الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : عجائب و غرائب

قصصٌ حقيقية مرعبة !

بقلم : امل شانوحة - لبنان
للتواصل : [email protected]

قصصٌ حقيقية مرعبة !
هذه القصص : علقت في ذهني لغرابتها

قبل معرفتي بموقع كابوس .. كنت أجوب المواقع العربية و الأجنبية بحثاً عن قصصٍ مخيفة تُساعدني بكتابة روايتي الأولى .. فقرأت الكثير من الغرائب , الاّ أن هذه القصص : علقت في ذهني لغرابتها , خصوصاً انها قصصً حقيقية !

 

1- طفل الصحراء

قصصٌ حقيقية مرعبة !
يتناول الطعام بشراهة ..

في رحلةٍ برّية لعائلة .. و بعد ان افترشوا الأرض لتناول غدائهم , تفاجأوا بتسلّل طفلٍ صغير (مازال يحبو) ليجلس بينهم , و يتناول الطعام بيديه بشراهة ! فقفز الجميع فزعاً ,خاصة انه لم يكن هناك ايّ عائلات قريبة منهم , فظنوا بأنه جنيّ ! و بسرعة لمّلموا أغراضهم للرحيل .. الاّ ان الجدّة رفضت ترك الطفل ,  و قامت بإطعامه حتى نام .. فلم يكن امامهم سوى الإتصال بالشرطة , الذين قاموا بتتبّع آثار حبو الطفل , ليجدوا على مسافة بعيدة : سيارة والديه بعد ان قُتلا في حادث (و يبدو انه طار من نافذتها المفتوحة).. و الظاهر ان الصغير ظلّ يحبو لأكثر من يوم , حتى وصل إلى تلك العائلة ! .. ثم قامت الشرطة بإعادته الى اقاربه .

 

2- رحلة إلى الغابة

قصصٌ حقيقية مرعبة !
انطلق العريسان في رحلة بالغابة

في دولةٍ أوروبية .. انطلق العريسان في رحلةٍ نحو الغابة , القريبة من الفندق .. و توغّلا فيها الى ان خيّم الليل .. و فجأة ! سمع حفيف الحشائش في حركة سريعة , فطلب من عروسه العودة .. لكنها اصرّت على اكمال الرحلة .. و بعد عدّة خطوات .. داسَ الشاب على شيءٍ طري , مما جعله  يُنهي الرحلة فوراً .. و بعد خمسة سنوات .. شاهد الزوجان الأخبار , حيث سمعا مقابلة سريعة مع السفّاح (تم القبض عليه حديثاً)

حيث قال (مبتسماً) :

- قبضتم عليّ بعد عثوركم على ضحيتي الأولى ! و الغريب انني قبل ان ادفنها , تفاجأت بشخصين يسيرا في الغابة , فهربت على الفور .. و الغبي داس على بطن الجثة , قبل ان يعود ادراجه !  ولو نظر تحت قدميه , لكنتم قبضتم عليّ , قبل ان اقضي على ثلاثة و ثلاثين امرأة اخرى !

 

3- إنقاذ الطفل

قصصٌ حقيقية مرعبة !
فلمح امرأة توقفه على الطريق

في احدى الليالي .. كان رجلاً يقود سيارته في طريقٍ مظلم و طويل , و زوجته نائمة بجانبه .. فلمح امرأة توقفه على الطريق .. فتوقف ثم نزل إليها ..فقالت له بهلع :

- هناك طفلاً بالأسفل ! انا سمعت بكاءه

فطلب منها ان تذهب و توقظ زوجته و تجلس معها بالسيارة , لحين نزوله الى ذلك الجرف و التأكّد بنفسه

و بالفعل .. ما ان وصل الى هناك , حتى شاهد سيارة مصطدمة بشجرة .. و كلا الوالدين يبدو من هيئتهم انهما فارقا الحياة , لكن طفلهما كان يبكي  في المقاعد الخلفية (مربوطاً في المقعد المخصصّ للأطفال) .. فأخرجه و عاد لسيارته في الأعلى .. لكنه وجد زوجته مازالت نائمة ! فأيقظها وسألها عن السيدة .. إلا أنها أصرّت بأنها لم ترى احداً ! فأعطاها الطفل , ثم نزل مرّة أخرى للسيارة المحطّمة .. و عندما رفع رأس الوالدة المتوفية , وجدها هي نفسها السيدة التي دلّته على الطفل !

فهل شبح الأم رفض مغادرة الدنيا , قبل الإطمئنان على وليدها ؟!

 

4- مؤامرة في الغابة

قصصٌ حقيقية مرعبة !
غزال ميت في منتصف الطريق

قرّر رجلٌ في طريق عودته للمنزل أن يسلك طريقاً مختصراً , و إن كان مهجوراً .. و تفاجأ بعد سيره لبعض الوقت (في ذلك الطريق الضيق) بوجود غزال ميت في منتصف الطريق .. و قبل أن ينزل من سيارته ليبعده عن طريقه , سمع أصوات حركة سريعة قادمة من جانبي السيارة (في الغابة المحيطة به) فارتعب , ظنّاً منه انه قطيعاً من الذئاب .. فقاد سيارته بسرعة الى الوراء , الى ان عاد للطريق الرئيسي ..

ليتفاجأ في اليوم التالي .. بأن الشرطة عثرت على رجلٍ تم حرقه حياً في نفس تلك الغابة , و الآثار تدل : على انه كان قرباناً في مراسمٍ شيطانية .. فعرف ان الغزال كان مكيدة من عبّاد الشياطين , للقبض على كبش المحرقة !

 

5- خلف الزجاج

قصصٌ حقيقية مرعبة !
تفاجأت بالعجوز ينظر إليها ..

اتصلت فتاةٌ مراهقة بالشرطة تطلب منهم القدوم حالاً , وأعطتهم العنوان .. و عندما وصلا , اخبرتهم بأنها جليسة الطفل (النائم في الداخل) لحين عودة اهله من الخارج .. و قالت انها كانت تذاكر دروسها , حين تفاجأت برجلٍ خمسيني ينظر اليها من خلف زجاج الصالة .. لكن الشرطيين لم يجدا آثار اقدام خارج المنزل , خاصة ان الثلج يرتفع لنصف متر ..فأخبروها بأنها تتوهّم .. و قبل ان يذهبا .. نظر احدهم الى خلف الأريكة (التي كانت تدرس عليها) و التي تبعد نصف متر عن الجدار , ليتفاجأ بأثر دعستين موحلة لقدمٍ كبيرة ! فعرف انها رأت انعكاساً للرجل في الزجاج , بعد وقوفه خلفها مباشرةً ! و الغريب انهم لم يجدوا ايّ آثار اخرى له في كلّ المنزل !

فهل خرج ذلك الكائن من الجدار , ليعود اليه مجدداً ؟!

 

6- ليلة لا تُنسى

قصصٌ حقيقية مرعبة !
وجدت احد تلاميذها يسير في الشارع

في احدى الليالي .. واثناء ذهاب معلمة الثانوية إلى منزلها , وجدت احدَ تلاميذها يسير في الشارع , فتوقفت و سألته ..فأخبرها : انه لم يلحق بالقطار الأخير , و عليه ان يسير مسافةً طويلة نحو سكن الطلاب .. فاقترحت عليه ان ينام في منزلها القريب , فقبل ذلك .. و منزلها كان عبارة عن غرفة نوم واحدة و مطبخ .. فنامت هي على السرير , بينما المراهق نام على الأرض .. و قبل ان تغفو .. تفاجأت به يوقظها , و هو يقول لها بكل جدّية :

- هيا قومي !! دعينا نتعشى في الخارج

فأخبرته ان بإمكانه تناول بقايا البيتزا الموجودة في الثلاجة .. لكنه شدّها من يدها بقوة , و قال لها بحزم :

- قومي الآن !! اريد الذهاب الى المطعم

ففزعت منه ! و اسرعت بلبس ثيابها , و خرجا من المنزل .. و ما ان سارت قليلاً بالسيارة , حتى صرخت عليه :

- ما بك ؟!! لقد اخفتني بالفعل !

فقال بفزع :

- هناك رجلٌ ينام تحت سريرك !!!!

و بالفعل .. قبضت الشرطة على متشرّد كان ينام كل ليلة تحت سريرها و لأكثر من شهرين ! و يبدو ان الشاب رآه بعد ان تقلّب في نومه .. لكنه خاف ان يكشفه , لربما كان يحمل سلاحاً .. لهذا اراد إخراج معلمته فوراً من هناك !

 

7- الطفل و المطرقة

قصصٌ حقيقية مرعبة !
نظر إلى أبيه بعيون حادة مخيفة

كان أب يرعى طفله الصغير (الذي كان مازال يحبو , ولم ينطق بعد بكلمته الأولى) فاستغل انشغال طفله بلعبته (عدّة الخردوات البلاستيكية) ليستلقي على الكنبة , و قبل ان يغفو لثواني .. رأى طفله يحبو نحوه , ثم يقف مستنداً على الكنبة ..و يدني وجهه الصغير منه , ثم يلوّح بالمطرقة البلاستكية امام وجه ابيه .. و بعيونٍ حادّة مخيفة , قال جملةً كاملة و واضحة :

- سأقتلك يوماً بالمطرقة , يا ابي !!!

ليعود فيما بعد (حبواً) الى لعبته , بعد ان ارعب والده بحق !

فهل كان جنياً تلبّس بجسده الصغير , ام هو بالفعل : قاتل ابيه بالمستقبل ؟!


تاريخ النشر : 2015-11-29

انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

أسرار المدن الملونة
مغربي أندلسي - المغرب
قلعة نويشفانشتاين ولغز الملك لودفينج
أغرب الاحتفالات بالأموات
سوسو علي - السعودية
لعبه التاريخ (2)
رائد الشمري - الأردن
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (101)
2016-03-08 15:10:11
81640
user
100 -
نسر
اروع قصص اشكرك بقوه
2016-02-20 23:01:17
77393
user
99 -
الضمير
القصص غاية في الروعة شكرا لك
2016-02-02 18:25:57
74461
user
98 -
متجول
مـــن أجمل المواضيع اللتي شاهدتها في الموقع شـكراً للكاتب
2016-01-15 06:38:21
71397
user
97 -
ميرة
القصص عجيبة وغريبة و جميلة و مثيرة و مرعبة
اسفة على المفردات الكثيرة ولاكنها تكفي لوصف شعوري. وشكرا
2016-01-08 09:42:45
69737
user
96 -
الماسه السوداء
مادري انا من الناس الي ما خافت:)
2016-01-07 06:55:30
69464
user
95 -
ناريمان
بالنسبة إلى القصة السادسة لو ان الطالب اختبئ هو ومعلمته في مكان قريب من البيت ولو انه قال لها بصوت منخفض ان متشرد ينام تحت سريرك لما كان قد افزعها وجعلها مذعورة،
وما كان ذهبا إلى مطعم
2016-01-04 12:07:20
68786
user
94 -
jabr
ولله اأول قصة و اخر قصة حلون اكتر من باقي القصص
2015-12-31 19:44:07
68039
user
93 -
black letis
الاستادة مالحضة او احسة بالمتشرد واو
2015-12-30 12:53:28
67777
user
92 -
اية
قصص مخيفة اخافتني قصة الولدوالمطرقة
2015-12-23 17:41:20
66403
user
91 -
♆ Azazel ♆
أختِ رزگار شكرآ لكِ على الرد والتوضيح .. أتمنى أن ترجع العضوة العزيزة بنت بحري فهي عضوة فاضلة مثلكْ ,

ملاحظة : أنا شاب ,

تحياتي لشخصك الكريم ,

عزازيل .
2015-12-22 07:25:48
66108
user
90 -
ملوووووكا
قصه جميله ومشوقة شدتني لاكمالها للنهايه
2015-12-22 04:54:22
66060
user
89 -
رزگار
اﻷخت العزيزه .. عزازيل .
شكرا لكي على السؤال ياصديقتي ..
بالنسبه لبنت بحري مثلما ترين ، غابت عن الموقع .
أظن ان هنالك ظروف قاهره منعتها من التواجد أكثر .. ونحن ندعوا كل يوم أن تعود لنا بسﻻمه من جديد .
شكرا لكي واعتذر عن تأخري بالرد ..
2015-12-19 15:04:33
65687
user
88 -
♆ Azazel ♆
الأخت الكريمة رزگار .. أتمنى أن تكوني بخير .. ماذا حدث للأخت بنت بحري ؟؟؟ غبت عن الموقع لمدة 3 أشهر وأكيد فاتني الكثير .
2015-12-15 17:33:09
65064
user
87 -
I'm Iam
الشيء لي ناقص في المقال بما انو القصص "حقيقة" هو المصادر -.-
2015-12-13 16:46:28
64734
user
86 -
aalaa asal
واووووو بجد تجنن
2015-12-13 03:22:34
64645
user
85 -
جازع طريق
رووووووووووووعه
2015-12-12 19:12:54
64624
user
84 -
منى
حقيقى اترعبت جدا
2015-12-11 03:12:19
64355
user
83 -
رزگار
عزيزتي أمل ..

جميله جدا مقتطفاتك من عالم الرعب والغموض .. وأنا أكثر أنسانه تعشق الرعب والغموض .
أكثر شئ أعجبني أنقاذ الطفل .. لدرجه أني أعدت قرآته عدة مرات ..
أمنيتي في المره القادمه لو أنكي تخصصين موضوع وأحد من نوع ما وراء الطبيعه ولكن بصوره مفصله سأكون ممنونه منك حينها .. ﻻأعلم حقيقة سر عشقي لهذه المواضيع ولكن كل ماأعرفه هو أني أعيش افضل حاﻻتي وأنا أتابع فيلم أو أقرأ مقال بهذا المحال .. شكرا لكي عزيزتي مره أخرى .



الى اﻷخ توتو .
عزيزي لو كانت بنت بحري مهمه هكذا لدى قراء كابوس فلماذا كان حين يطرح لها موضوع يتم التهجم عليها من أوسع ابواب الهجوم ..ﻻ بل أن هنالك أناس خصصوا وقتهم ليعلنوا الحرب على كل مقال كانت تكتبه .. أﻷغرب من هذا أن أي شخص أخر عداأﻷخ سوداني ضد الوهن لم يتجرأ ويدافع ويحاول أعطاءها حقها .هو الوحيد الذي قال كلمة حق بحق بنت بحري . بل أن اﻷكثريه كانوا يتخذون موقع الحياد بصوره غريبه وهم يعلمون جيدا أن بنت بحري من أجمل وأروع كتاب كابوس ...
الغريب بالموضوع أن هؤﻻء الذين كانوا أختصاص تهجم على مقاﻻتها أختفوا بصوره غامضه بعد أن حققوا مرادهم بجعلها تعتزل الموقع بما فيه .. فلماذا ﻻنتعلق بكاتبه جميله مثل أمل أو أي كاتبه أخرى بالموقع خصوصا ونحن نعلم أن بنت بحري كانت مستهدفه منذ أول مقال لها .
من ﻻيفقه شئ من كﻻمي فليعود وليقرأ الردود على مقاﻻتها جميعا وعندها سيفهم .

شكرا لكي أخت أمل وأعتذر جدا على اﻷطاله .
أرجو منكي حقا أن تكوني أقوى بكثير ممن يحاول ولو مجرد محاوله من تكسير أحد جنحتكي ليمنعكي من الطيران في سماء كابوس ويمنعنا من اﻷستمتاع ونحن نراكي تحلقين هناك ..
2015-12-11 01:16:46
64349
user
82 -
حنان الحربي
ممتع شكرا لك
2015-12-09 07:25:02
64201
user
81 -
اللوتس
رائعه مختصره بدون كلام كتير لا يلزم لفتى النظر جدا واتشديت للقرائه بجد
قصص جميله واحلى ما فيها الواقعيه حبه اتابع اعمالك
2015-12-07 22:28:04
64081
user
80 -
خيالي‏ ‏الغريب‏ ‏
مرعبه‏ ‏بالفعل‏ ‏
2015-12-06 08:51:27
63860
user
79 -
ام زهراء
انتقاء جميل
2015-12-04 11:21:09
63546
user
78 -
جوهرة
أسلوبك ممتاز في كتابة القصص ، اختصار و إبداع و كما ذكزت أكثر شيء أعجبني هو الاختصار ، يعني بلا تفاصيل و مقدمات تافهة لا دخل لها في الموضوع ، سلمت يداك سيدتي .
2015-12-04 07:51:32
63524
user
77 -
الوحيدة
واو فعلا قصص رائعة و غريبة جدا اعجبتني
2015-12-04 06:35:48
63519
user
76 -
احمد
قصص جميله .

لكني حزين على المتشرد الذي فقد مسكنه .
2015-12-03 13:42:24
63422
user
75 -
صديقة الاشباح
قصص رائعة مرعبة خصوصا قصة الزوجين في الغابة و قصة الرجل الذي أراد اختصار الطريق لو كنت مكانهم لمت هههههه
2015-12-03 13:42:24
63421
user
74 -
Noor
القصص مثيرة وتشويه وما أعجبني بها فطنه ذلك التلميذ وسرعه تصرفه
2015-12-03 09:20:14
63387
user
73 -
ريم
القصه الاخيره كذب
2015-12-03 02:45:02
63342
user
72 -
نور القمر
امل شانوحة انت مبددددعة
القصص قمة الروعة و الرعب
2015-12-02 14:16:30
63260
user
71 -
الأميرة
أروع من الروعة
الأولى: الله يحمي الأطفال
الثانية: أغبى رجل على الاطلاق !!!!!!!!!!!!!!!
الثالثة: سبحان الله لا قلب كقلب الأم و الله أدرى
الرابعة: أستغفر الله
الخامسة: مرررررررررعبة
السادسة: من أروع من عرفت
السابعة: ههههههههههههه (ملحوظة: أضحك من شدة الخوف هههه)
2015-12-02 10:07:26
63226
user
70 -
غندورة
بالامس قرات العنوان ليلا بعد الساعة الثانية فخفت ان اقرا المقالة
مقالة فعلا رائعة واكثر ما ارعبني الطالب الذي نام في بيت معلمته
اقشعر بدني منها
2015-12-02 08:21:34
63214
user
69 -
الحنونة الى علي نفيسة
يعني عباد الشياطين كانوا متخبايين بالغابة . وحاطين غزالة مايتة بنص الطريق ككمين . علشان لما ينزل الواحد من سيارتو ليشيلها . بيهجموا عليه و بيخطفوه . و بعدين بيحرقوه جوات الغابة و هو بعدو عايش . كقربان لابليس
2015-12-02 04:20:34
63192
user
68 -
علي النفيسة
مجموعة قصص رائعة..
الكاتبة متألقة كعادتها,,
لكن لم افهم القصة رقم أربعة في نهايتها(للقبض على كبش المحرقة.
2015-12-01 22:44:02
63170
user
67 -
امل شانوحة
اولاً اشكر الجميع على كلامهم الجميل

بصراحة كنت خائفة ان تغضبوا مني , لأني انشر دائماً في كابوس , مع علمي : بأن منكم من ينتظر ان تنشر اعماله منذ اكثر من شهر , لكن جيد انكم تقبلتم وجودي المستمر بصدرٍ رحب .. ربما لأن معظمكم مشغول اما بدراسته او عمله او حياته العائلية , اما انا فمتفرغة لكابوس هذه الفترة , لذلك احاول ان ارسل ما عندي من اعمال , و التي بقيت سنين طويلة في درجي تنتظر الفرصة المناسبة لتظهر للعلن ! لذلك استحملوني قليلاً , فأنا لا ادري ما تخبأ لي الأيام القادمة , ربما انشغل بأمرٍ ما ! لهذا تروني اعمل بجهد هذه الأيام .. و اشكر الإدارة بإعطائي هذه الفرصة لكي اتواصل معكم من خلال قصصي المتواضعة

و اتمنى ان تعجبكم اعمالي القادمة
دمتم بخير
2015-12-01 16:58:33
63147
user
66 -
هابي فايروس
جيد جدا:)
2015-12-01 16:58:33
63141
user
65 -
هنا احمد ابراهيم ( مصرية )
القصص مش مرعبة .
2015-12-01 16:09:05
63136
user
64 -
قيصر الرعب
اسم امل شانوحة في مقال! يا له من مقال مكتوب بطريقة ادبية مختصرة..
هذا هو لون من ألوان الرعب ..ان تكون جالسا في بيتك مطمئن و يأتي أحد اصدقائك لتخرجوا و عندما تعود ترى البيت مقلوب رأسا على عقب و ترى في كاميرا المنزل صور لوحوش مزقت البيت تمزيقا و اختفت..تحمد الله على انك لم تكن في المنزل حينها و تسري في جسدك قشعريرة لأنك تخيلت ما سيفعلونه بك لو لم تخرج..و الشئ الاكثر رعبا ان ياتي احد ليقول القصة حقيقية..قصص ممتعة و مرعبة و مشوقة..تحياتي لك أمل شانوحة.
2015-12-01 15:29:40
63124
user
63 -
توتو لعدوشه
اخت عدوشه لرجوك لاتسمي امل شانوحة بهذا الاسم ولا تتعلقي بمقالاتها كثير من الكتاب هنا تعلقنا بمقالتهم واسميناهم اسامي والقاب كثيرة ولكن للاسف اختفوا من الموقع واولهم بنت بحري

استاذة امل شانوحة

انا من احد متابعيك لاتعلم لاني كاتب ايضا ليس اكثر انا اتعلم منك الروعة في الرصد وجذب القاريء ارجوك لاتختفي من الموقع مثل غيرك

شكرا
2015-12-01 15:04:00
63121
user
62 -
عمران
رووووووووووعة
2015-12-01 14:38:04
63120
user
61 -
عدوشه
قررت تسمية امل شانوحه بإمبرطورة الكابوس مبدعه اختي امل وليس بغريب عليكي
2015-12-01 08:57:38
63062
user
60 -
منيرة . قطر
تحدث احيانا حوادث مشابه كثيرا

في حفظ الرحمن ورعايته
2015-12-01 05:38:27
63029
user
59 -
فايزة الحبيب
فرحت كثيرا لإنقاذ طفل الصحراء ربنا كتبله عمر جديد و من عجائب الصدف إنه وجد عائلة بعثها الله إليه لكي ينقذوه قبل أن يمًوت جوعا و عطشا و كذلك الطفل الاخر اللي استوقفته المرأة المتوفية لتدله على ابنها قصص أكثر من رائعة كلهم
2015-12-01 04:10:13
63015
user
58 -
علاء العقرباوي
قصص جميلة موفقة
2015-12-01 03:38:52
63011
user
57 -
مي
قصص جميلة تسلم الايادي، خصوصا التلميذ الي انقدت مدرستو،
سبحان الله الفطنة و الحكمة موجودة ف كل الاعمار،
2015-12-01 03:35:28
62998
user
56 -
دعاء حسين
روعه حبيبتي امل اشتاقيتلك اسفه كنت مشغوله رح احكي معك بس افضى من شغلي نلتقي على الفيس بحبك
2015-12-01 03:35:28
62992
user
55 -
امل شانوحة الى زهراء
لقد اجبتك يا زهراء على رسالتك التي ارسلتيها على ايميلي , و اهلا و سهلا بك
2015-11-30 22:52:02
62975
user
54 -
زهراء
اسعدالله اوقاتك عزيزتي امل بحثت في الفيس عن اسمك لم اجده بالصورة المذكورة وغيرت الاسم الاول محل الثاني لم اجده فهل انتي جاعلة خاصية من يبحث عني فقط لاصدقاء الاصدقاء دون العامة انا اود بشوق الحديث معك وسؤالك ان شالله
2015-11-30 22:52:02
62973
user
53 -
عبادي
القصص ارعبتني
2015-11-30 16:12:40
62948
user
52 -
كريم شوابكه
مجموعه قصصية رائعة ،ننتظر المزيد من تلك القصص والأعمال التي بالفعل نسافر مع أحداثها.. فهي ترصد لنا غرائب هذا العالم ،وتلقي الضوء على ظواهر تحتاج تفسير...شكرا لك أستاذه أمل على هذا المجهود...
2015-11-30 13:53:54
62910
user
51 -
امل شانوحة
اشكر الجميع على تعليقاتهم المشجّعة

1- و لمن قال : ان القصص قصيرة :
فربما لأني من القرّاء الذين يفضّلون معرفة خلاصة الموضوع دون اطالة المقال بأسماء و تواريخ لن تهمّ احداً , و اظنّ ان هناك قرّاء مثلي , يملّون من طول المقال , لهذا اكتفيت بكتابة ملخصات القصص

2- اما من قال : ان قصة (طفل الصحراء) غير صحيحة
فهذه القصة انتشرت بقوّة في الإنترنت , و يمكنك التأكد من ذلك بنفسك .. كما انني قلت في تعليقٍ سابقٍ لي : ان في لبنان ايضاً وجدوا طفلاً كان قد حبى لوحده مسافة 9 كم ! و هذا يدل ان الموضوع ليس مستحيل التصديق

3- الى الأخت (زهراء) صفحتي على الفيسبوك بإسم Amal Hamed و الصورة : درج او سلّم يصل الى السماء .. فقط اكتبي رسالة قصيرة : بأنك من قرّاء الموقع , لكي اعرفك .. و اهلا و سهلاً بالجميع

انا الآن اقوم بإنهاء المراجعة الأخيرة لملخص قاموسي عربي - عربي , و من ثم ارسله للموقع , ليستفيد منه كتّاب الموقع و محبي اللغة العربية .. و من بعدها اراجع قصتي (ابني الزومبي) و ارسلها لكم ..

و شكراً للجميع على كلامهم اللطيف
1 - رد من : باسل بدر الحارثي 501
الرجال مايخاف لو مدري ايش كان وعلى فكرة هذى القصص كله قريتها ولاقصه فيها تخوف هههههههههه بل تضحك كان معكم باسل بدر سعيد سعد العبدلي الحارثي وسلمولي
2020-11-02 10:15:25
عرض المزيد ..
move
1