الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : منوعات

افغانستان : حكاية بلد من واحة للسلام الى حرب بلا نهاية

بقلم : اياد العطار
للتواصل : [email protected]

الملك ظاهر شاه وصور من افغانستان في الماضي والحاضر
الملك ظاهر شاه وصور من افغانستان في الماضي والحاضر

 لا أحب التكلم في السياسة ولا أتطرق في موقعي عادة لما يجري على الساحة الدولية من وقائع واحداث تملأ اخبارها المواقع والشاشات .. وحكاياتي اليوم ليست عن السياسة أو ما يجري في افغانستان الآن ، لأني أعلم مسبقا إلى أين ستؤول الأمور، فعندما تكون الولائات الثانوية والفرعية أغلى وأهم من الولاء للوطن ككل .. حينها ستتكرر الحكاية في اافغانستان والعراق وغيرها من بلدان غاب عنها المنطق منذ زمن بعيد .. وعندما يغيب المنطق عزيزي القارئ تغيب معه جميع المناظر الجميلة ولا يبقى سوى ركام ودخان وعض على النواجذ حنينا إلى ماض قد كان ..

افغانستان : حكاية بلد من واحة للسلام الى حرب بلا نهاية
فتيات الكشافة في افغانستان خمسينات القرن الماضي

لا أحد يزعم أن افغانستان كانت تنافس باريس ونيويورك في جمالها وازدهارها في الماضي ، ذلك أني أرى احيانا لقطات وصور من ماض بعض البلدان المتعبة حاليا تصورها وكأنها كانت دولا متقدمة ومتحررة ، وذلك يجافي الحقيقة لأنها صور مجتزئة عن واقع عام ، فاخذ لقطة لحي جميل في مدينة ما لا يعني أن كل احيائها وشوارعها بنفس الجمال ، كما ان الحداثة لا تعني نساء تلبس شورت او تنورة قصيرة وتسرح شعرها على أحدث موضة .. التقدم والحداثة هو تيار عام يتمثل في مثقفي وفناني ومبدعي وعلماء بلد ما ، وكلما كانت قاعدة هذا التيار واسعة وعريضة كلما كان البلد يسير في الطريق الصحيح لأن هكذا قاعدة لا تنمو إلا في ظل استقرار سياسي واقتصادي واجتماعي. وما يميز افغانستان الماضي ليس النساء السافرات ولا العمائر الباسقات ، بل هو الاستقرار والرخاء النسبي وحرص الحكومة على نشر التعليم واتخاذ خطوات جادة نحو الحداثة .. طبعا هذا لا يعني بحال من الاحوال ان البلد كان خال من المشاكل والفقر وبعض القلاقل ، فهذه الأمور لا يخلو منها بلد في كل زمان ومكان ، لكن الوضع عموما كان مستقر وسائر نحو الأفضل لكن بتروي وبطء.

افغانستان : حكاية بلد من واحة للسلام الى حرب بلا نهاية
كابول في ستينيات القرن الماضي

بالتأكيد لا يمكنك ان تحول بلد في يوم وليلة من دولة نامية الى متطورة ، لا توجد هكذا عصا سحرية ، ولا توجد حكومة خارقة لديها هكذا قدرات .. لأن التغيير يجب أن يكون تدريجي ويبدأ من الشعب وليس عن طريق حكومة تأتي بثورة او انقلاب او تفرضها قوى عالمية.

الحداثة تأتي بالتعليم ، علم شعبك ، اجعله يقرأ ، ضخ فيه روح الثقافة والفن والمحبة والتسامح .. أعلي فيه قيم الوطنية ، علمه ان الوطن أغلى وأبقى من القبيلة والاقليم والطائفة .. أنفخ فيه روح الغرور القومي لكن بدون تعصب ، افتح عينه على تاريخه العريق لكن من دون أن تبيعه الوهم ، لا تقل له نحن أفضل من بقية الأمم بل قل له نحن جزء جميل من انسانية أجمل وأشمل .. واننا ككل الأمم في ماضينا وحاضرنا صفحات بيضاء وسوداء .. نفتخر بالبيضاء ونحاول ان ننميها أما السوداء فلا ننكرها ولا نتبرأ منها ولا نحاول ان نخفيها .. بل نتعلم منها ونأخذ الدروس والعبر ..

افغانستان : حكاية بلد من واحة للسلام الى حرب بلا نهاية
صور من الخمسينات والستينات .. في افغانستان لم يتم فرض السفور الاجباري كما حدث في تركيا وايران بل كانت المرأة حرة فيما ترتدي

في افغانستان .. كان يا مكان في قديم الزمان ، كانت هناك مملكة اسمها مملكة افغانستان ، يحكمها ملك اسمه ظاهر شاه ، تعيش في استقرار وسلام يحسدها عليه جميع جيرانها ، لم يكن الناس اغنياء لكن كان بأمكانك ان ترى الابتسامة على وجوههم والامل بالمستقبل يبرق في عيونهم ، الأسواق مليئة بالبضائع والطرقات تغص بخلق الله من جميع الاجناس والاعمار والمشارب .. ها قد اصبحنا واصبح الملك لله .. كل يجري لرزقه .. ذاك يفتح دكانه وهذا ذاهب الى وظيفته وعلى الرصيف تلاميذ يمشون ويتضاحكون في الطريق الى المدرسة .. السماء زرقاء لا يغطيها دخان ، ولا توجد انفجارات ولا مفخخات بل زقزقة عصافير وصخب المارة والباعة المتجولين.

كان ظاهر شاه ملكا حصيفا ، اراد ابعاد بلاده عن المشاكل قدر الامكان ، احتفظ بعلاقات ودية مع الغرب والاتحاد السوفيتي في نفس الوقت ، وبذكاء حصل على مساعدات كبيرة من كلا الطرفين اللذان كانا يريدان ان يكسبانه الى صفهما لكنه حافظ على الحياد.

افغانستان : حكاية بلد من واحة للسلام الى حرب بلا نهاية
لم يكن بلدا غنيا لكن كان هناك استقرار والبلد في طريقها للتطور

في الاربعينات بينما كانت باكستان في حرب طاحنة مع الهند من اجل الانفصال ، وايران تم خلع شاهها واحتلالها من قبل روسيا وبريطانيا ، ودول اسيا الوسطى تم ضمها للاتحاد السوفيتي .. لم يكن في المنطقة سوى افغانستان تتمتع بالامن والاستقرار والاستقلال .. وكانت هناك محاولات حثيثة لتحديث وتطوير البلد مع احترام تقاليده وهويته. واستمر هذا النهج خلال الخمسينات والستينات فبنيت الجسور ومدت الطرق وسكك الحديد وبنيت المطارات والفنادق الراقية حتى اصبحت افغانستان قبلة للسياح ..

فجأة وسط هذا السعي المتواصل لتطوير وتحديث البلد ظهر رجل ركبته فكرة متعصبة ستخرج البلد عن حيادها الطويل ، هذا الرجل اسمه محمد داود خان ، ابن عم الملك ورئيس الوزراء منذ عام 1953 ، الذي كان قوميا بشتونيا متعصبا ، كان حلمه في ان يجمع البشتون في دولة واحدة اسمها بشتونستان ، وهذا الطموح تسبب بمشاكل لافغانستان مع جيرانها ، خصوصا باكستان ، وكذلك داخليا بالنسبة للقوميات الاخرى الغير بشتونية مثل الطاجيك والاوزبك والهزاره .. بل ان داود خان ذهبت في سبيل تحقيق حلمه الى ابعد مدى من خلال محاولته غزو باكستان والتي بدورها الحقت هزيمة كبيرة بالجيش الافغاني ثم اغلقت حدودها معه مما اضطر البلاد للالتجاء للاتحاد السوفيتي كشريك تجاري ومصدر للمساعدات والتسليح الامر الذي بالتالي قوى من شوكة الشيوعيين في افغانستان.

افغانستان : حكاية بلد من واحة للسلام الى حرب بلا نهاية
كانت افغانستان بلد ذو اهمية كبيرة .. ظاهر شاه مع الرئيس الامريكي كنيدي .. وصورة زعيم الاتحاد السوفيتي خروتشوف في زيارة رسمية لافغانستان

داود خان لم يكن راضيا على سياسات الملك ، خصوصا وضع دستور للبلد وبرلمان ومنع افراد العائلة المالكة من تبؤ المناصب الرئيسية في الدولة كمنصب رئيس الوزراء. كما كان يعاب على الملك انه متسامح ، يقال أنه كان يرفض التوقيع على عقوبات الاعدام وكان يعفو عن الكثير من السجناء حتى اعداءه.

المشاكل التي تسبب بها داود خان لافغانستان دفعت الملك الى اجباره على الاستقالة عام 1963 ، فوافق على مضض وغادر المنصب غاضبا وهو يضمر الشر.

عام 1973 ذهب الملك ظاهر شاه الى المانيا لاجراء عملية جراحية فقام داود خان بانقلاب ابيض بمساعدة الشيوعيين وجنرالات الجيش الذين كان قد عينهم بنفسه وكسبهم الى صفه خلال فترة حكمه كرئيس وزراء .. وبدأت حقبة جديدة من تاريخ افغانستان .

افغانستان : حكاية بلد من واحة للسلام الى حرب بلا نهاية
محمد داود خان .. ابن عم الملك ورئيس وزراءه .. استغل سفر الملك فقام بانقالاب عليه

داود خان لم يعلن نفسه ملكا محل ابن عمه بل حول البلاد الى جمهورية ونصب نفسه كأول رئيس لها ، طبعا تم ذلك على طريقة رؤساء الجمهورية في معظم الدول النامية ، أي رئيس الحزب الواحد الذي بيده جميع السلطات ويبقى في الحكم الى ما شاء الله.

 في منتصف السبعينات بدأ داود خان يستشعر خطر الشيوعيين الذين كانوا عصاه الى السلطة ، واخذ يقلق من زيادة نفوذ الاتحاد السوفيتي ، فبدأ بمحاولات تقارب مع دول مثل ايران ومصر والسعودية والتي لم تكن علاقتها وطيدة مع الاتحاد السوفيتي ، خصوصا مصر السادات بعد عام 1974 التي اخذت على عهدتها تدريب الجيش والشرطة الافغانية وهو الامر الذي ازعج الاتحاد السوفيتي كثيرا.

افغانستان : حكاية بلد من واحة للسلام الى حرب بلا نهاية
القصر الملكي .. هذا ما تبقى من ايام العز والرخاء

بالنهاية قام الشيوعيون ، بمساندة الاتحاد السوفيتي ، بانقلاب على داود خان ، وهذه المرة لم يكن الانقلاب ابيض بل اسود كالقطران .. حيث تم اعدام داود خان وجميع افراد عائلته.
الحزب الديمقراطي الشعبي الأفغاني (الشيوعي) استولى على السلطة وتم اعلان دولة افغانستان الديمقراطية التي كانت في الحقيقة مجرد دمية بيد الاتحاد السوفيتي ، وفي عام 1979 مع تزايد المعارضة الشعبية للحكم الشيوعي اجتاح الجيش الاحمر السوفيتي افغانستان وبدأت تدور رحى حرب لم تخمد أبدا ..

شخصيا وانا رجل عمري 50 عام لا اذكر عن افغانستان منذ وعيت على الدنيا سوى اخبار الحرب والقتل والدمار.

بأختصار ما اود قوله .. وأؤكد انه رأيي الشخصي وقد اكون على خطأ .. هو ان تغيير السلطة من دون حصول تغيير شعبي حقيقي على مستوى التعليم والثقافة ومؤسسات الدولة لن يكون له اي اثر ايجابي ولن يخلق سوى المزيد من المشاكل ، بصراحة لا احد من الثوار الذين قرأت عنهم طوال حياتي حقق شيئا او انجازا عظيما لبلاده بل اغلبهم اعادها عقودا الى الوراء وتسبب في واقع مرير من بعده ايضا ، والقليل منهم لم يسلك درب الدكتاتورية والحكم التعسفي كما هو الحال مع داود خان الذي بدل ان يحقق حلمه بتأسيس بشتونستان ضيع كل افغانستان!

كما أن الشعوب التي تفتقد للتعليم والوعي العالي حتى لو اتيحت لها فرصة الديمقراطية الحقيقية فستنحاز الى ولائاتها القبيلة والأثنية والعقائدية وستأتي بأسوا الاختيارات.

افغانستان : حكاية بلد من واحة للسلام الى حرب بلا نهاية
ضاحية افشار في كابل دمرت بالكامل خلال الحرب الاهلية بالتسعينات

قد يقول قائل بأن الظروف والواقع الدولي احيانا يفرض نفسه على بعض الدول ، كما في فترة الحرب الباردة .. اقول ربما ، لكن اذا كانت هناك حكومة عاقلة وشعب متنور ، وقادة يملكون من الدبلوماسية والحكمة اكثر من العنجهية والعنتريات الفارغة فأن البلدان يمكن أن تنجو بمستقبلها ومستقبل ابنائها من السقوط في هاوية الحروب والاضطرابات.

اعود واكرر انا لا احب التطرق للسياسة في موقعي ، لكن بما ان افغانستان تتصدر الاخبار حاليا فأحببت ان اعطيكم لمحة سريعة ومختصرة جدا عن سبب الحروب والويلات التي يعاني منها هذا البلد وما الذي أوصله الى هذا الحال.

تاريخ النشر : 2021-08-19

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد
انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (65)
2021-08-27 17:37:16
441062
user
38 -
علي فنير
سلمت يداك استاذ إياد علي هذا المقال الذي أتاح لنا معرفة اهم ما حدث في افغانستان والسبب الذي وصلت فيه الي ما وصلت تحياتي لك ودمت بخير
2021-08-27 01:04:17
440994
user
37 -
بدر....
نحن قوم اعزنا الله بالاسلام فمهما ابتغينا العزة فيما سواه اذلنا الله

وكما قال اياد الاصلاح يبدأ من الشعب بتوعيته وتثقيفه وهذه من لم يريد اخذها من الشرع فالواقع شاهد بالدمار الذي يحصل عند القفز على السلطة

وإن كان اياد اقترح القومية وللوطنية وغيرها وهذا راجع للبراليته ولا ايده عليها
1 - رد من : صاعد
أوافقك على تعليقك!!

ومصطلح القومية هو مصطلح حديث معاصر، ويبدو أن المراد منه تضييق اتجاه الولاء ليكون للوطن وحده، وجمع الناس من مختلف أديانهم ومذاهبهم وأحزابهم وأفكارهم تحت مظلة الوطن... وبالتالي تتقدم عجلة التطور...

لكن الواقع غير هذا، فالإنسان تتحكم فيه وتسيره: معتقداته + مصالحه، التي قد يقدمها البعض على معتقداته...

فأنت ترى أصحاب العقيدة الواحدة، أو المذهب الواحد، أو الحزب الواحد وغيرهم، يميل بعضهم إلى بعض، وينصر بعضهم بعضا، ولو كانوا من بلدان شتى متباعدة، ولو على حساب وطنه ومواطنه...
2021-08-28 04:49:41
2021-08-25 02:55:05
440723
user
36 -
عاشق الموقع
مقال جميل استاذ إياد أحسنت
كنت أود أن انشر مقال مثل هذا لكني تراجعت
ماحصل لافغانستان مؤسف
2021-08-25 02:36:19
440722
user
35 -
القـائـد
أفغانستان .. حكاية حزينة ومؤلمة وشعبها إلى الأن يعاني .. أرى أنها الان ستتحسن كثيراً.
2021-08-25 00:38:09
440717
user
34 -
هاني
مايحدث الان هو مخطط واضح وكلنا نعلم ماهيته
ونعلم ماوراء المفاوضات وكيف تبدلت تلك العداوه الى صداقه ومفاوضات ومن اوصلهم الى الحكم وساعدهم على الانقلاب
هاهاههاهاهاهاهاهاي


حقا كل دوله الحين صار فيها اصنام او خدام لجهة ماء لا اود ذكرها
والمصيبه يتشدقون باسم حمايه الشعب وهم الد الاعداء للشعوب
اه اه اه متى سيأتي اليوم الذي يعي الشعوب مايحدث من قبل هوالا المسيرون بواسطه الريموت
او -------------

تحياتي للجميع
وانه لمقال يضيق به الصدر والله وليس هناك بلد عربي مازال على شرفه للاسف
وارجو ان ينشر التعليق فلم اذكر جهه او جماعه معينه
ولكن اسفآ عليكم ياعرب 😣😣😣
2021-08-21 15:42:16
440165
user
33 -
يسري وحيد يسري
أفغانستان جرح نافذ من جروح الأمة الأسلامية، اللهم أعز الإسلام و أنصر المسلمين، أستاذ إياد لك كل التحية والحب والاحترام
2021-08-21 12:16:12
440114
user
32 -
وليد الهاشمي...
الولاء لغير الوطن اساسه قوميات متطرفة، والقوميات المتطرفة كان نتيجة لعمل دؤوب ومؤامرات حثيثة سعت لصنعها قوميات اشد.

القوميات المتطرفة في الغرب هي التي سعت باعلامها ودسائسها ودعمها اللا متناهي .. في تشويه افغانستان ومسلمي افغانستان فصورت المرأة علي انها مضطهدة وصورت الرجل على انه إرهابي واتخذت كل الذرائع من اجل غزو افغانستان وزرع الفتنة والقومية المتطرفة وكل هدفها تشوية الاسلام ورسم صورة سيئة عن المسلمين في
كل بقاع المعمورة..

نعم استاذناالفاضل ان الشعوب التي تفتقر الى التعليم والوعي العالي فحتما ستنحاز الى ولاءاتها القبلية والعقائدية متجاهلة الهدف الاسمى المتمثل ببناء وطن متماسك يتسع للجميع من كافة القوميات والعقائد الجميع تحت راية واحدة والولاء الوحيد يكون لهذا الوطن.

للاسف الشديد كانت احلامنا ان يتحد العرب تحت راية واحدة لكننا اليوم نحلم علي مستوى المجتمع البسيط بل على مستوى الاسرة ان نتفق على ان يبقى ولاءنا للوطن.
تحياتي للجميع
2021-08-21 04:24:42
440006
user
31 -
groot
سعيد جدا بعودتك للكتابه استاذنا الغالي اياد العطار .
2021-08-20 19:33:53
439977
user
30 -
طارق الليل
سلمت يدك استاذ إياد العطار
على هذا المقال الجميل والذي يمتاز بالوسطية والحيادية فعندما يكون الولاء لغير الوطن فمن المؤكد أن البلد ستدخل في مستنقع الحروب والتفكك وعدم الاستقرار فانقلاب داود خان على ظاهر شاة شبيه بالإنقلاب على الملك فيصل والاسرة الحاكمة في العراق وما آلت اليه الأوضاع بعد هذين الانقلابين فقد دخل البلدان في حروب لا نهاية لها نسأل من الله أن يعم السلام بلاد المسلمين جميعا
وشكرا لك أستاذنا الكريم على هذا المقال الثقافي والتوعوي الرائع
2021-08-20 17:40:30
439949
user
29 -
ريتاج
بالنسبة الي اعرف عن افغانستان قدر كافي من المعلومات برغم صغر سني لان كانت اول رواية اقراها لكاتب افغاني اسمها الف شمس مشرقة وشخصيات هالرواية عاصرت افغانستان من الحكم الملكي الي حكم ..
احس افغانستان تشبه ايران من ناحية الثقافة والمطبخ واشياءاخرى
وهالرواية ذكرت شي استغربت منه هو انو بعض الافغان مناصرين لحركة .. وفرحانين بوجودهم
2021-08-20 16:28:22
439936
user
28 -
إنسان ميت
مؤسف ما يحدث حاليا في أفغانستان و للأسف الآن أصبح حالها أسوأ من قبل بكثيير.
2021-08-20 15:10:15
439900
user
27 -
كرمل
فرحت عندما رأيت مقال بإسمك فقد إشتقت لجديدك

أتمنى أن يعم السلام والحرية في بلادهم وأن تجبر خواطرهم
2021-08-20 12:23:45
439853
user
26 -
hwg
ارا انا البلاد التي في اخرها حرف نون تكون ايامه سوده ومحزنه
2 - رد من : هاني
😂😂😂😂
افغانستان اليمن ولكن هناك سوريا العراق وغيرها ليس حرف النون المشكله
المشكله في ابو بطوووون كبييييره وليس كما تظن☺☺
2021-08-25 00:44:51
1 - رد من : صادق
تقصد زي الصين واليابان واليونان والبحرين وعُمان والأردن والسودان..
هذول ايامهم حلوه وزي العسل
2021-08-23 03:59:28
2021-08-20 12:07:07
439849
user
25 -
فؤش
الغالي وزميل المهنه التي تناضل تقدم علمها المحاسبه
المهنه الضائعه بسماء التطور
****
حكاية افغانستان غير كل الحكايات
المرويه في حكايا التاريخ
اصفق لك ا اياد
بما رويته
***
اضيف ان سبب كل اللي صار من لدن القرن 20 وماسبق طريق الحرير
وفي تلك البلاد ثروات تقدر بمئات التريونات من الدولارت
السبب كل الحروب اقتصاديه
وطمع الغرب في بلادنا ظاهر وباين بلاد وسط اسيا بلاد النهرين وبلاد الشام واليمن والخليج ودول شمال افريقيا والهلال الخصيب وابواب الخليج وانهار وبحار وثروات
لو سمح لها برجال مخلصين وافياء وتركت البلاد لمن يقدرها لاتابعهم
لكان الحال من دول الاولى رغم الانفصال عن العثمانين من 100عام
لم يتحقق شيء
التطور والتقدم ليس بشارع او عماره او زي امراه
***
الشيوعين والعلمانين غدارين هم يحبون السلطه والمال
ااما على غيرهم ممنوع وبجيب دمار
***
اعلم مما عرفت ان العرب ارسلو رجالهم في الجهاد الافغاني ......... ضد الروس في تلك البلاد ال80من القرن الماضي وكبر هذا المارد
***
2021-08-20 07:01:07
439774
user
24 -
رأي
لست متضلعا بالسياسية ولااطمح لذلك ..فلن اجني سوء الخيبات والمأسي.. وانا في غنا
لكن حسب فلسفتي الشخصية ارى ان الكيان الواحد لاستقرار الدولة وقوتها ..يأتي من مفهوم الولاء.. فانت وهذا وذاك وهؤلاء من يوالون وبناء على اي معتقد يسيرون خلفه .. متى ماصلحت العقول صلح المعتقد ومتى ماصلح المعتقد ..صلح الولاء .. وصلح الوطن .. #
2021-08-20 06:17:00
439765
user
23 -
تيتان
استاذ إياد سُررت جدا عندما رأيت اسمك في خانة الكاتب
"لا احد من الثوار حقق انجازا لبلاده بل اعادها عقودا للوراء" انت محق تماما في هذه العبارة وهذا ما تعانيه بلادي للأسف
2021-08-20 04:22:01
439753
user
22 -
نور الهدى الاخضرية
لمقالاتك أستاذ اياد سحر خاص اتمنى ان نرى مقالاتك من حين لآخر واتمنى السلام لكل دول العالم تحية اليك استاذ اياد
2021-08-20 03:25:16
439750
user
21 -
مسلم
دول أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية المستقرة لم تصل لهذا إلا بعد نهب ثروات افريقيا والمستعمرات في كل مكان والنفط مثال وقتل ملايين البشر الابرياء كالأفارقة والهنود الحمر وأيضا دعم الديكتاتوريات الدموية بعد إستقلال المستعمرات لكي تضمن التبعية و النهب ، فهم يطبقون العدل داخل حدود بلادهم فقط ومن يدخل بلادهم أما خارج حدودهم العكس تماما ، فأقول هذا إستقرار زائف وقبيح جدا ونسيت ان أذكر انه على حساب مناخ الكرة الأرضية وزيادة درجة حرارة الأرض وبالتالي زيادة الفيضانات والحرائق وإذابة الجليد .
2021-08-20 01:23:44
439742
user
20 -
يعطيك الصحة والعافية
اشتقت كثيرا لك يا اياد ولطرحك المميز
واستاذ كبير مثلك لا يخلوا من القيمة وفي كل مقال استفيد منك الكثير
دام لك البشر والفرح وارجوا من الله لك الصحة والعافية في ما يحبه ويرضاه
ومتشوق للمزيد
2021-08-20 00:37:17
439741
user
19 -
امجد ( متابع من الصامتين)
الله عليك استاذنا القدير اياد طلتك بعد غياب ابهرتنيي ....تدري اياد بالنسبه لي لا يهمني عن الموظوع اللي تكتب عنه بل ما اركز عليه كلماتك وتعبيراتك الجميله ...نعم فانا اسبح في خيالي لما اقرا كلامك وتعبيراتك ...كم انت نادر استاذي القدير ....ربنا يحفظك ويطول بعمرك
2021-08-19 22:26:35
439731
user
18 -
لمى
شكرًا جزيلًا على هذا الشرح الوافي والرائع .
أخيرًا بت أفهم تاريخ أفغانستان وفهمت السبب الذي جعلها مرتع للحروب والدمار !
أسلوبك يثير إعجابي وكم أتمنى من كل من يكتب عن التاريخ يحذو حذوك ، فأسلوبك محبب وشيق .
كم ينتابني شعور بالأسى والحزن حينما أرى دولة كانت في الماضي مستقرة وتنعم بسلام لكن ينقلب حالها !
هذه نتيجة الطمع الذي يتمكن في بعض الأشخاص ، أحيانًا بعض القرارات قد تولد نتائج فادحة ومصائب شتى !
فرنسا مثلًا قبيل الثورة كانت مستقرة لكنها بعد الثورة دخلت في معمعة الحروب وعدم الاستقرار وموت الكثير ! النتائج بعد الثورة لا تؤتي ثمارها غالبًا !

أتمنى أن يعم الأمن على جميع الدول كافة . جميع البشر مهما كانت معتقداتهم وأجناسهم يريدون العيش بأمان ويحققون أحلامهم . مؤسف أن يكون الأبرياء هم ضحايا الحروب .
2021-08-19 20:29:35
439723
user
17 -
امير ابو البنات
الجمهوريات بشكل عام وخاصة الجمهوريات العربية والرؤساء الذين جاءوا من الشعب هي السبب في ماتعانيه أي دولة من فتن وحروب أهلية
ولنا في الماضي القريب والواقع المعاش مايؤكد ذلك
فكل الدول العربية التي بها إستقرار هي اما ممالك، إمارة، سلطنة

وباقي الجمهوريات العربية معظمها إن لم يكن كلها في فوضى واقتتال واحزاب لأجل الكرسي والسلطة
2021-08-19 20:24:29
439721
user
16 -
أحمد علي
لا أريد أن أعيش في هذا الكوكب !
2021-08-19 20:12:47
439719
user
15 -
امير ابو البنات
لا اقول اشتقت لمقالاتك أستاذ إياد فأنا مازلت ومن وقت لآخر اقرأ واعيش مع مقالاتك الشيقة بمختلف الأقسام بالموقع

تقريبا لم اكمل قراءة سوى ربع مقالاتك خلال أكثر من سنة من حبي ومتابعتي لكابوس وإن امد الله باعمارنا واستمريت ع نفس الايقاع لقراءة المقالات القديمة ( لكم وللكتاب الآخرين ) ساشتاق لقلمك بعد ثلاث سنوات من الآن.

واكثر مايهمني ويسعدني حين المح اسمك في مقال تكتبه اوتحرره أو تعليق لك انك بخير وعطائك لنا لن ينقطع.

دعواتي وامنياتي لك بإن يمدك الله بالصحة والعافية وأن يجزيك الخير عن كل حرف نقرأه بموقع كابوس.

الشكر والامتنان موصول للمديرة الفاضلة الحسناء سوسو
2021-08-19 19:39:25
439715
user
14 -
ريمة
بعيدا عن السياسة التي أكره حتى ذكرها في حديثي، ما حدث لأفغانستان يوجع القلب 😢 أتمنى من صميم قلبي أن يعيش سكانها في أمان وسلام فقد أنهكتهم الحرب اللعينة 😢
2021-08-19 18:40:05
439700
user
13 -
anan
هي الأنقلابات سبب تدهور البلدان مافي اي دولة ساقطة الا سبب السقوط أنقلاب
كل من عنده حلم وبيده شوية قوة أسقط الحكم وبتالي الدولةخلوا أحلامكم لكم يامريضي الأحلام كان عنده حلم يسوي دوله قام يسقط دولته وعجبي علئ الزمان مايكرر الا الأغبياء،، مثله موجودين بكل زمان وعلئ كل أرض اصلاً مابيتقاتل علئ السلطة الا حثالة القوم ومفسدوه
الديمقراطية لا تعطئ للشعوب المتخلفة بل الضرب من الحديد
وقد كنا في بلداننا نظن أنا جوعئ لها وما أفقنا الا ونحن جوعئ للأمان والسلم
2021-08-19 17:00:14
439690
user
12 -
اياد العطار
اخواتي اخواني الاعزاء .. ممتن جدا لتعليقاتكم الكريمة .. لكن رجاءا عدم التطرق للوضع الحالي .. المقال تاريخي بحت الغرض منه اخذ الدروس والعبرة لذلك انا توقفت عند فترة الاحتلال السوفيتي في السبعينات لأن ليس لدي اي رغبة في الخوض بالسياسة على الموقع ..

رجاءا عدم التطرق لا الى طالبان ولا لغيرها .. المقال تاريخي يتناول فترة محددة اما النتائج المترتبة على تلك الحقبة واسقاطاتها على الواقع الحالي فهذا موضوع اخر وعليه تغطية واسعة جدا في بقية المواقع والفضائيات وليس مكانه كابوس ..

مع فائق تقديري واحترامي للجميع
2021-08-19 16:53:54
439684
user
11 -
علاء
منذ عشر سنوات وانا اتابع موقعك ومقالاتك الرائعه.. لقد قلبت المواجع .. آآه يا وطني والله ان افغانستان احسن حالا منا باليمن وخاصه الشمال .. لا كهرباء. لا. خدمات ولا رواتب لنا 5سنوات بدون رواتب .. ونعمل لوجه الله لكي لا يضيع مستقبل الاجيال القادمه .. خوف. رعب وجوع ووضع مأساوي .. لا اظن ان بلدا يعاني مثل ما نعانيه منذ سبع سنوات .. كان يا ما كان لي وطن اسمه اليمن .. كل هذا بسبب طمع كرسي السلطه وفساد ساسة البلد 😭
5 - رد من : ريتاج
الله يكون بعونكم💗💗💗💗
2021-08-21 15:04:30
4 - رد من : رد
جميع اليمنيين يعانون على حد سواء جنوبًا كانوا ام شمال!!
2021-08-21 11:32:03
3 - رد من : علاء
بعد الدوام نشتغل اي عمل ثاني نعيش منه ولو الشئ اليسير .. وبعض الناس باعوا ممتلكات واراضي كانت لهم .. والبعض لديه اهل في بلد ثاني يدعموه .. والبعض رفض الدوام وراح يطلب الرزق في مدينه اخرى ..
2021-08-21 11:05:30
2 - رد من : ريتاج
اذا كيف تشترون الاكل وما شابه اذا لم تصرف لكم الحكومة راتب
2021-08-20 17:25:54
1 - رد من : ملاك المغربية
بارك الله فيك و عوضك اضعافا مضاعفة
2021-08-19 18:45:21
عدد الردود : 5
اعرض المزيد +
2021-08-19 16:05:03
439663
user
10 -
سام
اعتقد ان طالبان سوف تقود افغانستان نحو الهاوية وسوف نرى حشود ضخمة من الاجئين الافغان حول العالم حتى يفرغ من سكانه وتتحول افغانستان الى وكر من جديد للجماعات الارهابية كمى يريد الغرب وعلى راسه امريكا للاضرار بكل من ايران وروسيا والصين وهذا هو سبب الحيقي لانسحاب جيوش الناتو من تلك الدولة طالبان سوف تعود بافغانستان الى القرون الوسطى
2021-08-19 15:33:53
439650
user
9 -
memory23
معلوماتك عن انتزاع شاه إيران وحتلالها من روسيا وبريطانيا بشكل كامل غير صحيحة راجع معلوماتك مرة ثانية لا أدري لما التعصب (لموقف) معين يوجب لتغير الحقائق
6 - رد من : ريتاج
استاذ اياد يعني انت عراقي والله وانصدمت
شكد افرح واتشرف من اشوف هيج نماذج مشرفة من بلادي 💗💗💗💗
ممكن تعرفنا على نفسك اكثر عمرك دراستك
اذا حبيت طبعا💖💖💖💖💖💖
2021-08-20 17:31:27
5 - رد من : سمر جوزيف
سيدي اياد لم نمانع الانتقاد لكن كان عليه أن ينتقد بهدوء واحترام
انتقاده كان مستفزا للغاية وينم عن شخص متعصب وينتقد لمجرد الانتقاد أو لمجرد التفلسف

بعدين احنا شعلينا من إيران وبريطانيا وروسيا ! واحد أشر وأفضع وأسوأ من الثاني ، يصطفلو ببعض على قولة اخوانا السوريين
على أساس التاريخ كله صحيح مية بالمية وما بيه أي تغيير للحقائق !
2021-08-20 13:27:39
4 - رد من : اياد العطار
اعزائي واصدقائي ممتن كثيرا لكلامكم الطيب النابع عن محبة اعتز واتشرف بها .. لكني لا امانع ابدا انتقاد ما اكتبه ومعارضة ارائي و تفنيدها .. ملكيتي للموقع لا تعني اني فوق الانتقاد .. انا مالك الموقع فقط من جهة الحفاظ على خطه العام ولكني لا اديره وليس لي اي منصب او سلطة فيه .. ما انا سوى واحد منكم وحالي من حال اي كاتب آخر .. نحن في كتاباتنا دائما ما ننتقد الدكتاتورية والنرجسية فالأولى والاحرى بي أن لا أكون انا نفسي دكتاتورا!
تحياتي واحترامي وتقديري
2021-08-20 12:44:46
3 - رد من : rm,bts 🔗💛
لا أود التدخل لكن الجميع يعرف أن أستاذ أياد يبحث كثيراً و يدقق المعلومات جيداً قبل نشرها

إضافة الى أني لا أجد أن الأستاذ أياد هو المتعصب بل أنت

و يجب عليك قول رأيك باحترام لأنك تكلم مالك الموقع و هو ليس كاتب عادي حتى تكلمه بهذا الشكل
2021-08-20 10:18:02
2 - رد من : اياد العطار
اهلا اخي الكريم .. الموضوع ليس فيه تعصب صديقي واصلا المقال لا يمس بأحد هو مقال تاريخي بحت .. بالنسبة لايران فالمعروف ان الشاه رضا بهلوي (والد شاه ايران الراحل) كانت له ميول نحو المانيا في الحرب العالمية الثانية ، لذلك تم غزو ايران من قبل الانجليز والسوفيت وخلعه عن العرش ونفيه وتنصيب ابنه محمد رضا بهلوي محله .. هذا تاريخ معروف انا لم اخترع شيء من عندي .. وهذه روابط للتأكد :

بالفارسي : اشغال ایران در جنگ جهانی دوم
بالعربي : الغزو الأنجلو- سوفيتي لإيران
بالانجليزي : anglo-soviet invasion of iran

وللعلم ليس ايران فقط .. عندنا في العراق الملك غازي ايضا كنت ميوله لالمانيا ومات في حادث غامض وحكومة رشيد عالي الكيلاني قامت بالتقارب مع المانيا ودول المحور وتأسيس حكومة انقاذ فيما يعرف بحركة رشيد عالي الكيلاني فانزلت القوات البريطانية قواتها في البصرة واحتلت العراق مجددا فيما يعرف بالحرب الانجلو - عراقية عام 1941 :

anglo-iraqi war

جميع الدول التي كانت تحت هيمنة انجلترا - بما فيها افغانستان - كانت ميولها وقلوبها مع المانيا وتتمنى انتصار هتلر.
تحياتي واحترامي
2021-08-19 16:50:39
1 - رد من : سمر جوزيف
عزيزي ميموري أو الذاكرة - هذا سيد اياد سيد موقع كابوس ليس عضوا عاديا من أعضائه ، حبذا لو تحدثت معه بأسلوب أجمل وأقل غلظة ، أراك أنت المتعصب وليس هو ..
2021-08-19 16:36:38
عدد الردود : 6
اعرض المزيد +
2021-08-19 15:21:34
439642
user
8 -
سمر جوزيف
نور الموقع بوجودك استاذنا القدير 💓
أتمنى تكون بأفضل حال وأحسن صحة
لو أقدر أعطيك من عمري وصحتي ما راح أتردد أبد لأنك أسعدتنا كلنا بهذا الموقع ، الله يعطيك القوة والعافية والرزق حتى تستمر بهذا الموقع ونستمر معاك الى ما شاء الله

اني هم ما أعرف أي شي عن أفغانستان غير الحروب والإرهاب
قلت أفغانستان تتصدر الأخبار ؟
آني دايما أشوف العراق متصدرة أخبار العالم وكلها أخبار سلبية طبعا هههههه
ضحكت لمن كتبت ( بدل أن يحقق حلمه بتأسيس بشتونستان ضيع كل أفغانستان ) 😹
همزين ماكو دولة بإسم بشتونستان لأن الإسم غريب ومضحك هههههه

ختاما نقول : الفلك أدور والدهر أجور من أن يترك لأحد حالا أو يبقي لأحد نعمة .. ¶_¬_^`
12 - رد من : فؤش
سمر يا زين كلامك مرتب وجميل
قي علم الدول والحركات كثير امور
في سلسله اسمها ساس يسوس عن كفية تكون زعيم ههههه
2021-08-20 18:19:07
11 - رد من : ريتاج الى سمر وعلاء
ايباااه يعني سالفتي انشهرت لهدرجة😁😁😁😁😁
اي صح صخلة يعني معزة
2021-08-20 17:34:58
10 - رد من : سمر جوزيف
فؤش - لا مو لأني لاغية الفيس بوك واخوانه هههههه
ما راح أصير رئيسة وزراء لأن إذا صرت رئيسة وزراء دولتي راح تتطور والكل راح يعيش بأمان وسلام ووئام ورخاء وازدهار يعني راح يصير عصري العصر الذهبي الثاني هههههه
بس الله ما كاتب يصير هذا الشي يعني راح نظل عايشين بالفقر والظلم والفساد والتخلف والبؤس والحروب وعدم الاستقرار إلى ما شاء الله
ولأن ما راح تتغير طباعي لهذا ما راح أوصل للسلطة هههههه

جاء في أحد الكتب القديمة :"يا سعادة الحيوان ويا شقاوة الإنسان في حكومة هذا الزمان"
2021-08-20 17:07:03
9 - رد من : فؤش
صح لانو انت لاغيه الفيس البوك واخواته من قاموسك
***
كلامك زين وصحيح
ان شاء الله تصير باعلى المراتب في بلادك
****
بس اللي يصل لحكم والسلطه تتغير طباعه ههه
عن الموضوع اعلاه يبدو تعليقي الرئيسي لم ينشر يبدو انه فيه سياسيه
رغم اني اعتقد اني تجنبتها
2021-08-20 16:11:19
8 - رد من : سمر جوزيف
فؤش - الي تعليقات بكل مكان ههههه أحب التعليقات لأنها تريح نفسيتي
صح يجون على أساس يعلمونا ويدربونا ويدافعو عنا وهمة بداخلهم يضمرون الشر والكره والمكائد
بس العتب مو عليهم ، العتب على الي يسمحولهم بهذا الشي ويستقبلونهم بالأحضان

إذا صرت رئيسة وزراء راح أخلي دولتي أحسن دولة بالعالم بس بما انو القدر اله رأي مغاير فأبد ما راح أصير رئيسة وزراء ههههههههه
2021-08-20 15:05:11
7 - رد من : فؤش
حتى هون الك تعليقات
ماشاء الله
****
ملخص الحكايه
ان من يدعي انه جاء لخير يكن هو الطماع
كحايات الثورات
وكلنا شهد بالعصر الحالي تجربات كيف انتهت
****
انت قويه اكتير سمر تنفعي وزيرة اقتصاد وسياسه في دولة سمر ستان
2021-08-20 12:10:12
6 - رد من : سمر جوزيف
الصخلة : بنت الخروف والماعز
جنج - تجي بمعنى التشبيه
يعني طالعة تشبهين العنزة هههههه
2021-08-20 09:13:52
5 - رد من : علاء
سمر ممكن ترجمه لهذي العباره حصلتك كتبتيها في بعض تعليقاتك .. ههههه سببت لي صداع .. العباره هي (كنج صخله)
2021-08-20 07:50:55
4 - رد من : سمر جوزيف
امجد - هذا المثل جاي يشكيلي ويبكيلي انو غلط جايين تقولوه 🤣
أعتقد هو لا تشكي لمن يبكي ههههههه
طبعا اني صادقة بمشاعري لعد شلون

😂😂 لخاطر الله شجلبت بشكو ماكو والله ما أحب هل كلمة وما أقولها لأحد ، خليها الكم ما نريدها هع
2021-08-20 04:12:03
3 - رد من : امجد (متابع من الصامتين)
الله عليك اختي سمر
فيه مثل يقول لا تشكي لي ابكي لك...
والله كلامك حرك مشاعري لا اعلم لماذا هل هوا لاني احسست بصدق مشاعرك في كلامك ام انني اتوهم ....المهم بلاها المشاعر والدموع والحزن خبريني عن شكو ماكو وكوماشكو
2021-08-20 00:28:44
2 - رد من : سمر جوزيف
شنسوي هذا حالنا من زماااااااااااااان
متعودين على هذا الشي هههههه
ما اعرف ليش أحس انو اليمن والعراق أشقاء ، أحسكم أكثر دولة قريبة لقلوبنا 💚
لا تحزن الله راح ياخذ حقنا منهم ولو بعد حين
2021-08-19 18:35:58
1 - رد من : علاء
العراق واليمن ...
المثل... يقول لا تشكي على من يبكي .. قهري وغبني عليك يا عراق ويا يمن .. الغريم واحد
الله ينتقم ممن كان السبب في زعزعة الشعوب ..
2021-08-19 17:05:49
عدد الردود : 12
اعرض المزيد +
2021-08-19 14:50:19
439637
user
7 -
rm,bts🔗💛
أسعدني حقاً أنك عدت و كتبت هذا المقال الرائع حقاً إشتقت لأن أقرأ مقالاتك الأكثر من رائعة ومواضيعك الممتعة ... ^^

الكثير من البلدان تعاني من الحروب و هذا مؤلم إن كانت البلاد بلادك أو لا ..

حقاً ما يحصل في أفغانستان محزن كما أن العديد من الدول تعاني من نفس الموضوع أسأل الله أن يفرج عنهم جميعاً و يعيد ازدهار هذه البلدان كما كانت سابقاً و أفضل بكثير

تحياتي و تقديري لك أستاذنا العزيز 🌹
2021-08-19 14:34:03
439631
user
6 -
أحمد
الأن سوف يسوء وضع أفغانستان أكثر و أكثر بوصول ....... للسلطة أتمنى من كل قلبي أن يعيش الشعب الأفغاني بسلام
1 - رد من : ؟!!
الذي يبدو لي من متابعاتي للإعلام أن طالبان اليوم غير طالبان أمس، طالبان اليوم وعت الدرس جيدا، طالبان اليوم ستكون أكثر مرونة وتعاملا مع الدول الغربية، وما سيلحق ذلك من تغييرات، فالمفاوضات بينهم وبين الأمريكيين استمرت سنوات، ثمارها ستبدو في السنين المقبلة!!

ستبدي لك الأيام ما كنتَ جاهلا *** ويأتيك بالأخبار من لم تزودِ
2021-08-19 15:38:52
2021-08-19 14:23:19
439627
user
5 -
ام ياسين الكاظمية
الطمع وسوء النية هما اساس كل الشرور على وجه الارض الخراب والحروب والقتل والموت والتخلف وكل المعاني القبيحة تبدأ من ( نية سيئة ) والعكس بالعكس ف كم من موقف وقفه شخص بسيط وعلى فطرته ونوى به خيرا ف حظى بتوفيقات وتسديدات الهية عمت بركاتها واشرقت انوارها لتصلح مجتمعات باكملها وتعدت مستو الفردية في الحلول اجزم واقسم لكم عدم وجود نية طيبة لأي من حكام الدول المتخلفة التي تعتصرها وتمزقها الحروب والتخلف والمجاعة وانعدام مفهوم العدالة الاجتماعية والقيادات في هذا النوع من المجتمعات تضع مصالحها الشخصية ىاهدافها الفردية والفئوية فوق وقبل الصالح العام وهذه اول خطوة نحو الخراب وهذا الطريق (الحرام والخطأ) عند وضع اول قدم فيه تكون العودة صعبة الا ما رحم ربي
2021-08-19 14:18:27
439623
user
4 -
اليماني
شكرا أستاذ أياد على المقال!!

وبحسب ما أطلعتنا عن أفغانستان من عهد ظاهر شاه، وداود خان.... في نظري يبقى المسئول الأول عن كل الكوارث التي لحقت بأفغانستان هو داود خان؛ هو نقطة التغير إلى الهاوية، وللأسف أن شعوبنا من يحدد مصيرها هو بضعة أشخاص، تتعدد مشاربهم وثقافاتهم وميولهم، ثم ينقسم العشب ما بين مؤيد ومعارض: وهنا الكارثة...

وبرأيي الشخصي أن أعداءنا إنما يتسلطون علينا - غالبا - لوجود الخلافات الداخلية بيننا؛ التي تجعل المعتدي أقرب إلى بعضنا من بعض، أو بالأصح أهون من بعضنا على بعض، ولا أستثنى نفسي من هذا الأمر، فعقيدتي التي امتزجت بوطني وتاريخي وأعرافي هي أحب من كل شيء!!! وهي التي تحدد توجهي!!! وأخي هو من شاركني عقيدتي!! !!

لن أجعل التراب والشجر والحجر قبلتي، قبلتي عقيدتي!!
2021-08-19 13:44:37
439612
user
3 -
علي البصام
اني فرحان لان اشوف حضرتك تكتب من جديد
2021-08-19 13:17:23
439609
user
2 -
استيل
اهلين فيك استاذ اياد

لم اصدق عندما رأيت اسمك على المقال .
حقاً صدمت ...فأنا ظننت أنك لن تعود للكتابه . بل ستكتفي بالتحرير . ولكم اسعدني رؤية مقال خطته يدك .

وكان يامكان ، كان هناك كاتب مبدع انقطع عن الكتابه لوقت ليس بالقصير أسمه اياد العطار.عاد أخيراً ليكتب ..وكان مقاله من اروع ما قد يكون .

منور موقعك الراااائع يا اروع كااااتب.


بالنسبة لفحوى المقال... والله وجعني قلبي عليهم ..كيف كانو وكيف صارو..
ماآلمني هو أن بلادي اليمن تعاني مثل ما تعاني أفغانستان ...
وين راح اليمن السعيد 💔وين راحت أيامه الحلوه ..
اسفي على بلادي.💔

ربي يصلح بلادنا وبلاد العراق وسوريا ويحرر فلسطين.


والله دخلت المقال وانا سعيده ...وبخرج منه وأنا موجوع قلبي.

تحياتي لك 🌼
2021-08-19 12:54:07
439605
user
1 -
ورود
لم اصدق عيني اني اقرأ مقال لك بعد هذه المدة الطويلة مقال جميل ومؤلم في نفس الوقت الانقلابيون هدفهم اطماع شخصية لم يفكروا بامر بلادهم لكن في النهاية هم ايضا يخسرون اما يتم قتلهم على ايدي اخرين طامعين في السلطة او يهربون ويتركون البلاد في حالة فوضى وانتقال من احتلال لااحتلال كما هو الحال في افغانستان لكن الان امريكا انسحبت من افغانستان بعد ان ضمنت ان البلد اصبح منهار تماما وفي حالة فوضى كما فعلت في العراق
move
1