيث أسسوا عدّة مستوطنات أهمها مستوطنة قرطاج بتونس الحالية ومستوطنة ليبيا أيام الإمبراطورية الرومانية .

blank
ظنوا أنها منقوشة بالعبرية

حيث أنه في القرن الثامن عشر عثر المستوطنون الأوروبيون على صخرة بولاية ماساتشوستس الأمريكية .. وقد اعتقد بالبداية أنها من اللّغة العبرية . إلا أن قراءة النص قد أثبت أنها اللّغة الفينيقية، ولاحقا عثر على صخرة أخرى في بارابيا بالبرازيل في العام 1872م . كلتا الصخرتين حكَت عن مجموعة من السفن التي تاهت في بحر الضياع ووصلت لمكان جديد .

قرب تلك الصخور وجدت عملات فينيقية أيضا.. تحمل تلك العملات خريطة العالم . ويوجد عليها خريطة شبيهة جدا بخريطة أمريكا.. ممّا عزز احتمال أن الفينيقيين قد اكتشفوا القارة الأمريكية بالقرن الخامس ق.م بعد اللّجوء لتحليل كربون 12 .

إقرأ أيضاً : البستان البوهيمي والصنم الذي يلتهم الأطفال

حُظر استمرار البحث عن تلك الصخور لاحقا، خاصة بعد أن عرفت جامعة ييل أن تلك الصخور ليست من العبرية . إن اكتشاف تلك الصخور قد أظهر ديانة إبراهيمية جديدة، وهي الديانة المورمنية . حيث أن تلك الطائفة.. كانت قد آمنت أن الله قد بعث أنبياء من بني إسرائيل ليقوموا بدعوة الهنود الحمر إلى عبادة الله بدلا من عبادة الأصنام. لكن الهنود الحمر قاموا بقتلهم، رغم أن النقوش على الصخور لا تمت للعبرية بصلة .

إن اكتشاف الفينيقيين للقارة الأمريكية لا يزال مطروحاً للنقاش حد الآن . و إن وجدت أيُّ نقوش في سوريا أو لبنان تحكي عن سفينة عادت من تلك القارة فستكون نهاية النقاش .

3- الصينيون

blank
عثر على آثار أمريكية في الصين

على عكس الفينيقيين فلم يعثر على أي نقش أو أثر صيني في القارة الأمريكية، لكن عُثر على آثار أمريكية في الصين! . لقد ظهرت بعض النقوش الغريبة بالصين لنبتة تشبه نبتة الماريجوانا بشكل كبير، كما أن بعض الأساطير الصينية قد ذكرت أن أطباء لديهم قدرة عجيبة على تخدير المرضى، ممّا يعطي فكرة أن الصينيين قد وصلوا لأمريكا وعرفوا النبتة، حيث أن نبتة الماريجوانا أصلها من القارة الأمريكية ولم تكن موجودة في أي مكان بالعالم.

4- المصريون القدماء

على نفس الحال في الصّين، فقد عثر على نقوش لنبتة شبيهة بالماريجوانا . وقد ذكرت بعض النقوش المصرية وجود أطباء لديهم قدرة سحرية على التخدير، ولا تزال تلك النقوش مطروحة للنقاش . فإن عثر على أي نقش في مصر لسفينة عادت من القارة الأمريكية سيكون هذا النقش دليلا مهما .

إقرأ أيضاً : أقصوصة الأمير المسحور : من التراث المصرى القديم

5- الشعب الأصلي للبلاد

لقد اكتشف الهنود الحمر أمريكا من العام 30000 ق.م.
لكن حتى نعرف من هم الهنود الحمر دعنا نبحث في جيناتهم .

يعود تاريخ الهنود الحمر إلى القارة الآسيوية، منغوليا بالتحديد . حيث هاجروا إلى تلك القارة قبل ألوف السنين، ولعل هذا السبب في ملامحهم الآسيوية .

blank
تعود أصولهم إلى منغوليا

حينما وصل الهنود الحمر إلى القارة الأمريكية قد وجدوا شعبا قبلهم وقتلوه، ثم عاشوا فيما بينهم وتزاوجوا. وبعد عدة قرون قد بدأت تظهر قبائلهم، وأصبح لكل قبيلة لهجة خاصة بها ثم تحولت اللهجة إلى لغة مستقلة .

فحينما وصل المستعمرون الأوروبيون إلى القارة الأمريكية وجدوا شعبا يشبه بعضه بشكل كبير فلا تكاد تفرق بينهم! لكن لهم ديانات مختلفة كما وأنهم يتحدثون مائتي لغة مختلفة شبيهة ببعضها البعض .

اقرأ أيضا : أكبر جريمة في تاريخ البشرية .. اختفاء الشعب الأحمر

كذلك ما يثير الدهشة هو أن بعض القبائل كانت تعتنق الديانة الشامانية.. وهو الدين القديم للمغول والأتراك! . لقد كانت الأمريكيتان قريبتين جدا من آسيا وأفريقيا قبل ألوف السنين.. مما يعطي فكرة أنهم قد وصلوا إلى القارة الأمريكية بالقوارب فقط وبرحلة عدة أيام .

6- ماقبل الشعب الأصلي

عُثر على هياكل عظمية وأجري لها تحاليل جينية، ليثبت لاحقا أنها تعود لغير الهنود الحمر. ما يثير الدهشة حقا أنه حينما تم البحث في تاريخ تلك الهياكل وجدوا أن بعضها يعود لأكثر من أربعين ألف عام، أي أنها تعود لأول الفترة التي تطور فيها البشر! .

لقد قام الهنود الحمر بإبادة الشعب الأصلي لتلك الأرض حينما وصلوا لها. وحسب التحورات الجينية لعينات الدم في النخاع العظمي بالهياكل، فيعتقد أنها تعود لشعوب أتت من القارة الأوروبية احتلت الأراضي الأمريكية لما يزيد عن العشرين ألف عام .

لكن الهنود الحمر لم يسجلوا أيا من تاريخهم، وحتى الذي قاموا بتسجيله قد دمره الإسبان وغيرهم من الأوروبيين.. وبالتالي فإن معرفة التاريخ الحقيقي لمن اكتشف القارة الأمريكية أمر مستحيل .

في النهاية.. ما رأيك يا عزيزي القارئ في تلك النظريات التاريخية؟ .

وهل تعتقد أن كولومبوس فعلا من اكتشف القارة الأمريكية؟، وأن له الفضل الكامل في ذلك؟

أم أن هناك شعوبا أخرى قد سبقت الإسبان إلى ذلك العالم الغريب؟ .

ملاحظة : جميع حقوق المقال محفوظة لموقع كابوس ، لا يحق لأي شخص كان النقل الحرفي أو المرئي للمقال المنشور دون إذن مكتوب من إدارة الموقع ، وتترتب المسائلة القانونية المنصوص عليها على كل مخالف للتنبيه المذكور .

المصدر
?Coming to America: Who Was FirstChinese tomb reveals ancient staple taste for cannabis: studyAncient Egypt’s rich history of medical cannabisTheory of Phoenician discovery of the AmericasAmerican Indian summaryA New History of the First Peoples in the Americas

آريو

-كاتب من سوريا - الكاتب الأفضل في كابوس لشهر اغسطس 2022

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

34 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
34
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك