الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قتلة و مجرمون

الفتى ايميت : حكاية جريمة ظلت بلا عقاب

بقلم : ابتهال متولي - مصر

كان لون بشرته هو ذنبه الوحيد!

تعتبر العنصرية من ضمن ابشع الجرائم الإنسانية على مر الزمان .
ومن اشهر الدول التي كانت تمارس العنصرية هي (الولايات المتحدة الامريكية),
فقد كانت الولايات المتحدة الامريكية تفصل اصحاب البشرة البيضاء عن اصحاب البشرة السمراء سواء في اماكن العمل او المدارس او الاماكن العامة.
وكانت دائما في صفوف اصحاب البشرة البيضاء مهما فعلوا من جرائم بشعة .

قصتنا لليوم لصبي اسمر لم يتعدى الرابعة عشر من عمره تم تعذيبه وقتله بسبب انه مازح امرأة بيضاء في احد المتاجر .

ولد ايميت تل في ولاية شيكاغو في عام 1941.

الفتى ايميت : حكاية جريمة ظلت بلا عقاب
ايميت تل - 14 عاما -

في يوم ذهب مع والدته لزيارة اقاربه في منطقة دلتا الميسيسيبي عام 1955 ، وكانت والدته دائما تحذره بأن لا يتحدث مع ذوي البشرة البيضاء لكنه عندما ذهب الى محل البقالة تحدث الى صاحبة البقالة كارولين التي تبلغ 21 عاما ، كانت شابة بيضاء ، وكانت لوحدها في محل البقالة حيث أن زوجها كان مسافرا في رحلة عمل .. 

الفتى ايميت : حكاية جريمة ظلت بلا عقاب
صورة كارولين
طبيعة ما حدث بين ايميت وكارولين داخل محل البقالة ظل محل جدال وخلاف لوقت طويل ، بحسب الرواية الاكثر تداولا فأن ايميت قام بالصفير ، واظنت كارولين أنه يصفر لها ، أي كنوع من التحرش ( الرجال يصفرون احيانا عند رؤية أو مرور امرأة كدلالة على الاعجاب) ، وظنت أنه يعاكسها. ولاحقا خلال شهادتها في المحكمة قالت أنه امسك ذراعها وخصرها أيضا وتحرش بها لفظيا ، وهي امور سيثبت كذبها لاحقا ، أما مسألة الصفير ، لو صدقت ، فأن والدة ايميت قالت بأنها علمته ان يصفر ليتغلب على بعض مشاكل النطق لديه .. علينا أن نتذكر هنا أن ايميت لم يكن سوى فتى في الرابعة عشر من عمره.

بعد عدة ايام عاد زوجها وعلم بما حدث فغضب بشدة وتوجه مع اخوه الى منزل عم ايميت حيث كان يبيت هناك ونقلوه الى حظيرة وبدأوا تعذيبه .
لقد امعنوا في ضربه حتى اقتلعت إحدى عيناه من محجرها ، ثم اطلقوا النار على رأسه وربطوه بمروحة ألة القطن التي تزن 32 كجم وايضا لفوا رقبته بالأسلاك الشائكة ثم تخلصوا من جثته في نهر تالاهاتشي.

الفتى ايميت : حكاية جريمة ظلت بلا عقاب
القاتلان - بالقمصان البيضاء - مع محاميهما .. لم يبديا اي ندم

بعد ثلاثة ايام من هذه الحادثة البشعة تم اكتشاف جثته واعيدت الى ولاية شيكاغو, الحت والدته على ان تقام مراسم الجنازة مع ابقاء النعش مفتوحا لتظهر للعالم مدى همجية ووحشية هذا العمل المريع ، وحضر عشرات الألاف لجنازة الصبي ايميت ونشرت صورة جثته المشوهة في الصحف والمجلات وتعاطف عدد كبير من الناس مع هذه الحادثة بالأخص ذوي البشرة السمراء واقاموا مظاهرات مطالبين بحقوقهم.

الفتى ايميت : حكاية جريمة ظلت بلا عقاب
والدة ايميت تنظر لجثة ابنها .. صورة الجثة والوجه المشوه موجودة على النت لكن نعتذر عن نشرها لبشاعتها

لكن الابشع في الامر انه في اثناء محاكمة براينت واخوه لم يظهرا اي ردة فعل أو ندم وكأنهما لم يفعلا شيئا ، والأدهى من ذلك هو أنه لم تتم ادانتهم رغم أنهما بعد عدة شهور اعترفوا بفعلتهم الشنيعة في مقابلة مع مجلة .. لكن لم تتم ادانتهم !!!.

حتى الآن لم تتم محاكمة كارولين التى لا تزال على قيد الحياة او زوجها الذي مات عام 1994م ولا اخوه الذي مات عام 1981م.

سببت هذه الحادثة في اقامة حركة الحقوق المدنية لأصحاب البشرة السمراء في امريكا بأكملها.

الفتى ايميت : حكاية جريمة ظلت بلا عقاب 
تركت الحادثة جرحا غائرا في قلوب السود الامريكيين وكانت حافزا دفع لحركة الدفاع عن الحقوق المدنية

والأن بعد مرور 62 عاما على هذه الحادثة اعترفت زوجة براينت (كارولين) بأنها ادعت على الطفل انه عاكسها وقالت انها لم تكن تعلم ان الامور ستسير في هذا الطريق, كما عبرت عن حزنها وعزائها لوالدة الصبي ايميت لأنه بعد وفاة ابنها شعرت بالحزن الذي شعرت به والدة ايميت .

وفي النهاية على رغم من ان والدة الصبي ايميت لم تتوقف عن الشعور بالحزن والقهر على ابنها الا انها اعترفت ان هذه القضية جعلت الاميركيون يفيقوا لما يحدث في دولتهم من عنصرية وتمييز .

المصادر :

- براءة الطفل «ايميت تل»بعد 62 عاما من مقتله
- Emmett Till - Wikipedia

تاريخ النشر : 2018-08-14

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
أحدث منشورات الكاتب : لا توجد مقالات اخرى
انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

رجال قتلة تحت عجلة الموت (2)
روح الجميلة - أرض الأحلام
تيموثي جونز - والد أغتال الطفولة في مهدها
ابن المليونير
المبتسم - اليمن
المعنى الحرفي لعبارة المظاهر خداعة
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

الدعاء
باولا - الجزائر
قصص غريبة من منزل خالي
الحب ساعدوني
هل حدث لي ؟
نامجون ستان
جارنا اليتيم
محمد - السعودية
شعري الطويل و ذلك الكائن
صديقي الوفي ربما كان
مرض لكنه ليس مرض
قمر - روحي في فلسطين
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (59)
2020-02-18 04:40:54
337148
user
59 -
وينك يا سمبتيكا
ما الفاءده من هذا التنمر والبطش بالاخرين ولو كانوا من غير البلد ...لماذا احتقار الاخرين والتنقيص من منهم في النهايه الكل بشر من لحم ودم ومرجع الجميع الي الموت ...فالانسان الذي في حاله لم يؤذيني لماذا لا اتركه في حاله ايضا.... في امريكا الاغلبيه غير مسلمين ...لكن في بلداننا العربيه يكثر هذا ايضا ولكن حال انعزال الشخص لوحده فاذا وجد احدا سيء النيه اخذ يذيقه من من الكلمات الخادشه للكرامه...فهذة مشكله كبيره ...يحدثني احدهم انه كان فب زياره الي دولة الامارات تحديدا ابو ظبي وكان يمشي عاءدا من الدكان او من المسجد فاعترضه مجموعه من المراهقين في سكه ضيقه واسمعوه من السباب والشتاءم وظل حزينا طوال ثلاثه ايام ولا ياكل مع انه هرب من امامهم بسرعه وذهب ودخل الي بيت مظيفه ..ولكن خاف ان يخرج مره ثانيه وظل يصلي في البيت ..واخبر صاحب البيت وقال له صاحب البيت يا اخي نحن نعاني ايضا فكثيرا ما رموا علينا الحجاره ليلا ونهارا فماذا نفعل ..هي دنيا والظلم فيها منتشر
2020-02-18 03:42:23
337144
user
58 -
انا وحبيبي في جنينه والورد ظلل علينه
ما هذا الظلم في بلادهم ....وحوش بلا رحمه ...سيلقون جزاءهم عذاب شديد ينتظرهم ...ماذا فعل المسكين ليقضوا عليه ويقتلوه بهذة الصوره الشنيعه
2020-01-21 12:03:22
333600
user
57 -
القلب الحزين
إن أمريكا دولة عنصرية وفاسدة.
2020-01-08 06:29:24
331799
user
56 -
Shiko Silva
لقد ضاع حقة فى الدنيا لكن الان هو والقتلة عند من لايضيع عندة شئ وسيأخذ حقة أكيد
الله ينتقم منهم اشد انتقام على مافعلوة بالصبى الصغير
اما كارولين فهى مثلهم قاتلة وأخذت عقابها بوفاه ابنها وهناك ايضا عذاب اخر ينتظرها ان شاء الله فى الاخرة
2019-03-22 03:47:14
291648
user
55 -
صابر بارصا
مهما اظهرت امريكا اليوم من مظاهر الرقي والتسامح سيظل تاريخها وصمة عار تلاحقها الا ان يرث الله الارض ومن عليها
2019-01-11 11:33:02
279445
user
54 -
إبن حرب
من الأخطاء الغريبة هو ما تم ذكره بداية القصة بأن أمريكا كانت عنصرية .والمعلوم انها لا زالت قائمة ولو انها أظهرت الحرية الا أنها غير قادرة على التعايش مع الغير ..
تحياتي لكم
2018-12-04 10:50:06
272109
user
53 -
متمرد بلا سبب
بلاد العام سام ليست كما يتخيل الناس
2018-09-24 11:01:22
256786
user
52 -
الخبله
يويسي حسبي الله شفت صورته ع النت احح توجع حيل قلبي امه حزنتني حيل
الله ياخذهم الله لا يحللهم ولا يبيحهم شكله وحيد امه وابوه
وش هالنظام سجن وغيره حمدالله القاتل عندنا قصص لوعه يستاهل
يقتل اكثر من شخص ويعذب ويغتـ اططططط واخر شي
2018-09-16 00:43:48
254563
user
51 -
مارتن لوثر كنج
على السود في امريكا او غيرها في اي مكان توجد فيه العنصريه ان يعاملوا البيض بنفس تلك القسوه بل اكثر لكي تكون المساواة ، والغريبه في الموضوع ان السمر هم فخورين بلونهم ، لكن لا ادري لماذا يغتاظ البيض من السمر ، عموما كما قلت يجب على السمر في اي مكان بالعالم توجد به العنصريه الاخذ بحقهم لانه ( من يهن يسهل الهوان عليه ) كلنا جينا من آدم وآدم اب البشريه .
2018-09-14 06:08:24
254159
user
50 -
1234
مقال رائع وحزين
2018-09-08 23:47:30
252824
user
49 -
Billie Jean
يفقد العنصريين بشريتهم في اللحظة التي يقررون فيها العنصرة.
2018-09-07 09:33:24
252464
user
48 -
اماني علي
الصراحة الى الان نعاني من العنصرية في كل الدول الله يألف بين قلوب المسلمين
واكثر شي عجبني في المقال طريقة كتابت المقال مرة حلوة
واقول لابتهال متولي تابعي ولا توقفي
2018-08-30 09:38:35
250327
user
47 -
فضولي
في نظري هذا تجاوز العنصرية
وعلينا ان نفرق بين الوحشية والعنصرية
2018-08-22 07:29:23
248120
user
46 -
لاللظلم
حقك ضاع في الدنيا ياإيميت لكنه محفوظ في عند الله في الاخره ... وهؤلاء الظلمه نجوا من العقاب في الدنيا لكنهم سيجدونه في انتظارهم في الاخره .
2018-08-22 07:06:09
248119
user
45 -
نواف
امريكا يدعون المساواه وعدم العنصريه ... وهم أهل العنصريه والتفريق وتاريخهم يشهد بذلك
2018-08-19 20:39:04
247542
user
44 -
نورالهدي*رابعه العدويه
شفت الصوره علي النت بجد، بشعه جداااا
2018-08-19 20:39:04
247539
user
43 -
نورالهدي*رابعه العدويه
قلبي وجعني علي الولد، ازاي اهلو محاولوش يدافعو عنه وسابوه يتعذب بجد، معاملتهم وحشيه جداا بس، برغم كدا كانت سبب ان الناس، تطالب، بحقوقها اما بمناسبه القاتلين فهم ماتو وعقابهم عند ربناوكارولين كمان مذنبه جدا لانها السبب، في، الي، حصل
2018-08-19 05:06:35
247195
user
42 -
جينا
ما استغربه أن الطفل خطف من بيته أمام أهله لماذا لم يحاولوا إنقاذه وخافوا وتركوا هؤلاء الهمج يضربوه ويعذبوه ويقتلوه اقول حسبي الله في كل من قتل بريئا ومظلوما ولأن هؤلاء البيض الأمريكان يعرفون جيدا أن السود لا حقوق لهم وان البلد لهم وحتى المحكمه في جيبهم الصغيره فبكل بساطه قتلوه
2018-08-18 13:07:35
247090
user
41 -
Aziz
تاريخ امريكا الاسود لن يطول
2018-08-17 15:49:21
246914
user
40 -
تارا
اكو بعض البرامج دا تاخذ مواضيعكم وتنشرهه حته تحت نفس العنوان . حاولو تخلون حقوق نشر
2018-08-17 12:32:56
246864
user
39 -
الله واحد مالوش ثاني☝
أمريكا كانت ولازالت تمارس العنصرية
2018-08-17 01:23:03
246731
user
38 -
الغضب الصارخ
لعنة الله عليهم , قلبي أوجعني أتمنى ان يكونوا قد ذاقوا اسوء عذاب في حياهم وبعد مماتهم
2018-08-16 15:45:17
246677
user
37 -
JJO
sam
هل عنصريتنا تصل الى القتل كما يحدث في امريكا؟قطعاً لا...
2018-08-16 15:29:45
246669
user
36 -
Daisy
اتفق معك بيري الجميلة في تعليق ٢٨

-------------------------

كارولين تشبه الممثله جين راسيل كثيرا
2018-08-16 13:34:55
246627
user
35 -
الوفية لكابوس
اتفق مع Sam عندنا كل أنواع العنصرية القبلية والحضرية والطائفية والدينية والعنصرية على أساس الجنس والعنصرية على أساس العرق واللون والعنصرية الطبقية وأكثر من الغرب كذلك في هذه الأيام.....يكفي مايرويه الأفارقة من سوء معاملة شديدة تصل للاغتصاب والبيع اي الاستعباد في بعض دول المرور من البلدان العربية للاسف عند مرورهم بها وهم متجهون لأوروبا (الهجرة غير الشرعية) بينما الغرب يتطوع ويعمل سفن مثل سفينة aquoarios التي عملها الوحيد هو انقاذ العالقين والغارقين في البحار من المهاجرين غير الشرعيين وتقديم المساعدات والدعم لهم.
ناهيك عن حكايات تعذيب الخدم الآسياويين بأبشع الطرق في بعض الدول العربية .. للأسف ،انتهاكات واغتصاب وسوء معاملة شديدة وتعذيب يصل للقتل غالبا وأشياء لاعلاقة لها لا بالدين ولا بالإنسانية....ثم ندعي الإنسانية والتحضر والاسلاموية،والاسلام بريء من تصرفاتنا وأفعالنا.
2018-08-16 09:29:39
246554
user
34 -
قطر الندى
تناولت لموضوع بإيجاز كثير وفي نقاط كثيرة مررتي عليها مرور الكرام كان لموضوع راح يكون مشوق أكثر لو تناولتي كل أبعاد لقضية
2018-08-16 07:54:20
246543
user
33 -
زيدان
Sam
العكس تماما اخي ربما ما ذكرت موجود و لكننا نحن لا ندعي المثالية و لا احترام حقوق الانسان بينما امريكا دولة تتبجح بحقوق الانسان وان الناس فيها سواسية و لكن الواقع مختلف تماما دولة وصلت لمرحلة من التطور و التقدم و النضج و مع ذلك لم تتغلب على هذه الظاهرة السيئة فمابالك بشعوب ترزح تحت وطأة التخلف و الفقر لذلك لا تستغرب اذا استنكرنا هذه التصرفات من الولايات المتحدة أكثر لو كانت القصة حدثت في احدى دول العالم الثالث كانت ستكون تحصيل حاصل
ارجوا ان تكون فكرتي قد وصلتك
2018-08-16 06:34:18
246502
user
32 -
Sam
مما لا شك فيه أن أمريكا كانت مهد العنصرية و لا تزال و لكن دعونا لا نزكي أنفسنا فنحن لسنا بأفضل منها في شيء
لدينا كل أنواع العنصرية على أساس اللون هناك تفرقة شديدة بين السمر و البيض في عالمنا العربي
عندنا اقتناع راسخ بأن السمار مرادف القبح مع أن معظم السمر ملامحهم أجمل من البيض و خاصة الابتسامة و العينان و جمال البشرة و الجسد

لدينا عنصرية طائفية و نتائجها واضحة لا تخفى على الأعمى حتى. ..حروب أهلية و دمار و إبادة ستكشف الأيام وحشيتها

بعض الدول حتى لديها قانون للتفريق بين الزوجين بسبب النسب أو المكانة الاجتماعية!
تخيل أن تطلق منك زوجتك و يشرد أولادك لأن أهلها اكتشفوا انك لا تليق بنسبهم الرفيع

لدينا عنصرية الحضر ضد الريف و كل تلك النكات التي تسود عالمنا عن الريفيين و لهجاتهم و لباسهم و طيبتهم

حتى المرأه لم تسلم من العنصرية عندنا فهي تعاني من التفرقة في المعاملة و الحقوق من يوم ولادتها إلى وفاتها

نحن قد نكون أكثر عنصرية من الغرب و لكننا للأسف نخفي دائما مشاكلنا و ندعي بأننا بخير
2018-08-16 06:26:51
246493
user
31 -
من ارض السمر
لو كنت من اقربائة لما تركت هؤلا على وجه البسيطة
2018-08-16 05:44:23
246483
user
30 -
Mark
الى اشرف
عليك ان تكون هكذا فب او بدون العنصرية
لا مكان افضل لك من وطنك
2018-08-16 05:43:08
246480
user
29 -
رحاب
الله ينتقم منهم طفل يعملوا فيه كده والحقيره مراته كيف طاوعها قلبا تعمل كده الله ينتقم منهم امريكا فاسده ده شي اكيد ولايوجد حريه ولامساواة
2018-08-16 05:43:08
246467
user
28 -
بيري الجميلة ❤
Daisy

أنا ايضا رأيت صورة جثته المشوهة أبشع مما توقعت

ورأيت صورة لكارولين وزوجها وإبنيها بأجمل حلة في جلسة المحكمة ، وكأنها لم تقترف أي ذنب بحق طفل بريئ ، الغريب ان لديها طفلان يعني هي "أم" ، كيف تكون متجردة من الإحساس ولم تتخيل أن يكون أحد ابنيها مكان هذا الطفل في يوم ما !

لمثل هؤلاء أُعِدّت جهنم
2018-08-16 05:43:08
246465
user
27 -
بيري الجميلة ❤
منذ المقدمة علمت أنني سأقرأ ما يحرق قلبي

طفل بهذه البراءة وهذا الجمال يتم تعذيبه بهذه الطرق الفظيعة ، واضح أنها حجة ليقدموا على تعذيب "فتى أسود" ، يتلذذون بتعذيبهم دون سبب ، هم يعلمون ببراءة هذا الطفل

العنصرية العرقية هي أبشع جريمة قام بها بنو آدم

مهما ابدت ندمها كارولين لا أقتنع ، ولا تستحق الرحمة ، يا للسخرية كل هذه السنوات ولم تندم !! ، لا بأس ينتظرها عذاب الآخرة هي وهذان المجرمان الفاجران
2018-08-15 22:43:43
246455
user
26 -
Overdose
الأخ سليم ياسين ،ابني يسكن في نيويورك في منطقة كوينز والغريب انني كلما حذرته وألزمته بتجنب اي سبب يؤدي لأذيته عنصريا يضحك ويقول انت متأثرة بالأفلام فيما يخص العنصريه ، الاغرب انه يقول انه اغلب الشعب الأمريكي جبان وهم من يتجنبون المشاكل ، في رأيي خوفهم نابع من القوانين ، تعليقاتكم أقلقتني على ابني ، استودعته وكل أبناء المسلمين من لاتضيع ودائعه
2018-08-15 22:43:43
246440
user
25 -
Daisy
لقد رأيت جثثة إيميت على النت و كان منظرها فظيعا جدا معالمه تكاد لا تكون واضحة إضافة إلى إلى انتفاخ وجهه و يبدو أن أذنه تمت أذيتها حتى أنني شعرت أنها تكاد تقطع
2018-08-15 22:36:38
246438
user
24 -
جودي
انا صراحة لم أقرأ المقال لأني قرأته سابقا" في نفس الموقع ولكن لا أتذكر في أي قسم وهذه ليست المرة الأولى التي يعاد فيها نفس الموضوع .
2018-08-15 18:00:23
246411
user
23 -
كمال
هههه...ومن قال ان العنصريه في امريكا انتهت ؟ كثير من البحوث الاحصائيه الحديثه كانت الشاهده على وجودها فهذه الظاهره لا تموت،فالغرامه عند الاسود اعلى من الابيض في مخالفه قوانين السير اضافه الى ان البعض المستشفيات هناك قد تفرض مالا اكثر او ربما عنايه غير حريصه للمريض بحسب لونه!
2018-08-15 17:02:29
246375
user
22 -
سالم ليبي
العنصرية ليست محصورة في أمريكا العنصرية موجودة حتى في بلداننا العربية تمييز بين فقير والغني والاستحقار وتكبر عليه وتميز عرقي بين مدن قبلية وناس قاطنين في هذه مدن من المستوطنين يعني العنصرية متواجدة وبالقوة ولكن بطرق غير مباشر تمارس أحيانا مثلا ضغط عمل من قبل صاحب عمل على موظف ليس من قبيلته او انه من عرق آخر او تميز عرقي هدا ابيض وهدا اسود وايضا تميز طائفي هدا من طائفة كدا وذلك من طائفة كدا
2018-08-15 16:30:02
246372
user
21 -
سالم ليبي
أمريكا دولة لا تراعي الحقوق الإنسان امبراطورية مبنية على جماجم الأبرياء
2018-08-15 16:21:31
246350
user
20 -
Dr.khalaf
سبحان الله
قالت كارولين انها احست بالحزن بعدما توفى ابنها وشعرت بما شعرت به والدة ايميت


الجزاء من جنس العمل
2018-08-15 12:58:51
246298
user
19 -
Lost soul
اشكرك على هذه القصه التي تحرك المشاعر كما اني لم اسمع بها من قبل اشكرك ..
2018-08-15 12:09:31
246291
user
18 -
اشرف ...
وأنا يتقطع قلبي لما حدث لهذا الفتي...ولو كنت من أقاربه لما هنا هؤلاء بالعيش
2018-08-15 12:09:31
246288
user
17 -
اشرف
الي مارك فعلا العنصرية موجودة في .. الذي هو خليط من أجناس شتي ..وهي عنصرية متأصلة حتي الاسلام الذي يدين به .. لم يقتلع العنصرية ليس لعيب او خلل فيه حاشا لله ولكن العيب في الإنسان انا نفسي اسمر البشرة وليس ذلك بيدي وليس مما يعيبني او يشينني غير اني لااقبل ان يعاملني أحدهم بدونية مهما يكن ..وأفضل العيش في بلادي محتفظا بكرامتي. .علي أن أسافر الي بلد ينكرون علي فيه ماوهبني الله إياه...
2018-08-15 09:33:16
246243
user
16 -
زهراء
بكى قلبي جدا ماحدث لهذا الصبي المسكين مجرمون ولم يحاكمو لانهم بيض انجاس ماذا لو كان الجاني بالعكس هل مانو سيتركونهم طبعا لا
إلى سليم الياسين فعلا امريكا بلدالعنصرية القبيحة وهم أصلا ليسو سكانها الاصليين سرقوها من اهلها الهنود الحمر والاسكيمو ويطالبوننا بالرحيل فليرحلو هم هذه ليست اوطانهم على اساس عنصريتهم يحق للهنود الحمر والاسكيمو المطالبة بطردهم واعادة اعمار وطنهم وان يكون رئيس الدولة منهم لكن ظلم
2018-08-15 07:53:25
246221
user
15 -
ام جابر
صدقتي يا تالا فعلا كلامك صحيح
2018-08-15 07:53:25
246215
user
14 -
زيدان
لقد قرأت عن هذه القضية و قد استفزتني حينها كثيرا و غضبت خصوصا عندما تعرف ان مرتكبيها عاشوا بسلام دون ينالوا عقابهم و يتبجحون بما فعلوا
فعلا العنصرية من ابشع الامور و اقذرها عندي صديق يعيش في امريكا يحكي لي دوما مايتعرض له من ويلات العنصرية على الرغم من ان بشرته بيضاء تماما و يتكلم الانجليزية بطلاقة و لكن مجرد انه اصله عربي و مسلم تجعل منه عرضة لها اما عنصريتهم اتجاه سود البشرة فحدث ولا حرج
2018-08-15 07:53:25
246211
user
13 -
سليم ياسين
في امريكا هناك ايضا العنصرية ضد العرب و المسلمين .. زوجة اخي االذي كان مقيما هناك تعرضت لمحاولة الدهس من سيارة تقودها امرأة امريكية سوداء .. و السبب انها محجبة .. فاضطرت الى القفز بعيدا في آخر لحظة حتى تتحاشى الدهس .. بعد ذلك فتحت الامريكية نافذة سيارتها و اخرجت يدها و رفعت اصبعها الوسطى و تكلمت بكلمات بذيئة ثم ذهبت ... موقف آخر كان يثير استغراب اخي .. كان لهم جارة عراقية تحمل الجنسية الامريكية .. و عندما كانت تتكلم معهم خارج البيت فانها تطلب منهم ان يخفضوا اصواتهم حتى لا يعرفونهم انهم عرب .. كان اخي يستغرب و يقول لها انت مجنسة فتهز رأسها و تقول : حتى الجنسية هنا لا تحمينا .
2018-08-15 05:05:17
246184
user
12 -
ورود
عندما تتحدث العاهرة عن الشرف تتحدث امريكا عن الانسانيه
2018-08-15 05:05:17
246177
user
11 -
تالا
العنصرية مازالت قائمة وليست في امريكا وحسب بل في الدول العربية تلاحظها بين الأهل والأصدقاء والأخوة حتى
والعنصرية ما بين
" البيض والسمر "
لا أعلم أظن أن السمر فريدون من نوعهم بالأضافة الى لونهم المميز لكن عقليات المجتمع غريبة بالفعل لا يميزون بين الجميل والغير جميل
2018-08-15 05:05:17
246175
user
10 -
العروي
من طلع من داره قل مقداره يا أخ ياسين


الحمد الله على النعمه الي نحن فيها
عرض المزيد ..
move
1