الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

إذاً من المنادي ؟

بقلم : وفاء الشجن - الجزائر

سمعت صوت أختي تناديني و صوت خبط الباب

السلام عليكم يا كابوسيون ، إن شاء الله تكونون بأفضل أحوالكم ، هذه ثاني مشاركة لي معكم وشكراً جزيل الشكر لكم لإفادتكم لي في الموضوع الأول ، كالعادة بدون مقدمات سأدخل صلب موضوعي

حدث موقف لنا أنا وأختي التي تصغرني بثلاث سنوات يوم 15/02/2019 ، كنا بالمطبخ نحضّر الضيافة لضيفة زارتنا بقصد الاطمئنان على أمي ونشكر لها زيارتها ، كنا منهمكات بالمطبخ فسمعنا أختنا الثالثة تنادي على أختي الثانية والتي كانت تمازحها قائلة لن أحضر تعالي ، أنتِ تعلمين أني نائمة لا شغلة ولا مشغلة وأنا أضحك عليهما ، علماً أن أختنا الثالثة كانت في غرفة أخرى تدرّس أختي الصغرى وأخي وتشرح لهما دروسهما ، بينما نحن منهمكات

ثم نادتها للمرة الثانية ومثل سابقتها أختي أبت تلبية النداء وتمازحها وأنا أقهقه من شدة الضحك حتى سمعناها فتحت الباب ونادت عليها ثم أغلقته بقوة ، فذهبنا إليها مسرعات لتحذيرها من هذا الفعل فلدينا ضيوف وفعل كهذا يعني تقليل من احترامه ، قلت لها : رجاءً لا تعيدي الكرة فلدينا ضيوف ولست صغيرة حتى أنبهك ، نظرت إلي محتارة وكذلك أختنا الصغرى وأخي أي من كانا معها بالغرفة وقالت لي : لكني لم أفعل شيئاً ، لماذا تحذريني ؟ فقالت أختي الثانية : ناديتني ثلاث مرات وحين لم ألبي نداءك فتحت الباب في المرة الثالثة وأغلقته بقوة كاد ينخلع من مكانه ، فقال لها أخي : أقسم بالله أنها لم تنادي عليك ولم تبرح مكانها قط ، وكذلك أكدت أختي الصغرى كلامه ، فاعتذرنا من أختنا وعدنا للمطبخ ونحن الخمسة في حيرة

هم الثلاثة ينفون ما حدث ونحن الاثنتان سمعناها بوضوح ، كما أن صوت خبط الباب كان قوياً جداً ، قلت لأختي : مهلاً ، أمي والضيفة جالسات قرب الغرفة ، يعني أنهما سمعتاها ، قالت : نعم معك حق ، فناديت على الوالدة أطال الله عمرها وسألناها إن كانت نادت على أختي ؟ فأجابت بالنفي

 ثم سألتها : هل كان صوت الباب مسموعاً ؟ نظرت إلينا ثم وجهت نظرها إلي وقالت : ألم تسأمي من مقالبك صار عمرك 25 ولا تزالين تعملين مقالب أي صوت هذا ؟ فالمنزل هادئ ولا نسمع إلا صوتكما وأنتما تتمازحان بالمطبخ ، فاعتذرت لأمي وعدنا للمطبخ أنا وأختي وأنهينا الضيافة وقدمناها

 نحن الاثنتان متأكدتان مما حدث فكلتانا سمعتاه بوضوح تام ولسنا صغيرات لنختلق الأمر أو نتخيل ، عمري 25 سنة وعمر أختي 22 سنة ، إذاً مادامت أختنا الثالثة ليست من نادى والصوت كان صوتها هي ، إذاً من المنادي ؟.

تاريخ النشر : 2019-03-03

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر