الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

شبح إمرأة

بقلم : ساندي - ليبيا

شبح إمرأة
ﻗﺎﻝ إﻥ ﺍﻟﻤﺒﻨﻰ ﻫﻮ ﻓﻨﺪﻕ ﻗﺪﻳﻢ ﺗﻮﻓﺖ ﺑﻪ سيدة شابة ،ﻭ ﻫﻮ ﻣﻬﺠﻮﺭ ﺍﻵﻥ !!

ﻛﻨﺖ ﺻﻐﻴﺮﺓ .. ﺗﻘﺮﻳﺒﺎ في الرﺍﺑﻌﺔ إﺑﺘﺪﺍﺋﻲ ، و اﻧﺘﻘﻠﺖ ﻭﻗﺘﻬﺎ ﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ﺟﺪﻳﺪﺓ ﻓﻲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻏﻴﺮ بعيدة عن منزلي ﻟﻢ ﻳﺮﻕ ﻟﻲ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﺍﻟﻌﺎﻡ آﻧﺬﺍﻙ ، ﻭ ﺧﺼﻮﺻﺎ اني لم اتعرف على اصدقاء جدد في البداية . ، لذلك ﻜﻨﺖ ﺩﺍﺋﻤﺎ ﻭﻗﺖ ﺍﻟﻔﺴﺤﺔ ﺍﺟﻠﺲ ﻭﺣﺪﻱ خلف المبنى المدرسي ﻭ ﻫﻮ ﻣﻜﺎﻥ ﻣﻬﺠﻮﺭ تقريبا لا يأتيه احد غيري  ، ﻭ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ﻛﺒﻴﺮﺓ جدا وفنائها واسع ، وكنت ارى مبنى ابيض اللون امامي مباشرة ..

 ﻳﻮﻣﺎ ﻣﺎ وﺍﺛﻨﺎﺀ ﺟﻠﻮﺳﻲ وحدي خلف المبنى ﺩﻗﻘﺖ ﻓﻲ إﺣﺪﻯ ﺷﺮﻑ ﺍﻟﻤﺒﻨﻰ ﺍﻟﺒﻌﻴﺪ ﺍﻟﻤﻮﺍﺟﻪ  ﻟﻲ ، ﻓﺮﺃﻳﺖ إﻣﺮﺃﺓ  على ﺣﺴﺐ ﺗﺬﻛﺮﻱ ﺍﻧﻬﺎ ﺳﻮﺩﺍﺀ ﺍﻟﺒﺸﺮﺓ ، ﻭﺍﻗﻔﺔ تنظر لي ، ﻭ ﻓﻮﺭ إﺩﺭﺍﻛﻬﺎ ﺍﻧﻲ ﺍﻧﻈﺮ ﺍﻟﻴﻬﺎ ﻟﻮﺣﺖ ﻟﻲ ﺑﻴﺪﻳﻬﺎ ﺑﺈﺑﺘﺴﺎﻣﺔ ﺧﻔﻴﻔﺔ !..

ﺷﻌﺮﺕ ﺑشيء  ﻏﺮﻳﺐ ﻭﻗﺘﻬﺎ !  ﻭﻋﻨﺪ إﻧﺘﻬﺎﺀ الفسحة ﺳﺄﻟﺖ ﺯﻣﻴﻞ ﻟﻲ ﻋﻦ ﻣﺎﻫﻴﺔ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﺒﻨﻰ ﻭ ﻛﺎﻥ ﺟﻮﺍﺑﻪ ﺻﺎﺩﻡ ﻟﻲ ، فقد أخبرني أﻥ ﺍﻟﻤﺒﻨﻰ ﻫﻮ ﻓﻨﺪﻕ ﻗﺪﻳﻢ ﺗﻮﻓﺖ ﺑﻪ سيدة شابة ،ﻭ ﻫﻮ ﻣﻬﺠﻮﺭ ﺍﻵﻥ !!

 
ﻓﻐﺮﺕ ﻓﺎﻫﻲ ﻟﻤﺎ ﻋﺮﻓﺖ ﻭ ﺗﻐﻴﺒﺖ ﻋﻦ المدرسة ايام بسبب خوفي  ﻣﻦ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ، ﻭ ﺍﻟﻰ ﺍﻵﻥ ﻟﻢ ﺍﻧﺴﻰ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺤﺎﺩﺛﺔ ،ﻓﻘﺪ ﻛﺎﻧﺖ
ﺑﺪﺍﻳﺘﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﺤﺚ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﺎﻭﺭﺍﺋﻴﺎﺕ .

ﻣﺎ ﺭﺃﻳﻜﻢ ﺍﻧﺘﻢ ؟ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ  ﺍﻟﻤﺮأﺓ ؟ ﻭ ﻫﻞ ﺣﻘﺎ ﻫﻲ ﻣﻴﺘﺔ و رأيتها أنا !؟

 


تاريخ النشر : 2016-09-27

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : سوسو علي
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر