الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

معاناة مستمرة

بقلم : أحمد حسن خالد - الاردن
للتواصل : [email protected]

أحداث غريبة تحصل في منزلنا

قصتي بدأت منذ عام 2010 ، حيث انتقلنا إلى منزل جديد استأجرته خارج مدينتي وكان منزلاً جميلاً رغم بساطته ، والمسجد يجاور غرفة نومي و هذا ما شجعني لأستأجره ولكن لم شعر براحة منذ اليوم الأول لبيتنا فقد كانت غرفة النوم باردة جداً و في نفس الوقت كان المنزل موحشاً ، ولكن لم أهتم أنا وزوجتي بذلك و اعتقدنا أن ذلك بسبب كونه جديداً و لم نعتد عليه

عملي كان بعيداً و يتطلب المبيت خارج المنزل كل أسبوع واقضي يومان في فقط في المنزل و عند ذهابي للعمل و بعد يومان ، اتصل بي والد زوجتي وهو عمي أيضا قال : أن زوجتك في بيتي ، استفسرت عن السبب ، فقال لي : عند قدومك سأخبرك ، وعند عودتي إلى بيت عمي أخبرتني أنها رأت خنزير اسود عند استيقاظها من النوم و بعدها اختفى ولم أصدق روايتها مبرراً بسبب بعدها عن أهلها و شعورها بالغربة .

ولكن بعد فترة دخلت الحمام ليلاً لاستحم وكان باب الحمام مفتوحاً و شاهدت أبني يمر من أمامي واستغربت لأنه صغير حديث المشي وكان الوقت متأخراً فخرجت من الحمام ولم أره وعندما ذهبت إلى والدته رأيته نائما ، أصابني الخوف وصدقت زوجتي حينها ، وبعد فترة بدأت الأحداث تتوالى من سماع أصوات في غرفة النوم لا تصمت إلا بقراءة سورة الكرسي و رنين الجرس في الثانية صباحاً وتكسير مرايا المنزل و تقليد أصواتنا ، إلى أن تطور الأمر  إلى سماع صوت باب الحمام ليلاً وسماع خطوات تتجه إلى غرفة نومنا وكان صوت خطواته مشي يزحف و تطور الأمر إلى تهديدنا ، إضافة إلى أن علاقتنا الزوجية أصبحت سيئة وتطور إلى الاعتداء علينا حتى تركنا المنزل وأصبحت حياتنا تستعيد عافيتها .

ولكن هناك أمور جديدة بسيطة لا زلت ألاحظها في بيتنا الجديد ، فهل ستتطور الأمور رغم أننا ملتزمون الأذكار والقرآن ؟


تاريخ النشر : 2016-10-06

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر