الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : ألغاز علمية

لغز اختفاء النياندرتال

بقلم : اياد العطار

الحياة في العصر الحجري لم تكن رائعة .. أقول هذا لأولئك الذين ما فتئوا يذكرونا بأيام زمان ويصدعون رؤوسنا ببساطة ودعة وروعة الماضي الغابر .. كلا عزيزي القارئ .. لم تكن جميلة البتة .. كانت عبارة عن مطاردة محمومة ومستمرة تتخللها فترات قصيرة من الراحة.. كان محتوما عليك أن تركض على الدوام .. أركض .. أركض .. فأمامك طريدة .. أو وراءك أنياب مفترسة تسعى لازدرادك. وفي اللحظات القليلة التي تتوقف فيها عن الركض يكون لزاما عليك أن تختبئ في عمق كهف موحش .. وبارد .. ومظلم .. حيث عليك أن تأكل وتنام وتتبرز وتجامع شريك حياتك في نفس البقعة الصغيرة أمام عيون عائلتك المجتمعة حول ذلك الموقد البائس اللعين .. يا لها من حياة ! .. وستكون محظوظا جدا لو نجوت بحياتك حتى تبلغ الثلاثين من عمرك .. فالحياة كانت قصيرة .. وأعداد البشر قليلة .. حمدا لله بأننا لم نخلق في تلك العصور المظلمة التي أروم زيارتها لبرهة قصيرة من خلال هذا المقال .. فما رأيك أن تأتي معي عزيزي القارئ ؟ .. لا تخف .. لن نبقى طويلا.

لغز اختفاء النياندرتال
تمثال تخيلي لإمرأة نياندرتال معروض في احد المتاحف الغربية

التاريخ البشري يغص بالأحاجي والألغاز، فهذا المخلوق العاقل الذي يدعى الإنسان عاش وتسيد على هذه الأرض منذ ظهوره قبل أكثر من مائتي ألف عام، هذا ما يقوله العلم الحديث. لكننا للأسف الشديد نكاد لا نعلم شيئا عما فعله وأنجزه هذا الإنسان خلال تلك الحقب الطويلة المتمادية، إذ تكاد معلوماتنا الوفيرة عنه تنحصر في فترة الخمسة آلاف عام الأخيرة، أي منذ بروز وبزوغ فجر الحضارات الإنسانية الأولى على ضفاف النيل ودجلة والفرات وما رافق ذلك من اختراع الكتابة وبدء التوثيق الكتابي للأحداث والعادات والعقائد السارية في تلك الأزمان الغابرة. أما قبل ذلك، أي قبل اختراع الكتابة، فمعلوماتنا تكاد تنحصر بما تركه القدماء من أدوات حجرية وآوني فخارية وهياكل عظمية مبثوثة هنا وهناك في المغاور والمقابر والكهوف. ولهذا السبب بالذات تعتبر تلك الحقب والعصور التي سبقت التوثيق الكتابي من أشد الفترات غموضا وظلاما في تاريخ البشر، وأكثرها إثارة للجدل.

لغز اختفاء النياندرتال
نوعان مختلفان من البشر

ولا غرو أن إنسان النياندرتال يعد واحدا من أكثر ألغاز عصور ما قبل التاريخ غموضا. فمنذ اكتشاف جمجمته الأولى في بلغاريا عام 1829 ، تعددت وتنوعت الآراء والنظريات والفرضيات حوله إلى درجة التناقض والاختلاف، وهو الأمر الذي قاد إلى نشوء خرافات وشيوع أخطاء كثيرة عنه.

ولعل أكثر تلك الأخطاء شيوعا هي الاعتقاد بأن النياندرتال هو من أسلاف البشر الحاليين، وبأن أجدادنا أيام الكهف كانوا من النياندرتال. وهذا لعمري من أكبر الأخطاء وأعظمها. فنحن والنياندرتال نوعان مختلفان من البشر. صحيح بأننا ننتمي إلى جنس واحد يدعى (Homo ) ، أي الإنسان، وصحيح بأننا أبناء عمومة ننحدر جميعا عن جد واحد عاش في زمن ما قبل خمسمائة ألف عام، وبأننا نتشارك 99.5 من جيناتنا، وأن البعض منا لازال يحمل في جيناته قدرا ضئيلا من جينات النياندرتال ... لكن بغض النظر عن جميع تلك القواسم والمشتركات فنحن البشر الحاليين نعد نوعا مختلفا تماما، نعرف بأسم الإنسان الحديث (Homo sapiens ) فيما يعرف هو بإنسان النياندرتال (Homo neanderthalensis ).

أما الخطأ الشائع الآخر فهو الاعتقاد بأن النياندرتال كان نوعا سابقا لظهور الإنسان الحديث وبأنهما لم يعيشا معا في بقعة واحدة ولم يحدث بينهما أي تقارب واختلاط، وهذا غير صحيح أيضا، فالنوعان عاشا جنبا إلى جنب منذ أن وصل الإنسان الحديث إلى القارة الأوربية قبل حوالي 43 ألف عام وحتى انقراض النياندرتال قبل حوالي 25 ألف عام.

النياندرتال لم يكن مسخا ولا قردا

لغز اختفاء النياندرتال
الصورة النمطية للنياندرتال .. وحش كاسر ..

الاكتشافات والتقنيات الحديثة ساهمت في تفنيد العديد من التصورات والاستنتاجات السابقة لدى العلماء عن النياندرتال وبدأت ترسم لنا صورة مغايرة تماما عن تلك التي علقت بأذهاننا عنه، فإنسان النياندرتال لم يكن بشعا ومتوحشا وغبيا كما اعتادت البرامج الوثائقية والأفلام السينمائية تقديمه لنا. فقد أثبتت عملية إعادة رسم وتشكيل جمجمته بواسطة الحاسوب بأن ملامحه كانت أقرب إلى ملامح الإنسان الحديث منها إلى القرد، مع بروز بسيط أعلى العين وتراجع قليل في الجبهة والذقن، كما أنه لم يكن مخلوقا كث الشعر كما يحاول البعض تصويره، فالأبحاث الحديثة ترجح بأن كثافة شعره لم تكن تختلف كثيرا عن كثافة الشعر على جسد الإنسان الحديث.

طيب إذا كان الإنسان الحديث والنياندرتال متشابهان إلى هذا الحد .. فأين هو الاختلاف بينهما ولماذا صنفا من قبل العلماء على أنهما نوعان مختلفان ؟.

لغز اختفاء النياندرتال
الفرق بين جمجمة النياندرتال والانسان الحديث

في الحقيقة كانت هناك عدة اختلافات ظاهرة بينهما. فقد أثبتت الاكتشافات الحديثة، خصوصا الهيكل العظمي النادر لطفل النياندرتال الذي عثر عليه داخل كهف دودرية بالقرب من حلب في سوريا، بأن دماغ النياندرتال كان مساويا في الحجم لدماغ الإنسان الحديث عند الولادة، لكن مع تقدم السن كان دماغ النياندرتال يتفوق في حجمه على دماغ الإنسان الحديث. لكن هذا التفوق في الحجم لا يعني بالضرورة بأن النياندرتال كان أذكى من الإنسان الحديث، فالعلماء يقولون بأن طريقة نمو وتطور الدماغ بعد الولادة هي التي تلعب دورا محوريا في تحديد مقدار الذكاء، وطريقة نمو الدماغ بحسب العلماء، كانت تصب لصالح الإنسان الحديث على حساب النياندرتال، لكن هذا الأخير لم يكن مخلوقا غبيا عديم الذكاء، إذ ربما كان ذكاءه مساويا للإنسان الحديث في بعض المجالات، فقد كان بارعا في صنع الأدوات والأسلحة الحجرية والاستفادة من جلود الحيوانات لعمل الثياب، وكان يجيد استخدام النار، وهو فوق ذلك مخلوق  اجتماعي يعيش في مجموعات تماما كالإنسان الحديث، وهناك دلائل أيضا على أنه كان يدفن موتاه، وبأنه كان أول من رسم على جدران الكهوف القديمة، فأقدم رسم بشري، ذلك الموجود على جدار أحد الكهوف في اسبانيا، ربما كان من صنع النياندرتال الذي سكن تلك الأصقاع لآلاف السنين.

لغز اختفاء النياندرتال
النياندرتال كان يعيش في الكهوف .. منظر لكهف دودرية في سوريا

أما من الناحية البنيوية والجسدية، فالنوعان كانا متقاربان بطول القامة، إلا أن النياندرتال كان أقوى جسديا بكثير من الإنسان الحديث، كانت يداه جبارتان، كأنهما أدغمتا مع صدره العريض إدغاما. وبالمقابل كان الإنسان الحديث يتفوق على النياندرتال من ناحية الرشاقة والسرعة، فالنياندرتال كان يسير بصعوبة وبطء بسبب طبيعة تكوينه العظمي، وربما بدا للناظر كأنه يترنح من جهة إلى أخرى عند المشي، وكان بحاجة إلى طاقة أكبر عند الركض والقفز والمطاردة، وعليه فأن الإنسان الحديث كانت له اليد العليا في أي مواجهة محتملة مع النياندرتال.

لغز اختفاء النياندرتال
كان مميزا بشعره الأحمر وهي سمة نادرة في البشر اليوم ..

النياندرتال كان مميزا بلون شعره أيضا، هذا ما يقوله بعض العلماء الذين عثروا على جينة تدعى (MC1R ) ضمن عينة من الحمض النووي مأخوذة عن عظام النياندرتال، وبحسب الباحثين فأن هذه الجينة تضفي صبغة حمراء مميزة على الشعر، ومن المعروف بأن الشعر الأحمر هو لون نادر لدى الإنسان الحديث، لذا فأن النياندرتال كان مميزا حتما بخصلات شعره الحمراء التي كانت تتطاير وراء كشعلة لهب أثناء مطاردته للحيوانات التي أعتاد صيدها في وديان وسهول أوربا العصر الحجري.

لغز اختفاء النياندرتال
كان يعيش في مجموعات وربما طور لغة خاصة به ..

علاوة على الاختلافات أنفة الذكر فأن العلماء يعتقدون بأن الإنسان الحديث كان متفوقا أيضا من الناحية الاجتماعية، كان يعيش في مجموعات أكبر وأكثر تنظيما من ناحية تقسيم المهام بين الرجال والنساء، كما كان متفوقا من ناحية تطوير اللغة والتواصل مع أبناء جنسه، بالرغم من أن الرأي العلمي الحديث يرى بأن النياندرتال ربما كان هو الأخر قادرا على الكلام والتفاهم اللغوي، ويذهب بعض العلماء إلى الاعتقاد بأن صناعة وتطوير الأدوات الحجرية وأساليب الصيد الجماعي ما كانت متاحة للنياندرتال لولا وجود نوع من اللغة المتبادلة بين أفراده. وقد عزز هذا الرأي عثور العلماء عام 1983 على العظم اللامي ضمن بقايا عظام النياندرتال، وهذا العظم يكون على شكل حدوه يقع في مقدمة الرقبة أسفل الذقن ووجوده ضروري من أجل النطق والكلام، علاوة على ذلك، عثر العلماء مؤخرا على جين يدعى (FOXP2 ) ضمن عينة من الحمض النووي مأخوذة عن عظام نياندرتال من شمال أسبانيا، هذه الجينة موجودة لدى الإنسان أيضا، ويعتقد العلماء بأنها مسئولة عن اللغة والكلام.

خلاصة القول، بأننا لو كنا نعيش في عصور ما قبل التاريخ المظلمة والباردة، لكنا ميزنا النياندرتال بسهولة كما فعل أجدادنا، وذلك بسبب الاختلافات الواضحة في المظهر العام والسلوك.

لماذا أنقرض النياندرتال ؟

منذ اكتشافه في القرن التاسع عشر ظل العلماء يتساءلون عن سر وسبب انقراض النياندرتال في زمن ما قبل حوالي 24 ألف عام تاركا المجال بالكامل للإنسان الحديث لكي يبسط سيطرته – وشروره - على هذا الكوكب النابض بالحياة. وللإجابة على هذا السؤال وضع العلماء عدة نظريات وفرضيات سنتناولها تباعا وباختصار في الأسطر القليلة القادمة.

نظرية الصراع مع الإنسان الحديث

لغز اختفاء النياندرتال
هل كان أجدادنا وراء أنقراض النياندرتال بسبب طبيعتهم العدوانية ؟ ..

النياندرتال كان متكيفا من الناحية الجسدية للعيش في المناطق الباردة، لهذا أقتصر نطاق وجوده على الرقعة الجغرافية الممتدة من شمال إيران والعراق وبلاد الشام مرورا بآسيا الوسطى وروسيا وأوربا وصولا إلى ساحل البحر المتوسط في أسبانيا حيث كانت الكهوف في منطقة مضيق جبل طارق هي ملاذه الأخير. وقد سكن النياندرتال تلك المساحات الشاسعة وكان سيدا مطلقا عليها لمئات الألوف من السنين حتى نازعه السيادة نوع آخر من البشر ظهر فجأة على مسرح الأحداث وراح ينافسه ويزاحمه في كل شيء. وهذا النوع الثاني لم يكن طبعا سوى الإنسان الحديث الذي عبر أولا من أفريقيا إلى آسيا ثم يمم وجهه صوب أوربا قبل حوالي 43 ألف عام.

وبحسب بعض العلماء، فأن الإنسان الحديث، الذي كان أكثر تنظيما، ويعيش في مجموعات كبيرة، قام باستئصال وطرد النياندرتال تدريجيا ودفع به باتجاه الغرب والجنوب الأوربي حيث ملاذاته الأخيرة. ومما يعزز هذا الرأي لدى العلماء هو سلوك البشر عبر العصور المتسم غالبا بالميل إلى العنف والقسوة والوحشية في التعامل مع المنافسين، أوضح مثال على ذلك هو طريقة تعامل المنتصرين مع الخاسرين في الحروب والنزاعات قديما وحديثا، وكيف تمت إبادة شعوب وقبائل كاملة من السكان الأصليين في أمريكا واستراليا وأفريقيا على مر العصور. هذا فضلا عن إبادة مئات الفصائل والأجناس الحيوانية خلال التاريخ البشري المعبق برائحة الدم والموت.

نظرية التزواج مع الإنسان الحديث

لغز اختفاء النياندرتال
هل تزاوج البشر مع النياندرتال ؟ ..

على العكس من النظرية السابقة، فأن هذه النظرية تزعم بأن النياندرتال أنقرض بسبب اختلاطه وتزاوجه مع الإنسان الحديث، أي أن نسله ضاع واندثر ضمن نسل الإنسان الحديث، وهي حالة معروفة حدثت مرارا عبر العصور، فالمجموعات الصغيرة والمغلوبة على أمرها عادة ما تذوب وتنصهر ضمن المجموعات الأكبر، وقد شهد التاريخ اختفاء العديد من القبائل والأقليات القومية بسبب اختلاطها أو وقوعها تحت سيطرة قوميات أقوى وأكبر.

لغز اختفاء النياندرتال
يحمل سمات النوعان معا ..

وهناك عدة دلائل قوية تؤيد هذه النظرية، ففي عام 1998 عثر العلماء على هيكل عظمي لطفل داخل كهف بالقرب من مدينة لشبونة البرتغالية أطلقوا عليه أسم طفل لاجار فيلو (child of Lagar Velho ) ، وكان لهذا الاكتشاف أهمية عظمى لأن هيكل الطفل العظمي حمل سمات مختلطة بين الإنسان الحديث والنياندرتال، مما يرجح كونه هجينا.

تحليل الحمض النووي يعطينا دليلا آخر على اختلاط النوعين، فمعظم الناس من العرق الأوربي والآسيوي إضافة إلى سكان شمال أفريقيا من ذوي البشرة الفاتحة، يحملون في جيناتهم ما بين 1 – 4 % من جينات النياندرتال، وهي جينات لا يحملها أبناء العرق الأفريقي لأن النياندرتال لم يعش في أفريقيا مطلقا. وهذه النسبة الضئيلة من الجينات تدل على حدوث تزاوج محدود بين الإنسان الحديث والنياندرتال خلال العصور الحجرية القديمة.

لغز اختفاء النياندرتال
الانسان لم يتوانى حتى عن ممارسة الجنس مع الحمير والماعز

علاوة على الدلائل المادية فأن دراسة وتحليل السلوك الجنسي للإنسان الحديث لا تجعل مسألة زواجه بالنياندرتال أمرا مستبعدا أو عجيبا أو غير متوقع، فالذي يمارس الجنس مع حمار ولا يتردد عن تفريغ شهوته في بقرة أو كلب (راجع مقالة تزواج البشر مع الحيوان).. والذي لا يخجل من أن ينزو بالجماد من الدمى والألعاب الجنسية .. الذي يفعل كل هذه الأمور .. لا يتوانى طبعا عن ممارسة الجنس مع غيره من أنواع الإنسان وأشباه البشر. والعلماء يزعمون بأن الإنسان الحديث تزاوج مع نوعين من الإنسان خلال تاريخه الطويل، الأول هو النياندرتال كما أسلفنا، والثاني هو نوع منقرض من أشباه البشر يدعى دنيسفوا (Denisova hominin ) عثر العلماء على عظمة أصبع يده داخل أحد الكهوف الروسية عام 2008. ولأنهم لم يعثروا سوى على أصبع يتيم فقد ظل شكل ذلك المخلوق لغزا يكتنفه الغموض، لكن تحليل الحمض النووي أظهر بأن جميع البشر من العرق الميلانيزي (سكان الجزر في المحيط الهادي) يشتركون في حوالي 6% من جيناتهم مع هذا الإنسان المنقرض الذي عاش على هذه الأرض في زمن ما قبل أكثر من 40 ألف عام.

نظرية التغير المناخي

لغز اختفاء النياندرتال
كان يعتاش على صيد الحيوانات التي انخفضت اعدادها في العصر الجليدي

بحسب هذه النظرية فأن تبدل المناخ خلال العصر الجليدي الأخير قبل أكثر من خمسين ألف عام لعب دورا كبيرا في انقراض النياندرتال، فخلال تلك الحقبة القاسية تحولت أجزاء واسعة من أوربا إلى صحارى قطبية، وأدى ذلك بالتالي إلى انحسار الغابات والمساحات الخضراء التي كانت تشكل مراعي للحيوانات التي أعتاد النياندرتال صيدها، ومع تناقص أعداد تلك الحيوانات واختفاءها، راح النياندرتال يقاسي الجوع إلى درجة أنه صار يأكل لحوم أبناء جنسه، وصار الموت يلاحقه كظله على طول البقعة الممتدة بين جبال القوقاز وصولا إلى بحر المانش، مما أجبر الجماعات القليلة الناجية على التراجع بالتدريج نحو السواحل الأكثر دفئا في جنوب أوربا، خصوصا في شبه الجزيرة الأيبيرية، أي أسبانيا والبرتغال، والتي تعرف بالملاذ الأخير للنياندرتال.

التغير المناخي لم يقتصر على هجوم البرد والصقيع، بل زاد الطين بله ثوران العديد من البراكين الأوربية خلال نفس الفترة، وهذه الانفجارات البركانية بغيومها السوداء وغبارها البركاني أدت إلى القضاء على معظم أشكال الحياة في نطاق وجود إنسان النياندرتال. وهكذا فأن تحالف المناخ السيئ مع الثورات البركانية أدى إلى إضعاف وجود النياندرتال واستنزاف أعداده بشدة، وبالتالي لم يواجه الإنسان الحديث أية منافسة أو مقاومة من قبل النياندرتال المنهك حين وطئت أقدامه أديم القارة الأوربية لأول مرة في زمن ما قبل أكثر من أربعين ألف عام.

نظرية الأمراض والأوبئة

لغز اختفاء النياندرتال
هل اصيب بوباء قاتل قاده الى حافة الانقراض ؟ ..

كما أشرنا سابقا فأن النياندرتال والإنسان الحديث متشابهان بدرجة كبيرة، وعليه فأن النياندرتال، شأنه شأن الإنسان الحديث، كان عرضة للإصابة بالعلل والأمراض والأوبئة القاتلة. ويرى بعض العلماء أن افتقاره للمناعة الطبيعية ضد أنواع معينة من الجراثيم والفيروسات التي حملها الإنسان الحديث معه إلى أوروبا جعلته صيدا سهلا للعديد من الأوبئة الفتاكة التي أضعفت وجوده وأدت إلى انقراضه في النهاية. الأمر شبيه بما حدث في الأمريكيتين بعد اكتشافهما من قبل الأوربيين، فالسفن الأوربية لم تحمل معها المستعمرين والغزاة فقط، بل حملت معها أيضا فيروسات وجراثيم قاتلة كان الإنسان الأوربي قد طور مناعة ضدها من خلال تعرضه لها لآلاف السنين، بينما لم يكن سكان أمريكا الأصليين يملكون أية مناعة طبيعية ضد هذه الفيروسات والجراثيم لأنهم لم يعرفوها ولم يجربوها قبلا، وهكذا وقعوا فريسة سهلة للعديد من أمراض العالم القديم، خصوصا الجدري، الذي حصدا لوحده ملايين الأرواح خلال سنوات قليلة فقط، أما البقية الباقية والقلة الناجية، فقد اختلط معظمهم بالمستعمرين الجدد وبمرور الزمان ذابوا وانصهروا في بوتقة المجتمعات الجديدة التي أنشأها المستوطنين الأوربيين ثم تلاشوا واندثروا إلى الأبد.

نظرية أكل لحوم البشر

لغز اختفاء النياندرتال
صورة من فلم رعب لرجلين يقطعان جثة ويأكلانها .. تمثيل وليس حقيقة ..

العديد من العلماء بدءوا يميلون في الآونة الأخيرة إلى الاعتقاد بأن النياندرتال كان من أكلة لحوم البشر، وبأنه كان مولعا بأكل لحوم أبناء جنسه كولعه بصيد الحيوانات الوحشية، فالبقايا العظمية المتحجرة التي استخرجت من بعض كهوف كرواتيا وايطاليا وفرنسا واسبانيا كانت تحمل آثارا واضحة لتعرضها للتقطيع والتمزيق بعد الموت مباشرة، ربما من أجل التهامها. وأقوى الأدلة على وجود هذه الممارسة الوحشية أتت من كهف إليسدرون (El Sidron ) في شمال أسبانيا، فهناك عثر العلماء على كمية كبيرة من العظام التي يرجح بأنها تعود لعشيرة نياندرتال صغيرة عاشت في ذلك الكهف قبل حوالي 43 ألف عام وكانت تتكون من ثلاث نساء وثلاث رجال وثلاث مراهقين وطفلين ورضيع واحد. وقد حملت عظامهم ندوبا وكسورا وعلامات تشير إلى احتمال تعرض أصحابها للقتل والتقطيع والالتهام من قبل مجموعة نياندرتال أخرى. حيث جرى نزع اللحم عن العظام بواسطة سكاكين وفؤوس حجرية، وحطمت الجمجمة من أجل استخراج الدماغ، وكسرت العظام الكبيرة من اجل استخراج نخاع العظم .. وهذه جميعها أمور تدل على أن من فعل ذلك بتلك الأجساد كان على الأغلب ينوي التهامها.

لغز اختفاء النياندرتال
عائلة كاملة تعرضت للقتل والالتهام من قبل مجموعة نياندرتال أخرى ..

ويميل العلماء إلى الاعتقاد بأن النياندرتال، والإنسان الحديث أيضا، مارسا أكل لحم البشر مرارا وتكرارا خلال تاريخهما الطويل الذي يمتد لعشرات الألوف من السنين، حيث كانا يلتهمان أبناء جنسهما ويلتهم كل منهما الآخر أيضا، وكانت وتيرة هذه الممارسة تزداد في فترات الكوارث والمجاعات التي يندر فيها الحصول على الطعام، كما أرتبط أكل لحم البشر بطقوس وعقائد خرافية كتلك التي كانت منتشرة بين القبائل البدائية في بابوا غينيا الجديدة حيث كان يجري التهام البشر بشكل روتيني حتى منتصف القرن الماضي.

لغز اختفاء النياندرتال
صورة ارشيفية حقيقية من القرن الماضي لبقايا جثة رجل جرى التهامه في بابوا غينيا الجديدة ..

ممارسة أكل لحوم البشر هي لا ريب ممارسة وحشية مرعبة، لكن الأسوأ من ذلك، والأمر الذي قد لا يعلمه أغلب القراء، هو أن لها آثار جانبية خطيرة على الصحة العامة، وقد تنبه الأطباء إلى هذا الأمر خلال دراستهم واستقصائهم أسباب مرض غريب ألم بأفراد قبيلة فور البدائية في بابوا غينيا الجديدة في القرن الماضي. فهذه القبيلة درجت على التهام جثث موتاها، كان تأبين الميت والحزن عليه يتضمن تقطيعه والتهامه من قبل أهله وأصدقائه من أجل المحافظة على "قوة الحياة" الموجودة داخل جسده وحفظها من الضياع، حيث ظن الفور بأن التهامهم لجسد الميت يعني تقاسمهم لقوته وطاقته. ولهذا السبب بالذات كان الرجال يهتمون بأكل قلب الميت وأجزاء بدنه الأكثر ارتباطا بالقوة والصلابة، أما باقي الجثة فكانت تترك للنساء والأطفال، وهؤلاء كانوا مولعون بأكل الأجزاء الدسمة، خصوصا الدماغ، فكانوا يحطمون الجمجمة ويستخرجونه ليأكلوه نيئا من رأس الميت مباشرة. وقد تسبب هذه الممارسة الغريبة بإصابة العديد من أفراد القبيلة ، خصوصا النساء، بمرض نادر يدعى كورو (Kuru ) ، وهو مرض قاتل شبيه بمرض جنون البقر، ينتقل بالعدوى ويؤدي إلى نخر الدماغ محولا إياه إلى ما يشبه الاسفنجة، ويسمى أيضا بمرض الضحك، لأنه المصابين به يفقدون السيطرة على أجسادهم تدريجيا مما يجعلهم يقومون بحركات لا إرادية مثيرة للضحك، وعادة ما يفارق المصاب الحياة خلال أقل من سنة، ولا يوجد حتى اليوم عقار ناجع لعلاج المرض الذي تناقصت حالات الإصابة به بعد توقف أفراد القبيلة عن التهام لحوم البشر في العقود الأخيرة.

وبالعودة إلى النياندرتال، فهناك فريق من العلماء يعتقدون بأن أكل لحم البشر تسبب بإصابة النياندرتال بأمراض وأوبئة خطيرة مشابهة لتلك التي أصابت أفراد قبيلة فور في بابوا غينيا الجديدة مما قاده إلى الانقراض في النهاية.

أخيرا ..

لغز اختفاء النياندرتال
يبقى لغز النياندرتال قائما ..

فأن كل قلناه حول النياندرتال يبقى في حيز الفرضية والاحتمال، فالعلماء لا يملكون من المعلومات حول هذا المخلوق المنقرض سوى ما تقدمه عظامه وأحجار الصوان التي أستعملها في مطاردة الحيوانات والأعداء، ولهذا السبب بالذات، أي لقلة المعلومات وشحتها، يبقى موضوع النياندرتال من المواضيع الشائكة والمثيرة للجدل خصوصا بين أنصار نظرية التطور (1) وأنصار الأصل السماوي (2) للحياة على هذه الأرض، وهو جدل قديم متجدد نحن في غنى عن التطرق أليه لأننا بصراحة غير مؤهلين لا علميا ولا دينيا للخوض فيها. لكن خلاصة ما يمكن أن نقوله في ختام هذا المقال هو أن النياندرتال لم يكن قردا ولا وحشا .. ولا كان من أسلاف البشر الحاليين .. ربما كان من الكائنات التي أبدعها الخالق قبل ظهور البشر على هذه الأرض .. إذ لا يوجد ما يمنع فرضية أن الأرض كانت مسكونة بمخلوقات وكائنات أخرى قبل ظهور البشر.

هوامش :

1 – نظرية التطور لتشارلز دارون (Theory of evolution) : نظرية التطور - باختصار وتبسيط شديد - تزعم بأن أصل جميع الكائنات والمخلوقات الموجودة على كوكبنا يرجع إلى سلف واحد مشترك ظهر على هذه الأرض قبل أكثر من ثلاثة مليارات عام عن طريق تفاعلات كيميائية حدثت في بيئة مثالية وتحولت إلى شكل من أشكال الحياة البسيطة ثم تطورت تدريجيا وانحدرت منها جميع الأنواع عن طريق عملية الاصطفاء الطبيعي التي يمكن تلخيصها بعبارة "البقاء للأقوى والأصلح"، أي أن الصفات والسمات الجيدة هي التي تبقى وتتأصل وقد تتطور في النهاية إلى أنواع جديدة. ولتبسيط الأمر أكثر فأن ما قامت به الطبيعة عبر ملايين السنين هو أشبه بما يقوم به الإنسان حاليا في المختبرات ومعامل البحوث من عملية اصطفاء صناعي، حيث يتم التلاعب بجينات النباتات لتطوير السمات الجيدة والقضاء على السمات السيئة للحصول في النهاية على نباتات مطورة جينيا تحمل الصفات والسمات المرغوبة والمطلوبة فقط، أو كما في قيام المزارعين بتوليد وتهجين سلالات مختلفة من الحيوانات الأليفة للحصول على سلالات جديدة تحمل صفات وسمات محسنة.

لكن كيف لنا أن نصدق بأن السحلية تحولت إلى طائر بحسب نظرية التطور ؟! ..

الجواب يكمن في الطفرات .. وهي تغييرات جينية تتم غربلتها وتصفيتها عن طريق الاصطفاء الطبيعي حيث يتم إبعاد الطفرات الضارة في حين تتراكم الطفرات المحايدة حتى تصبح شائعة، وهذه الطفرات لا تحدث خلال ليلة وضحاها، بل قد تتطلب آلاف وملايين السنين لحدوثها ولذلك تصعب ملاحظتها ومراقبتها.

لكن أين هي الأدلة على حدوث هذه الطفرات ؟ .. أين هو المخلوق الذي يظهر لنا بجلاء حدوث طفرة بين السحلية والطائر؟ ..

الطفرات تحدث على الدوام، وأغلبها ضارة، مثل التشوهات الولادية، التخلف العقلي، الصلع، حساسية اللاكتوز، السرطانات .. الخ .. العلماء يقولون بأن مثل هذه الطفرات حولت السحلية إلى طائر من خلال عملية طويلة استمرت لملايين السنين .. أما أين هو الدليل الأحفوري الذي يثبت حدوث هذه الطفرات .. أي أين هو المخلوق الذي يحمل سمات السحلية والطائر معا، فهذا هو ما يسمى بالحلقة المفقودة في نظرية التطور.

2 - نظرية الأصل السماوي : أنصار هذه النظرية ينقسمون فريقين، احدهما – الأغلبية - يؤمن بأن جميع الأنواع والأجناس على الأرض هي صنع الله خلقت بأحسن صورة وتقويم منذ البداية ولم تتطور تدريجيا، وهناك فريق آخر يزعم بأن الحياة أتت إلى هذه الأرض من كوكب أو جرم سماوي آخر، ربما حطت بواسطة صحن طائر، أو حملها نيزك أو مذنب ما إلى الأرض.

المصادر:
..................

1- Neanderthal From Wikipedia the free encyclopedia
2- Not guilty! We did not kill the Neanderthals... ice age wiped them out, say scientists
3- Study casts doubt on human-Neanderthal interbreeding theory
4- Neanderthal extinction hypotheses
5- Did climate change kill off Neanderthals?
6- DNA reveals Neanderthal extinction clues
7- Cannibalism May Have Wiped Out Neanderthals
8- How Neanderthals Fought Disease
9- Some Neanderthals Were Redheads
10- Cave Speak: Did Neandertals Talk?
11- Neanderthals Were Too Smart to Survive
12- Neanderthals Were Cannibals, Study Confirms
13- How Neanderthals met a grisly fate: devoured by humans
14- Brains of Neanderthals and Modern Humans Developed Differently
15- Neanderthals More Intelligent Than Thought
16- The brains of human and Neanderthal babies were almost identical
17- Cannibalism & the shaking death: A new form of the disease & a possible epidemic
18- Neanderthal Sex: Modern Humans Ended Interbreeding After Migrating From Africa, Study Suggests
19- Kuru (disease) From Wikipedia, the free encyclopedia

تاريخ النشر 05 / 12 /2012

انشر قصصك معنا
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (128)
2020-03-22 00:35:24
79801
128 -
بلقيس اليمنية
ياللروعة مقال جميل
2020-02-24 16:24:45
79397
127 -
القلب الحزين
ربما السبب في إختلاف أشكالهم عن البشر هو طفرة في جيناتهم فمثلاً نجد العلماء يقسمون البشر إلى فئات مثل القوقازيين والصُفر والسود.
2019-11-05 23:56:34
78495
126 -
ابوحمزه اليماني
اخي الكريم في تعليق 123 انسان
الاية الكريمه واضحه
الذي خلقكم من نفس واحده اي ادم عليه السلام وخلق منها يعني نفس ادم وخلق منها زوجها اخرج من نفس ادم نفس اخرى حواء
خلق الله تعالى ادم عليه السلام ذكر نفس واحده.وخلق من هذه النفس حواء الايه واضحه
2017-10-31 04:36:01
67759
125 -
نائم بالحديقه
النياندرتال هم بشر مثلنا يختلفون معنا بالاحجام فقط عصرهم يختلف عن عصرنا وهم ليسوا بدائين بل كانو يمارسون خياتهم وفقا لعصرهم هم بشر مثلنا تماما لديهم عقول وانجازات ورسومات وفنون وتزاوج طبيعتهم البشريه نفسنا تماما
2017-04-11 04:38:05
64794
124 -
نها
استغرب من وجود عظمة انسان واحدة أو هيكل عظمي واحد نستنتج نظريات كاملة فلو افترضنا مثلا بأن الأنسان الحالي انقرض ووجدوا الذين يعيشون بعدنا بملايين السنيين جثة شخص افريقي سيقولون يأن الأنسان كان اسود البشرة مجعد الشعر ولو وجدوا مثلا مثلا جثة شخص منغولي أو اي شخص مصاب بمرض كمرض الفيل سيحكمون على أن الجنس البشري الحالي كانوا جميعا بهذا الشكل أو أكتشفوا احد القبائل البدائية في الامازون سيقولا أن الأنسان في ذلك العصر كان متخلف وبعيد عن الحضارة نظرة ناقصة جدا.
2017-02-14 17:00:25
63847
123 -
انسان
لايمكن تجاوز القران الكريم في وصفه خلق الانسان والكون والاعتماد على نظرية انسان مخلوق مثل دارون لاكن ممكن ان نستخلص من القران من يخرجنا من هذا التيه ف الانسان النيانتردال ووجددت اثاره فلا مناص من ان ننفيه وادم موجود وكذالك ليس لنا ان ننفيه اذا ماهو الحل وكيف نخرج من هذا المأزق القران يقول {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاء }. «النّساء1».
اي ان خلق الله النفس وخلق حواء وهذا معناه ان حواء لم تخلق من ضلع ادم بل هي خلقت من طينة اخرى لاكن النفس هي نفس واحدة التي خلق منها ادم وحواء يبقى شيء مهم هو ان ادم وحواء كم لبثوا في الجنة وهل ضاجع ادم حواء وهل حملت منه فهذا مهم جداا ثانيا هل ادم وحواء عندما انزلهم الله من الجنة الى الارض انزلهم سويتا ام انزلهم تباعا فاذا اردنا ان نبحث حسب نظرية الناندردال فان حواء حملت وهي في الجنة ونزل ادم الى الارض وهي بقيت حتى ولدت او ولدت بعدنزولها لاكن اختلف مكان وزمان نزولهم هم الاثنين وعاش كل منهم بعيد عن الاخر وهذا يفسر نظرية التي ذكرتها ان انقراض الناندرال بسبب التزاوج من الانسان الحديث حيث التقى ادم بحواء وتزاوجا على الارض بعد فراق طويل اعتقد الان فهمت انني اقصد من كلامي ان احدهم وهم ادم وحواء يمثل الانسان الناندرال والاخر يمثل الانسان الحديث وبهذا نكون قد قضينا على الحيرة والتيه الذي يجعلنا قول العلماء ونكفرهم وكذالك نجعل العلماء يؤمنوا بقول القران ان اول من خلق هم ادم وحواء
2017-02-01 03:30:18
63647
122 -
مصحح
الاستاذ الفاضل القران الكريم شرح لنا بداية الخلق وانشاء الكون وحركة النجوم وحكى لنا الماضى ونبأنا بالمستقبل وكل ما تقوله هذا مجرد كلام ليس له اساس من الصحه ولا يصدقه عقل غير فى فلم فارجع يا اخى الكريم الى القران وقصص الانبياء وستعلم انه علما الانسان مالا يعلم وانهم علما ادم فكيف تقول ان هناك انسان بدأى جاهل متوحش ارجع الى كلام ربك بدلا من اراء الغرب التى يحاولون ان يظهروا فيها انفسم ويحشرون انفسم فى التارخ وشكرأ
2017-01-13 15:57:37
63291
121 -
احمد
أولا مجهود تشكر عليه جدا
لكن المقال يحتوي علي كم من الأخطاء العلمية غير عادي
فكرة أن إنسان النياندرتال هو يأجوج و مأجوج الحقيقة هي فكرة سطحية لدرجة أن الرد عليها يعتبر مضيعة للوقت

أدعو الله أن يكتب علي هذه الأمة أن تخرج من الجهل و تجرب و لو لمرة أن يقترن إسمها بالعلم
2016-07-27 06:36:40
58840
120 -
نواف
انا في اعتقادي والله اعلم بأن انسان النياندرتال ماهو الا شعب يأجوج ومأجوج .وهم مفسدين في الارض .
2016-07-21 17:50:43
58664
119 -
ابو النذير
اطلعت على فلم وثائقي يتحدث عن تزاوج سلالتنا الانسانية مع سلالات نياندرتال ودينوسوفان وايريكتوس الانسانية ايضا, وعن بقاء بقايا كل منها الجينية في افراد تفرعات سلالتنا مما يثبت انهم بشر مثلنا ومجرد سلالات منا انقرضت ,ذلك ان التزاوج بين نوعين يكون نسله عقيما,وقد اشار الله الى ان اندثار سلالات بشرية ممكن ,وذلك في قوله كمثال على ذلك:"وانه اهلك عادا الاولى ,وثمود فما ابقى",وفي قوله تعالى "وجعلنا ذريته هم الباقين"ما يشير الى بقاء سلالة ابوية واحدة هي سلالة نوح عليه صلوات الله,واشار الى بقاء سلالات امهاتية شتى في قوله تعالى :"ذرية من حملنا مع نوح انه كان عبدا شكورا",فنحن ابويا كلنا سلالة نوح ,وامهاتيا سلالاتنا آدمية ولكنها متعددة شتى ,ومن ضمنها سلالات نياندرتال ودينوسوفيان وايريكتوس كما تسمى الآن,والله اعلم ماذا كانت تسمي نفسها,وفي ذلك اشارة الى ان الاصل في الاجتماع البشري منذ القدم هو ان الغلبة للعفة لا للفحش ,وللنكاح اي الزواج الشرعي الفطري لا للسفاح ,واشار ذلك الفلم الى بقاء سلالات الدينوسوفان الامهاتية بكثافة بين اهل البامير والتبت,ومن ضمن جيناتها الموروثة الجين الذي اودع الله فيه خاصية تحمل سكنى المناطق الشاهقة ونقص الاكسجين فيها بكفاءة ,فالله هو"الذي اعطى كل شيء خلقه ثم هدى",وان سلالات الايريكتوس الامهاتية تتواجد بكثافة بين البولونيز والميلانيز والمالاويين,و ان سلالات النياندرتال الامهاتية تتواجد بكثافة في الباسك والسلت وقبلهم في اهل الهلال الخصيب ,ان اللقاء والتزاوج بين سلالتنا المسماة بسلالة كرومانيون وبين سلالة نياندرتال كان في جنوب بلاد الشام,وهذا المكان تحديدا هو نواة الامتداد المسمى قديما ببلاد مدين قوم شعيب,حيث كان اهل مدين ومعهم"الجبلة الاولين",وحلول قارعة الله بمدين لعله شمل من لم يتبع شعيبا صلى الله عليه وسلم من مدين ومن الجبلة ايضا,اما من آمنوا فبقوا معا وانتشروا وتوسعوا معا,او سبق توسعهم وانتشارهم معا الى ان وصلوا الى بلاد الايكة وغيرها ,وقوم مدين قال لهم شعيب"كنتم قليلا فكثركم"فلعل هذا يشير الى ان تناقص الجبلة وتكاثر مدين كان سلميا وباسباب طبيعية ,كما حدث و يحدث كثيرا لشعوب وقبائل عبر التاريخ "كما يحدث للشعوب الاوربية تناقص حاليا بسبب انتشار الفواحش والعزوف عن الزواج والتناسل,كما قال صلى الله عليه وسلم واصفا احوالا بعضها في عصرنا مشهود ,في قوله:"وان يكون المطر قيضا "اي الاختلالات المناخية"والولد غيضا"اي التناقص الانجابي والسكاني"فسبحان الله",ولعل بلاد الايكة هي البلاد التي كان اهلها يسكنون الغابات التي جلها شجر الايك كما يسميه حتى اليوم اهل سكندنافيا ,وقد يكون ذكر الجبلة الاولين في احتمال آخر عبرة لمدين بسبب عتوهم عن امر رب العالمين ورسله واهلاكهم قبل قوم مدين,مع شهود او ورود بقايا اخبار من ذلك عند اهل مدين ,اوبقاء بقايا من هؤلاء الجبلة بين ظهراني مدين وتصاهرهما,والله اعلم
2016-04-03 09:24:20
55641
118 -
ابو النذير
فان اوصاف تلك السلالة النياندرتال كما يسمونها ,والله اعلم ماذا كانت تسمي نفسها, ليست بالقبيحة ,بل يسعى لترويج انها كانت قبيحة,كما كان يسعى لابراز صور بعض السلالات البشرية الحاضرة في صورة اشباه بهائم,تكريسا لنظريات استعمارية قامت اصلا على المسوغ الدارويني,فلماتبينت الخريطة الجينية للسلالات البشرية,اتضح ان بعض تلك السلالات الموغلة في البدائية هي قريبة الانتساب سلالة لبعض الشعوب الاكثر تقدما في العالم ,كل ذلك على ذمة مخرجي ومنتجي تلك الخرائط,ولكن ان جمعنا المتفرق من اوصاف سلالة نياندرتال وجدناها سلالة جميلة ,لو كانت لا تزال من ضمن الشعوب الحية لكانت مشهورة بالجمال,فهم كانوا ذكورا واناثا طبعا ممن يغلب عليهم الشعر الاحمر والاصهب ,والعيون شديدة السعة,مما يناسب حجم عظام المحجر وارتفاع الجبين وسعته,ومما يناسب البيئة الغائمة الضبابية لمواطنها,مما يرجح ايضا كون عيونهم ملونة وبشرتهم صهباء,اضافة الى الجسم المكتنز والبنية المتينة والطول الذي يعادل في معدله بعض السلالات الاوروبية المعاصرة,ولا يعني علو عظمة الانف وتراجع الذقن في عظام جماجمهم, ان هذه الملامح كانت ملازمة لوجوههم وهي مكسوة باللحم والجلد والبشرة,بل من الممكن انهم كانوا مثل بعض السلالات البشرية الحالية لديهم الانف الاقنى ,مثل الانف الاغريقي او حتى الانف العربي,اي انه كان منحنيا مستدقا حتى لا يتدفق منه الهواء البارد الى جوف الرئتين,ولعله كان اخنس اي متراجع الارنبة حتى لا يصل الى افواههم,وذلك مما يعطيهم هيئة لوسط الوجه شبيهة باهل هنغاريا الحاليين,ولنفس السبب التشريحي,لابد ان افواههم كانت ملمومة مضمومة لايتدفق منها الهواء البارد الى اجوافهم,مما يقتضي كون ذقونهم كانت مكتنزة تسند خدودا واسعة ,مما يعطي في مجموعه صورة وجهية وجسمية مهيبة ولكنها ذات الجمال,وان اخرجناهم من مخيلة المظهر البدائي المهلهل ,وادركنا ان قدراتهم الذهنية كانت تكافئ مالدينا,وتصورناهم متنظفين متسوكين متعطرين متحضرين ,آخذين زينتهم وثيابهم,لديهم انبياء علموهم مافطرنا الله عليه من القيم والمكارم ,نفلح ان حفظناها,وهم منا,واولها محبة الله وتوحيده,وعلموا رجالهم المروءة ونساءهم العفة والستر,لا كالخيالات العارية المفروضة ظلما على تصورنا للبشر الاقدمين,وكان لهم علماء وحكماء وقيم واخلاق هي ذات ما اكرمنا الله به,كانت نساؤهم يربين اطفالهن على الالتزام بها,لكان من دواعي سرور اي منا ان يصاهرهم او يناسبهم ,وهذا ما حصل فعلا,وشواهده لا زالت ماثلة في اجسامنا وجيناتها,فقط اذا تخلينا عن خرافات مغرضة عنصرية تطاولت و تعدت الى المستحاثات واعماق التاريخ وما قبل التاريخ
2016-03-31 17:56:24
55561
117 -
هند
انا اعتقدبان القرد الي يمشي منتصب القامه ماهو الا جثث اهل السبت الذين ذكرو بالقران ان الله مسخهم قرده وخنازير ربما كان شبههم اقرب للانسان
2016-03-29 16:35:09
55497
116 -
ابو النذير
تبين حديثا وجود وفرة من جينات النياندرتال في الباسك,مما يؤكد على انهم مجرد سلالة بشرية تنتمي لنوعنا البشري الواحد,اذ لاتناسل بين مخلوقات من خارج النوع الواحد,ولعلهم كسلالة ابوية قد انقرضوا لكنهم لازالوا احياء في اجساد وجينات كل واحد منا,وللعلم فان الحقائق شيء ,وهوى من يعرضونها شيء آخر,وهنالك في الكهنوت الاكاديمي شانات ,فمن شان وكرمى لاتجاهات ما يجب ان تلوى حقائق وتقمع تهزأ تفاسير ما خارج السرب المراد,واقل الناس حيادا وموضوعية اكثرهم تشدقا بهما
2016-03-27 23:52:00
55464
115 -
Disturbed
أولا استاذ اياد بصفة خاصة وكل القائمين على ادارة الموقع والاشراف عليه السلام عليكم وعلى كل الرواد بصفة عامة... بالدخول للموضوع أولا هذا المقال مكتوب بمنتهى الحرفية والتفرد في الاسلوب العلمي والشفافية المحايدة كما عهدت عنك استاذي العزيز ... لكن قد فتحت ابوابا كثيرة للتساؤل فانا شخص قضيت عمرا في دراسة العلوم وكان علم المستحثات احد العلوم الاساسية في دراستي الجامعية ولكن وبمنتهى الصراحة اي علم لا يتسق مع معتقداتي الدينية فهو بعيد كل البعد عن الصحة والصواب .. و كسؤال بسيط بما ان الجنسين قد كانا متعاصرين ايهما كان من نسل سيدنا ادم؟ حسنا دعك من هذا ... ايهما كان عاقلا و منوطا بالتكليف؟؟؟ ايضا لا تشغل بالك سؤال اخر .. هناك حقيقة علمية ومن المسلمات ان تزاوج جنسين مختلفين لا ينجح الا في حالات معينة كتزاوج الحصين مع الحمير اعزكم الله وايانا او النمور مع الاسود (ظهر حديثا) لكن هذا التزاوج بدوره ينتج اجيالا عقيمة غير قادرة على الحفاظ على جنسها فكيف تزاوج الجنسين واستمر الجنس الهجين؟؟ ... اما في ما يخص الكائنات السابقة لوجودنا فهي الجن وهذا متفق عليه اما الانسان فبحسب النظريات فقد تواجد فيما بين 20 الى مائة الف عام فقط وهذه النظرية ليست على خلاف مع كل الاديان على عكس نظرية داروين والتي لﻷسف لا تزال النظرية المعمول بها في التدريس على معظم ان لم يكن كل المجالات التي تختص بها النظرية مثل علم الأحياء وعلم الجيولوجيا وعلم المستحثات والتاريخ وحتي في دولنا العربية . ختاما انا لست من المتعصبين في الدين ولست من المهووسين .. انا فقط مسلم ولدي قناعات راسخة .
ختاما خالص التحية فائق الشكر والتقدير كل المجد اخي واستاذي العزيز اياد
ملحوظة تذكرتها مؤخرا: الاخت nona طائر الاركيوبيتريكس فعلا كائن غريب فله اجنحة وعظام ترقوة كما انه لا يملك ريش فهو يشبه الخفاش الا انه من الديناصورات والتي انقرضت منذ حوالي65 مليون عام والله اعلى واعلم
2016-03-04 16:46:34
54829
114 -
نابذ التخلف
اخ اياد اتمنى لكم الاستمرار وتخليص الامه العربيه من الجهل الي هيه بيه اخي العزيز انا احضر لموضوع جدا راقي سوف يغني هذا الموقع الجميل (وهو غني اصلا) اتمنى ان تستمر وتيرة العلم والمعرفه هذه لكن انا وللاسف لا اسكن المناطق العربيه وانا في بلاد الغرب اعتبر نفسي محضوض لان استطيع افكر براحه واستطيع ان ابحث في مصادر من العرب والغرب بلاضافه لمعلوماتي اتمنى من جميع اخواني العرب وبلاخص من قراء هذا الموقعععع الاكثر من رائع بنبذ العنف وان نجعل موضوع عام لناقش كيف نبني خليه علميه بحته لنسف الجهل من جذوره نحن عدة اشخاص من المهندسين والدكاتره ومعلمين لغات نصمم موقع جميل لتحيد مشاكلنا وكيفية حلها علميا وعند انتهائنا من التصميم سوف تكونون من المواقع الصديقه لنا واضافة اسم موقعكم العزيز في موقعنا لنفيد اكثر القراء وهكذا نكون قد سهمنا في تكبير عدد القراء للعلم المفيد والثقافه هذا ماينقص عامة الوطن العربي المعلومه الغير محرفه ومعطيات علميه بحته تحاكي عقل الانسان باحترام اخي العزيز اياد لديك قراء في كندا وامريكا وفلندا اتمنى ان يكون هذا حافز لكم في الاستمرار لقد استلهمنا فكرة بناء الموقع منك يا اخي العزيز والكم الهائل من القراء للمعلومات الثقافيه فشجعنا هذا لنبني اول موقع عربي غربي من بعض القراء الكندين الملمين بلغه العربيه من اصدقائي الذي اوحى لي ان وطني العربي مازال ينبض ويريد النهوض فسوف امدكم بكل معلومات الفيزياء الحديثه واخي انا مسلم وليس ملحد وامن بكل الاديان وعندي اصدقاء ملحدين اكن لهم الاحترام لانهم بشر لم ياذوني مسالة الدين هذا شان خاص بهم ، اخي العزيز اعطيني فرصه لتزويدك بمواضيع مهمه من شئنها ان ترفع هذا الصرح الانيق الى الاعلى لكن فرق الوقت والعمل يجعل من البطء اعذر العربيه لشخصي فاانا في كندا من صغري ولم امارسها جيدا لكنها كافيه لتجعلني افهم القران والتفاسير ميه ميه واشكرك واسف للاطاله
2016-02-22 10:15:59
54464
113 -
عبدالله
السلام عليكم موضوع الانسان القديم قرأته قبل ٣ سنين وكنت سوف اجن منه لأني تعمقت فيه ودعيت الله ان يلهمني خيرا والحمدالله ابتعدت عن الموضوع هذا نهائيا لانه المطلوب مني اني اقرأ واتعلم مايفيدني في دنياي واخرتي وأن اعبد الله كما امرني ولا تشغلو انفسكم في امور لا يعلمها الا رب العالمين وانا بصراحه حبيت هذا الموقع وادمنته واشكر الله اولا ثم اشكر الاستاذ اياد العطار وعلى كل من كتب في هذا الموقع المثير والمشوق للقرأه
2015-12-26 11:31:47
52644
112 -
sousou la belle
صحيح بانني استفدت من المعلومات الرائعة الا انها غير صحيحة فلماذا ندرس اشياءا كاذبة ما معنى النيانرتال هذا قال الله تعالى لقد خلقناه في احسن تقويم ....فلا معنى لهذا النياندرتال ولا لهذه الكائنات الشبه البشرية حسبالكم انيوشا اووو .... مع ذلك افدتوني جدا بارك الله فيكم
2015-11-24 02:23:27
51912
111 -
بوسي
ان النظريات منطقية ولاكن يجب التاكيد من هذاجيدا حتي لايغتب منا الله والله يوفقق في قل دراسة تعمل عليها.
2015-09-10 13:13:03
50205
110 -
nona
بالنسبه للطائر موجود واسمه الاركيوبوتركس
2015-08-10 08:38:27
49368
109 -
ذئب الظلام المرعب
لغز الوحش الذئبي فوق البيت المسكون:
أظن أن صديق عزيز لي قد صور كائن غريب يركض فوق أحد البيوت المهجوره تحت أظواء القمر الفضي له صوت مخيف يبدو كصوت حيوان ذئبي في الواقع يبدو أكبر من ذئب عادي في الواقع يقول صاحبي أنه رأي ذاك الحيوان المتوحش يقف فوق قائمتيه
أو هل سمع أحدكم عن الجنيه جنية المياه المخيفه:
صديق لي قد إدعي رؤية تلك الجنيه المزعومه ولكن أحقا تهرب من سماع صوت الكلاب وهو ما قدي يثبت صحة أن الجن يهرب من الذئاب أو الحيوانات الأكثر شبها (الدببه_الكلاب)
أو ربما سمعتم عن الفوتو:
أو ديانة (أكلي البشر) علي ما أعتقد وأشهرهم هم نهوض الأموات للإنتقام من الأحياء علي سطح الأرض
2015-07-03 10:27:58
48173
108 -
mwafak
انا اضن ان ليس هناك من عصر حجري طبشوري لاني اعتقد ان الاحتمالات قليلة جدا لحيات الانسان لايمكن ان ينجو الانسان بتلك الضروف كما اعتقد احتمالات العصر الحجري ممكن ان تكو 1 بل 100
2015-07-02 08:35:07
48126
107 -
صلاح الأحمد
بسم الله الرحمن الرحيم بشر النياندرتال هؤلاءبشر كانوا يعيشون في هذه الأرض قبل أن يخلق الله أبونا آدم عليه الصلاة والسلام وهذه الحقيقة العلمية كانت مختلفة فيها بين علماء الإسلام والرأي القائل بها له أدلة كثيرة يستدل بها كآنت تعتبر ضعيفة في العصور الإسلامية القديمة لاكن جآء آلعلم الحديث وأثبت هذاالرأي وقواه وأثبت صحته من تلك الأدلة حديث عن رسول الله محمد صل الله عليه وسلم (قبل آدم آدمون كثيرون) وهنآك آيـة في سورة آلبقرة فيهآ أن آلملآئكة آلكرآم قآلوآ (لله سبحآنه صآنع آلكون ومدبره) حين آرآد خلق أبونا آدم وإسكانه الأرض (أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماءونحن نسبح بحمدك) أي أتجعل فيها من يفسد فيهآ كتلك المخلوقات التي كانت موجودة في الأرض من قبل وهناك أدلة كثيرة وبعض العلمآء أُثبتوا أن الإسلام يوافق ويقر بان هناك مخلوقات بشرية كانت في الأرض قبل أبونا آدم عليه السلام منهم علماء كبار في الأزهر الشريف أكبر مرجعية إسلامية في العالم وقد أثبت ذلك العلامة الإمام محمد عبده رحمه الله ومن المعاصرين العلامة الدكتور عدنان إبراهيم وهذا مقطع من محاضرة له عن البشر قبل أبونا آدم عليه السلام https://www.youtube.com/watch?v=UeihrbZT4uY
2015-06-23 16:20:27
47770
106 -
ابو الحسن
هم بشر مثلنا الا ان الله خصهم بشكل مميز عنا و كتب لهم العيش في البراري و الكهوف و لعل عدوانهم على البشر العاديين تسبب في إبادتهم و انقراضهم ...
2015-05-26 02:17:58
46866
105 -
سيرينيتي
كلهم بشر مافي انواع قديمه وحديثه ولكن الناس اجناس واشكال والوان مثل الان. كل قوم لهم صفات مميزه مثلاً سكان شرق اسيا اوالافارقه والهنود الحمر.
كان قوم لهم ملامح وصفات مختلفه عن البقيه وربما انقرضوا بسبب التزاوج او انهم تغيروا لظروف طبيعيه لكي يتكيفوا ع البيئه من مناخ وتضاريس
2015-05-26 02:17:58
46862
104 -
ابو النذير
لا يوجد في محكم القران الكريم ما يوقت لزمان ابينا ادم صلى الله عليه وعلى امنا حواء الا ان هنالك اشارات الى قدم ذلك مثل "قرونا بين ذلك كثيرا" او "فما بال القرون الاولى ؟قال علمها عند ربي في كتاب لايضل ربي ولا ينسى" والبشرية تعرضت لتطور في بعض اجزائها اوبعض "واثاروا الارض وعمروها اكثر مما عمروها "تلاه تردي وتعرضت امم عظيمة الحضارة منها لقوارع استاصلتها"ارم ذات العماد التي لم يخلق مثلها في البلاد وثمود الذين جابوا الصخر بالواد وفرعون ذي الاوتاد" وماثل لليوم ان لا دولة من الدول العظمى بمقدورها بناء مدينة كالبتراء او مدائن صالح او اهرامات مصر وهن حتى اليوم من عجائب الدنيا,فمسار البشرية المؤرخ وغير المؤرخ سنني رسالي ذو توازيات ووتائر تصاعد وتردي لامجرد متوالية بسيطة تبدا بكهوف فيها اشباه قرود تطوروا حضاريا باضطراد متصل حتى اليوم والدارس لسنن الواقع يشهد للمسار الاول لا التوالي البسيط المنافي لاحوال الامم ,وبالنسبة للاديان الابراهيمية فابراهيم ربه واحد وهو واحد ودينه هو دين ربه الواحد ولكن الاختلافات جاءت من التقادم واختلافات الافهام والتراجم والتفاسير وهي سنة دائبة في الدين الواحد برسالاته المتتالية بالتحور الى طوائف ثم ملل لذا كان من حكمة الله ارسال الرسل تترى لتجديد وحفظ هذا الدين الواحد للرب الواحد للبشريه الواحدة"كان الناس امة واحدة فبعث الله النبيين مبشرين ومنذرين وانزل معهم الكتاب بالحق ليحكم بين الناس فيما اختلفوا فيه" والبشرية لم تزل تتوق الى ذلك العصر حتى في محاولاتها العلمانية كالعولمة ولكن بقدر تشوه التصور كان تشوه التطبيق,فالحمد لله الواحد الاحد على كل حال"وكفى بربك هاديا ونصيرا" وقد ورد في الحديث الشريف ذكر لقرون بين ادم ونوح صلى الله علبهما كانت على الاسلام لله والاتباع لدينه وذكر لعصر نزول نبي الله عيسى صلى الله عليه وعلى امه تعود فيها البشرية امة واحدة على ماكانت علبه من اسلام لله اول عصورها"ان مثل عيسى عند الله كمثل ادم" فهذا القران كتاب الله لمحمد صلى الله عليه اذارسل وللمسيح اذا انزل "
2015-05-05 17:07:58
46120
103 -
ابو النذير
السلام عليكم الطفرات عملية خلوية موظفة مترابطة مع البيئة وعبر الاجيال وجلها مستوعب خلويا مثل تحورات كرومسوم واي التي بناء عليها تحدد السلائل الابوية وتحورات الميتكندريا التي بها تحدد السلائل الامهاتية وهي طفرات متتالية ذات وتيرة مضبوطة ضمن ذات النوع نفسه وضمن الساعة الكونية المتضابطة المترابطة المرنة الواسعة "ان الله عنده علم الساعة""اعطى كل شيء خلقه ثم هدى" مما يرينا يد الله في تسيير الخلائق عبر العصور الى ما يريده الخالق البارئ المصور وعلى هذا نفهم النوع الواحد وتكون سلالاته كالبشر كجزء موظف من كون واحد مضبوط والا لما استقام علم ولا فهم ولا دراسات ولا نتائج
2015-05-04 12:49:54
46098
102 -
ابو النذير
ذكر الله عز وجل في كتابه العزيز سلالات انقرضت كليا او شبه كلي "وانه اهلك عادا الاولى وثمود فما ابقى" واسباب هلاك الاقوام والسلالات حسب سنن ربانية فيكون بهذا الفهم تاريخا واعيا ذا سنن لاانقراضا عشوائيا وينطبق على الانسان وكل سلالة وكل نوع حي قوله تعالى "لكل امة اجل
2015-05-04 12:49:54
46097
101 -
ابو النذير
هنالك على يوتيوب دراسة للاستاذ بسام جرار حول موضوع خلق ادم ونظريات التطور
2015-04-24 10:01:27
45698
100 -
حمصي
يأجوج ومأجوج الله أعلم
2015-04-21 19:13:06
45617
99 -
أحمد السيد
بالنسبة للنياتراديل ، فإن اقدم اثر له تم اكتشافه لما يقرب من 6 ملايين سنة ، و لهذا يقولون بأنه ظهر منذ هذا التاريخ

