الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أدب الرعب والعام

روحان في جسد واحد

بقلم : قطعة سكر - السودان

سمع لحن ناي عذب يخطف الألباب


كان هنالك فتى فنان ، يرسم لوحاتٍ جميلة وفاتنة ، كان ماهراً في الرسم جداً لكنه قليل الحظ و لا أحد يقدر موهبته ، كان فقيراً و يعيش في غابة جميلة ، يتأمل الطبيعة ويستشعرها ، وتلهمه برسم لوحات بديعة ، كان هذا الرسام يدعى غيثم ، شديد سواد الشعر والعينين ..


في يوم من أيام الخريف كان غيثم يجلس تحت إحدى الأشجار فسمع صوت استغاثة ، أسرع متجهاً نوح الصوت فرأى فتاة جميلة ممسكة بغصن تحاول النجاة من السقوط في الهاوية ، فمد يده إليها وأنقذها
‏غيثم : كيف سقطتِ هنا
‏الفتاة : كنت أحاول قطف زهرة البنفسج لكنها كانت قريبة من المنحدر 
ثم جرت الفتاة وذهبت بعيداً ، وعاد غيثم إلى منزله و هو يفكر في تلك الفتاة الجميلة و يحدث نفسه .. لقد كانت تشبهني كثيراً حتى في سواد عينيها وشعرها ، أشعر بأنها توأم روحي ، ليتني ألتقي بها مرةً ثانية


وفي يوم و هو يتجول في الغابة سمع لحن ناي عذب يخطف الألباب ، سحر بذلك الحن وأخذ يتجه نحو مصدره ، فوجدها تلك الفتاة ، فلم يصدق ، اقترب منها قائلاً :
‏- لحنك جميل جداً
‏- أنت ذلك الفتى الذي أنقذني ! آسفة لأني لم أشكرك في المرة السابقة ، مرحباً أنا اسمى غيداء
‏- وأنا اسمى غيثم .. أرسم لوحات جميلة
‏- تشرفنا أهلاً بك

جلس بقربها تحت ضوء القمر الذي عكس جمالها فسحر بها و ملكت قلبه .. قالت غيداء :
‏- لقد حل الظلام ، يجب أن أعود إلى المنزل
‏- حسناً .. هل يمكننا أن نتقابل هنا غداً
‏- نعم ، إلى اللقاء

عاد إلى منزله وجلس طوال الليل يتذكر شكلها و يرسمها ، و في اليوم التالي أخذ لوحته و انتظرها في نفس المكان ، وأتت إليه كما وعدته وجلسا ، قال لها : 
‏- لقد رسمتك .. 
و أطلعها على اللوحة فأعجبت بها و قالت له :
‏- أنت رسام بارع .. شكراً لك
‏- هل يمكنكِ أن تعزفي لي على الناي ؟ فعزفك جميل جداً

فعزفت له بعض الألحان ، و بعدها أخذا يتجاذبان أطراف الحديث ، وتعرفا أكثر على بعضهما .. ثم عادا إلى منزليهما .


أصبحا كل يوم يلتقيان و لا يفترقان إلا عندما توشك الشمس على المغيب .. لقد وقع كل منهما بحب الآخر و جاء اليوم الذي أفصحا فيه عن هذا الحب و تواعدا على الزواج و العيش معاً إلى الأبد . 


ذهب غيثم ليطلب يد غيداء من أبيها و كان ذلك في يوم عاصف ينذر بهطول المطر .. رفضه الأب بحجة أنه فقير ، وأن ابنته من عائلة غنية ويجب أن تتزوج من يلائم طبقتها الاجتماعية ، و لم يكتفِ بالرفض بل طرده خارج المنزل أيضاً ..
خرج غيثم مكسور القلب وهو يبكي بحرقة ..


‏كلمت غيداء والدها قائلةً بحزن :
- لماذا يا أبي ؟ لقد كنت أحبه جداً ، المال ليس كل شيء
‏- إنه لا يستحقك و لا تناقشيني بهذا الأمر 


تركته غيداء و مضت خارجةً خلف غيثم وهي تبكي وتناديه ، لكن الظلام كان حالكاً جداً والأمطار تحجب الرؤية ، فسقطت غيداء من نفس ذلك الجرف الذي في الغابة و الذي رأت فيه غيثم أول مرة ، و هوت في النهر الذي جرفها بعيداً جداً و ابتلعتها مياهه ..

خرج أهلها يبحثون عنها لكن سوء الأحوال الجوية منعهم من رؤية شيء و في الصباح اقتربوا من ذلك الجرف فوجدوا وشاحها عالق على غصن نابت أسفله فاستنتجوا أنها لابد سقطت و جرفها التيار بعيداً .. هبطوا المنحدر من جهة أخرى و بحثوا عنها كثيراً لكن بلاجدوى ، فالأمطار كانت غزيرة و الرياح شديدة فاستسلموا للأمر الواقع و علموا أن ابنتهم قد ماتت .. 


سمع غيثم بموت حبيبته فلم يتمالك نفسه وبكى كثيراً و مرض وأصبحت الحياة في عينيه لا معنى لها .. قال لنفسه :
- لن أدع الموت يفرقنا ، يجب أن أعيد غيداء إلى الحياة فأنا لا أستطيع العيش بدونها ..
ذهب إلى إحدى المشعوذات و أخبرها بقصته و قال أنه لا يستطيع العيش من دونها ، وأنه يجب أن يعيدها إلى الحياة ..


أخذته المشعوذة إلى بئر الأرواح ، وأرته روحها هناك تطفو مع باقي الأرواح و قالت له :
- نحن فقط نحتاج إلى جسدها لنعيد الروح فيها ‏
فعاد غيثم إلى المكان الذي سقطت فيه وحاول البحث عن جثتها دون فائدة ، ثم عاد إلى الساحرة مكسوراً و خائباً ، و أخبرها بأنه لم يجد جثتها ‏..
قالت له المشعوذة :
- و لكن نحتاج إلى جسدها لنرجع الروح فيها‎
‏- ضعي روحها في جسدي إذاً

فوضعت المشعوذة روحها الطاهرة في جسده ، و هكذا سكنت روح غيداء في جسد غيثم إلى الأبد ..

و إنك إذا ركزت فى وجهه فستجد ملامحها تسكن وجهه ، وإذا ضحك تسمع صوت ضحكها معه ، ويعزف الناي بأنفاسها العذبة فيرسل لحناً جميلاً ... هذه كانت قصتهما ، روحان في جسدٍ واحد‎

 

تاريخ النشر : 2017-07-06

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
أحدث منشورات الكاتب : لا توجد مقالات اخرى
انشر قصصك معنا
مزيد قصص
قصص ذات صلة
مِشط آسية
عطعوط - اليمن
واختفى كل شيء
رنا رشاد - المغرب
ابتلاءٌ على مقصلة الصبر
منى شكري العبود - سوريا
إبن الشيطان
أحمد محمود شرقاوي - مصر
قصص
من تجارب القراء الواقعية
الحياة ليست للجميع
عبود - الأردن
حبي له يقتلني
أنثى و افتخر
أحلامي الغريبة
احلام فتاة
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (39)
2019-10-30 19:20:09
user
322487
39 -
المحاربة ساكورا
قصة جميلة اعجبتنييي خصوصا النهاية سلمت يداك
2017-10-30 08:02:37
user
183333
38 -
مازن
انا بقصد باكلامي انسان انا حبيتو عنجد حبيتو
وبتمنا يتراجع عن الي عملو فيني حتى
نفتح صفحه جديده
2017-10-30 07:34:53
user
183331
37 -
مازن
وفي ناس تنحب من القلب. والقلب يبكيها
2017-10-30 07:34:41
user
183330
36 -
مازن
كل انسان يقدر يحب. بمعنا الي يفكر فيه هوا
.كل انسان يقدر ينهي الحب بتفكيرو. هوا
وكل انسان فيه قلب القلب يحدد مدا الحب الي يحبو هوا
وكل قلب يحب انو هوا يحب وينحب بس اهم شي
بس حتى يكتمل المعنا بلحب يخلي المصالح كلها تكون برا
2017-10-27 14:32:16
user
182972
35 -
مازن
تستاهل لقب الشاعره
2017-10-27 14:32:16
user
182971
34 -
مازن
قصة جميلة كتير كتير الله يسلم ايد الي كتبتها
2017-10-14 14:28:44
user
180937
33 -
بوشكين
قطعة سكر أهلا كيف حالك ، لاشكرا على واجب حقيقة قصة رومانسية بالرغم من أنها قصيرة ، تسلمي قطعة سكر .
2017-10-14 09:48:43
user
180907
32 -
صاحب الظل
حلوة جداا وخفيفه رغم انها صغيرة لكنها معبره ورائعة جدا تحياتى لك وانتظر جديدك ^_^
2017-10-14 08:38:18
user
180901
31 -
قطعه سكر
سيلفيا
شكرا لكى عزيزتى الحلوة

بوشكين
الله كلام جميل شكرا لك لا اعرف كيف اشكرك على هذا الكلام الرائع تسلم اخى
2017-10-14 03:41:13
user
180868
30 -
بوشكين
سلام ، كما وعدتك قطعة سكر ، قصتك جميلة تثير أحاسيس جياشة ، حب و عشق صادق و صافي ، كما ذكرت تماما هناك تفصيل ذكرته بخصوص رفض زواجهما بسبب الفارق الإجتماعي حيث هناك من يعارض الزواج لأسباب متعددة مثل الإختلاف الثقافي أو بسبب عدم كون الزوج من أقارب العروس ... ، أما نهاية قصتك فهي تعبر عن أقصى درجات الرومانسية و الوفاء ، قطعة سكر قصتك تثير الأحاسيس الجميلة و كم نحن بحاجة ماسة لحبيب و توأم روح يقاسمنا و يشاطرنا حياتنا فشكرا لك على قصتك المعبرة و فقك الله صديقتي .
2017-10-13 16:38:41
user
180842
29 -
سيليفيا
قصة مختصرة و لكنها جميلة جدا خاصة بأنها رومانسية...و أنا أحب هذا النوع كثيرا من القصص الجميلة المعبرة عن العاطفة...سلمت يداك
2017-10-13 16:38:41
user
180840
28 -
قطعه سكر
رابعه العدويه
شكرا لكى يا اختى اسعدنى تعليقك جدا جدا

دارك

تسلمى يا اختى الغاليه ^__^
2017-10-13 15:15:00
user
180829
27 -
رابعة العدوية
روععععععععة جدا جدا
2017-10-13 15:15:00
user
180825
26 -
، the evil the dark
مدهشة ياقطعه السكر لاتياسي ربمة يوم ما يصلح فلم درامي
2017-07-17 01:29:54
user
166322
25 -
مجرد عابر سبيل
لن اقول ان القصه ليست رائعه لكن لابأس واصلي واتمنى التوفيق لك
2017-07-11 10:06:43
user
165316
24 -
مصطفي جمال
صراحة لن اقول رأيي في القصة لانها رومانسية و انا اكره القصص الرومانسية بطبعي تحياتي
2017-07-11 00:20:28
user
165235
23 -
ابراج الظلام
في الواقع حين قرات العنوان '' روحان في جسد واحد توقعت قصة أجمل بكثير من هذه القصة .. و لكن لاباس
واصلي ^^
2017-07-10 15:35:04
user
165177
22 -
صاحبه القصه
الى انى

لا يا عزيزتى انا لست كاتبه وليس لدى كتب
2017-07-10 14:41:32
user
165167
21 -
اني
قصتكي جميلة هل انتي كاتبة وهل لكي كتب انا يلقبوني بالكاتبة ولكن رغم كتاباتي لم انشر اتمنى ان اعرف ان كنتي قد نشرتي كتبا من قبل
2017-07-10 12:50:35
user
165133
20 -
بسمه
قصه رائعه جدا
2017-07-10 12:50:35
user
165132
19 -
بسمه
قصه رائعه
2017-07-09 00:19:42
user
164987
18 -
ابراهيم الشناق
قصة جميلة ابدعتي
2017-07-08 08:15:56
user
164878
17 -
القاضية السوداء
إلى الأمام قصة رائعة ومثيرة للإهتمام .. نهايه جديده وغير متوقعه .. أهنئكي واتمنى لكي التقدم والنجاح
2017-07-07 14:31:21
user
164788
16 -
صاحبه القصه
خطاب حسن
شكرا لك مسرورة لتعليقك على قصتى

مليسا جيفرسون

نعم انها خياليه وليست حقيقه ياعزيزتى اسرنى انها اعجبتكى وشكرا على مروركى على قصتى وتعليقكى
2017-07-07 13:33:53
user
164766
15 -
خطاب حسن
يا سلام من اجمل الروايات القصيرة بالتوفيق يا رب
2017-07-07 13:33:53
user
164763
14 -
ميليسيا جيفرسون
احتوت القصة على مشاعر راقية جدا تلامس قلب أي شخص يقرائها لكن الخطأ الوحيد كان في نهاية القصة ذهب إلى مشعوذة تلك الفكرة مستهلكة وتجعل القصة خيالية جدا لكنها على العموم أعجبتني
2017-07-07 09:53:41
user
164726
13 -
صاحبه القصه
موفق

شكرا على تعليقك اذا تزوجا ستكون النهايه ككل قصه حب تقليديه ان يتزوجو
ولكن جعلتهم فى النهايه ان يرتبطو روحيا
2017-07-07 08:00:40
user
164713
12 -
موفق
اذا في النهاية عاشت روحها في جسده الى الابد كان من الافضل لو تزوجا
2017-07-07 07:35:17
user
164709
11 -
صاحبه القصه
احساس الصداقه

تسلمى عزيزتى شكرا لكى
2017-07-07 06:27:07
user
164703
10 -
احساس الصداقة
جميلة ورائعة
كم هو رائع الوفاء والاخلاص في الحب
سلمت يداك
2017-07-07 05:02:27
user
164688
9 -
صاحبه القصه
ام ريم
تسلمى عزيزتى شكرا لكى اسعدنى تعليقكى
2017-07-07 02:39:54
user
164679
8 -
ام ريم
قصة رائعه ونهايتها اروع سلمت اناملك
2017-07-06 17:09:44
user
164629
7 -
صاحبه القصه
حنين

فرحانه لانها اعجبتكى شكرا لكى ياعزيزتى حنين
2017-07-06 15:10:33
user
164617
6 -
صاحبه القصه
هدوء الغدير
شكرا لكى اسعدنى بانها اعجبتك انها اول قصه لى لذلك لم اعرف كثيرا ساضع نصائحكى عين الاعتبار فى المره القادمه وشكرا لك
2017-07-06 15:10:33
user
164614
5 -
حنين
وواوووو قصه رائعه جدا من اروع ما قرئت --سلمت اناملكي الذهبيه
2017-07-06 14:48:29
user
164610
4 -
°•هدوء الغدير•°…راية الاسلام
قصة لطيفة وجميلة الفكرة اعجبتني جدا ؛؛
لكن ينقصها اسلوب قوي ووصف ادق للمشاعر والتمهل قليلا في سرد الاحداث حتى يعيش القارئ اجوائها ويدخل الى عالم القصة ؛؛
ننتظر جديدك وان شاءالله يكون بمستوى ارقى واطور
2017-07-06 14:32:15
user
164606
3 -
صاحبه القصه
هايدى
شكرا لكى عزيزتى لقد اسعدنى تعلقكى وانا ايضا تعجبني قصصكى


عابرة سبيل
شكرا عزيزتى افرحنى تعلقكى
2017-07-06 13:55:17
user
164597
2 -
عابرة سبيل
قصة رومنسية جميلة وهادئة كألحان الناي العذبة الشكر للكاتب/ة ابدعت/ي
2017-07-06 13:46:18
user
164596
1 -
هايدي
رائعة بكل ما للكلمة من معنى احسنتِ.
move
1
close