و هناك تفسير ديني لانقراض هذا النوع وغيره ، و تسيّد الانسان الآدمي الحالي مكانه :
وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً ، قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ ، قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ

نلاحظ هنا كلمة (خليفة) اي ان ادم سيكون خلفاً لما قبله من مخلوقات عاشت على الارض

و نلاحظ استغراب الملائكة عندما قالت : هل تجعل فيها يا رب من يُفسد فيها و يسفك الدماء ؟! و الوصف هنا شديد التشابه بين الوصف القراني و بين حياة النياتراديل القاسية و الدموية

كما نلاحظ ان الملائكة قالت (و يسفك الدماء) و كأنهم رأوا قبل خلق ادم بشراً يقتلون بعضهم البعض

علما بأن هناك تفسيرات اخرى على ان المقصود هنا ليس من البشر بل من الجن الذين قتلوا بعضهم البعض و افسدوا "الحن والبن" قبل ظهور ادم ، بدليل ان الله قال عندما جاء ليخلق ادم ((وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَراً مِّن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ (28) فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي فَقَعُواْ لَهُ سَاجِدِينَ)) اي ان هناك مخلوق جديد لم يشهد الكون مثله من لحم ودم !

حقيقة ، الموضوع جدير بالاهتمام و ممتع الى حد بعيد ، ويحتاج الى بحث اعمق من هذا

تحياتي لك يا استاذ اياد
2015-04-21 18:54:53
45615
98 -
احمد السيد
مقال اكثر من رائع يا استاذنا الكاتب الرائع

اتفق تماما مع جملتك الاخيرة : ((يبقى موضوع النياندرتال من المواضيع الشائكة والمثيرة للجدل خصوصا بين أنصار نظرية التطور وأنصار الأصل السماوي للحياة على هذه الأرض ..و النياندرتال لم يكن قردا ولا وحشا .. ولا كان من أسلاف البشر الحاليين .. ربما كان من الكائنات التي أبدعها الخالق قبل ظهور البشر على هذه الأرض .. إذ لا يوجد ما يمنع فرضية أن الأرض كانت مسكونة بمخلوقات وكائنات أخرى قبل ظهور البشر))

بالفعل لا يمكن ان يتصل الاصل الواحد للنياتراديل مع الانسان العادي الحديث ..فقد كان هناك الكثير من اجناس الانسان في سالف الدهور على اكثر من هيئة (بغض النظر عن بداية ظهورها لكنها كانت تُعاصر بعضها البعض ،مع اختلاف اصولها) ..و جميعها انقرضوا و لم يتبقى إلا الانسان الحديث على الكرة الارضية

والذي - طبقاً لرأي الاديان الابراهيمية - تعود اصوله على الاغلب الى ادم عليه السلام ، و هي سلالة كانت من العمالقة في سالف الدهور و تناقصت ارتفاعاتها مع الزمن

و يعضد هذه النظرية و يقويها بعض الادلة و النصوص الدينية "الإبراهيمية" كحديث : "خلق الله ابيكم ادم و طوله 60 ذراعا"اي 28 متر ، و الاعمار الطويلة المذكورة في سفر التكوين بالإنجيل ، إذ يستحيل على بشر بأحجامنا ايام ادم تحمل ان يعيش 1000 سنة ! إلا إذا كان ذو جسد يتحمل هذا (علاقة طردية بين العمر و الحجم)

كما يعضد هذه النظرية آثار مادية مُكتشفة كهياكل ويسكونسن التي بلغت اكثر من 12 قدم اي ما يفوق الثلاثة امتار . بل إن بعض العلماء يذكرون دلائل اخرى على وجود حقيقي لبشر بإرتفاع 9 امتار !!

السؤال هنا : "تقديرياً" متى جاء ابينا ادم الى هذه الارض ، و كم كان الوقت لإحتياج شخص بإرتفاع 28 متر حتى يتناقص احفاده الى مترين ؟!
2015-03-09 11:27:35
44473
97 -
ابو النذير
سلام عليكم الذي يقرا قصة اصحاب الكهف الذين هم "فتية ذهبوا في الدهر الاول "لا كما قال بعض المفسرين انهم في عصر الرومان بلا دليل ,يدرك ان الكهوف كانت مأوى اكثر منها مسكنا دائما وان اهل الدهر الاول كان عندهم رسل وبيع وشراء ولهم مدن لاتداهمها الوحوش وتحرسهم الكلاب ومن حالهم هذا ولو بعض منهم فهم كانوا يصلون ويصومون ويسترون عوراتهم شرعا وبشر مثلنا ولايتغوطون ولا يتجامعون في الكهوف امام بعضهم البعض,فالبشرية سلالة مكرمة لانبياء كرام منذ اقدم العصور لاكما يصورها بعض من لم يستطيعوا فهم الاقدمين قياسا على غالب حال اجيال البشر بل قياسا على اساطير قديمة او حديثة مبالغ فيها او قياسا على اقليات من الشعوب انعزلت فتخلفت احوالها"واذ جعلنا البيت مثابة للناس وامنا"فالحج تجمع بشري فطري سنوي يمنع العزلة وفيه الاشهر الحرم مصالحة منذ اقدم الازمنة في اول بيت وضع للناس> ,خاصة ان جل هؤلاء العلماء لا يسترشدون بما اوحى الله لرسولة مما هو الفرقان نسأل الله لنا ولهم الهداية ثم يقيمون مقررات تتجاوز حد المعلومة الى التخرص والظنون .
انصح بمتابعة ابحاث الدكتور عبد الدايم كحيل ففيها الكثير مما يجمع العلم ويزيل الشقاق وشكرا
2015-03-09 11:27:35
44471
96 -
ابو النذير
السلام عليكم ذكر الله في كتابه الكريم"انعاما واناسي كثيرا"فكان انتشار الرحلات والاكتشافات الجغرافية مصداقا لهذه الاية حول تنوع السلالات البشرية والحيوانية وجاءت المستحاثات واكتشافاتها مصداقا اخر لهذه الاية فسبحان من خلق فاحسن كل شيء خلقه وارسل رسله بالرسالة الواحدة في العصور الشتى وارسل محمدا صلى الله عليه وعليهم صادقا امينا شاهدا ومبشرا ونذيرا ومعلما يشهد وامته لكل رسول بانه بلغ رسالة ربه الواحدة
2015-03-09 11:20:15
44470
95 -
ابو النذير
سلام عليكم العلم يعرف فترة انحسر عندها التنوع الجيني عند البشر على الاقل وتسمى فترة عنق الزجاجة توافق ان سميت دينيا فترة الطوفان فكثير من الخلاف المفتعل هو اختلاف تسميات وقبل سنتين اكتشف عالم باحث سعودي اثار بركان هائل في جزيرة العرب اذ ذاك "وفار التنور" خاصة ان ال"د ن ا"البشري الجامع للبشرية من تلك المرحلة عائد للمجموعة البشرية التي كانت تسكن شمال اليمن تحديدا"الحجاز-مكة" واما بخصوص ما حمل نوح في السفينة فقد حمل "من كل زوجين اثنين"ولعلها خلايا مخصبة وليس كائنات حية والله اعلم وهو امر بحاجة لدراسة فوراءه باب علم ولا ندري ما وهب الله لنوح صلى الله عليه من ايات ووسائل ,واما بالنسبة لنياندرثال فما دام انهم كانوا يدفنون موتاهم فهم من بني ادم لان الدفن سنة لبني ادم منذ قتل احد ابني ادم اخاه وارسل الله غرابا فتعلم منه الدفن وكون ان في كل البشر ماعدا الزنوج نسبة من سلالة نياندرثال دليل اخر انهم من بني ادم ولعل ما اكتشفه العلماء من فروق وراثيةبينهم وبين السلالة البشرية الحالية السائدة التي تسمى دينيا سلالة نوح"وجعانا ذريته هم الباقين"هي الفروق الوحيدة والباقي مشترك كاي سلالات بشرية لذا لم ينتبهوا لها فكان ذوبان تلك السلالة في الذرية الباقية مصداقا للاية,ومعلوم ان الانسان مفسد سافك للدماء ظلوم جهول وان كل غالب كان يحوي سلالة المغلوبين"كما لازالت دماء الهنود الحمر في الامريك الجنوبيين" ولعلهم اهلكوا بقارعة ربانية كما اهلكت عاد"وهم سلالة بشرية عملاقة اكتشف من هياكلها العظمية الكثير-راجعوا ابحاث د.محمد سمير عطا" ووارد في قصة شعيب صلى الله عليه ذكر "الجبلة الاولين"ومعلوم انه لعل تسمية اصحاب الايكةانهم كانوا سكان غابات اي نمط حياة سكان اوروبا وروسيا القدماء اي مواطن نياندرثال وقد اهلكوا بعذاب يوم الظلة اذ رفضوا الايمان فهلكوا هم والجبلة الاولين ولم يبق من كليهما الا القلة المؤمنة المتبعة لشعيب التي دمجها الايمان والاسلام معا مع شعيب وتناسلت ببلادها واستمرت الى اليوم وشديد جدا شبه الروس والسلاف عموماباوصاف النياندرثال فلعل فيهم بقايا دمائه فيكون اكتشاف النياندرثال مصداق قصة شعيب وتبيانا لما غاب من حياة اصحاب الايكة وارسال الهداية والرسول شعيب بها لهم وللنياندرثال , ومن الغريب ان هنالك قبيلة سلافية اسلمت بعيد عصر البعثة وهاجرت فروع منها للشام وكان اسمها الجباليا"الجبلة" وذكر ابن فضلان الجباليا من قبائل الصقالبة ولا زال باسمها مدينة في فلسطين والله اعلم واستغفر الله من زللي وخطأي
2015-02-28 05:03:01
44285
94 -
المعلق
تبدو نظرية منطقية قد يكون انسان النياندرتال من سلالة ياجوج وماجوج

او انهم كانو يتعايشون مع الديناصورات فانقرضوا

او النظرية خيال علمي

ولكن الاكثر منطقية هم انهم من سلالة ياجوج وماجوج لانه كان مذكورا في القران
2015-02-25 15:32:56
44215
93 -
نيرمين العقدة
اعتقد ان النياندرتال هو جنس سلالة يأجوج ومأجوج التي اخبرنا القران الكريم بقصة حبسهم من قبل ذي القرنين وهذا يفسر اختفائهم المفاجئ الي حين يشاء الله ان يفتح ما بيننا وبينهم ليخرجوا الينا في نهاية العالم
2014-12-20 08:24:47
42506
92 -
امل
من الممكن ان يكون انسان الدنتريال سلاله من السلالات البشريه والتى يرجع نسبها فى النهايه لادم ومن الممكن ان يكون كان متعايش مع الانسان الحديث وانقرض لسبب ما كما انقرض الهنود الحمر اما ان يكون اصله قرد او شئ من هذا القبيل فانا لا اتفق فى هذه النقطه لانى لا اؤمن بنظرية دارون
2014-10-19 01:51:23
40885
91 -
الانسة انا
موضوع حلو واكيد الكل يعرف اصل البشر ادم وحواء )ع(تسلم اخي الموضوع حلو
2014-10-15 17:45:52
40794
90 -
غريب
سؤال ؟؟؟؟؟؟
ما علاقة النياندرتال بآدم؟؟؟
وهل هو النيندرتال من البشر ام هو شئ آخر ؟؟؟؟؟
2014-10-04 06:16:04
40407
89 -
Ember
موضوع رائع جدا سيد اياد انا حقا كنت من اعتقد ان الانسان هو نفسه النياندرنال وانه كان يعيش في الكهوف وانه كان متخلف وغبي كما كانت برامج الاطفال والبرامج والافلام ترسمه او تجسد صورته لنا لكنني الان ادركت ان كل هذه الاجزاء والجسيمات التي كانت ترتسم في عقلي لم تكن سوى خدعة سينمائية لاستدراج المشاهدين ولا علاقة لها بالعلم انا ايضا كنت محتارة جدا من الطريقة التي انقرض فيها وكل الطرق او الاعتقادات التي كانت في الموضوع معولة ربما واحدة او اثنين او كلها صحيحة
في النهاية اريد ان اشكرك على هذا الموقع الاكثر من جميل
والى القاء :)
2014-09-14 11:54:01
39864
88 -
Shosho
ماني عارفة وش اقول بس تقبلو مروري
2014-09-09 19:57:23
39731
87 -
farah
موضوع رائع لكن اني اعتقد هم انقرضو قبل ضهور البشر والله اعلم شكرا عالموضوع ^__^
2014-08-11 12:05:20
38696
86 -
أحمد نظام
أنا ممتن كثيراً لكل شئ صدر عن كاتب هذا المقال طريقة تناول الموضوع و الأسلوب العلمي و بنفس الوقت الذاتي و المسهب بدون إطالة ممتاز ممتاز شكرًا لك
2014-08-03 10:17:22
38417
85 -
ودالجزيره
الفرق بين النوعين ..كالفرق بين الروس والافارقه..؟؟
2014-04-18 12:58:00
34335
84 -
سارة
السلام عليكم

انا مرة قرات موضوع مثل هذا الموضوع بحيث يتضمن الموضوع الذي قراته على ان هذه المخلوقات هي ياجوج وماجوج ورايت بعض الصور لهم تحمل نفس الصفات ...والله اعلم

الله اكبر
يااخي العزيز يقال ان ياجوج وماجوج مجموعة عمالقة ومجموعة صغيرة...والله اعلم تخياتي لك

استاذ اياد
انا كنت اقراموضوع الثقب الاسود للمرة الثانية لانني لم امل منه ولكن لفتت انتباهي صورة بشعة ومخيفة لهذا المقال المميز فاذهبت مسرعة لقرائته هذا الموضوع رائع ...شكرا شكرا لك كل مقالاتك رائعة لكن هذا يعد عندي الاول والافضل ...تحياتي لك
2014-04-13 01:19:30
34154
83 -
Sarah Hussein
الشرح جدا واضح بارك الله فيك ...
2015-04-02 16:39:32
33054
82 -
2014-02-11 19:52:38
31416
81 -
المغتربة
شكرا اخ اياد على هذا الموضوع و المعلومات الشيقة..
حسب اعتقادي حصل تزاوج بينهم و بين البشر ..او ربما لم ينقرض عرقهم بالكامل .. هناك العديد من البشر لهم نفس الملامح و الصفات تقريباو الله اعلم
2014-02-01 19:22:32
30818
80 -
مدام كوكى الصباغ
شكرا ليك استاذ اياد على المعلومات القيمه
2014-01-20 21:31:13
30062
79 -
عمران
بارك الله فيك اياد على المجهود الجبار والمعلومات النفيسة
عرض المزيد ..
move
1
close