الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

السحر الأسود

بقلم : شيراز - الجزائر

قال له : معمول لك عمل و من سحر أسود

 

السلام عليكم رواد موقع كابوس الأعزاء أردت اليوم مشاركتكم بهذه القصة التي حدثت لأخي مؤخراً.

يعمل أخي في بلد أفريقي منذ عدة سنوات متزوج ولديه ٤ أبناء ، تعرف هناك على شاب عربي و فرح به كثيراً لأن الغربة صعبة و لكي يمضي أوقات فراغه معه كي لا يشعر بالملل ، و بعد مدة أدخل هذا الصديق شريك معه في أعماله ، و عند رجوعهم إلى الوطن دعاه هو وعائلته لتمضية بضعة الأيام عندنا و أصبح صديقه الحميم ، و بعد مدة تدهورت حالة أخي الصحية وصار شديد الغضب مع زوجته و يتخاصمان دون سبب بعدما كانا مثالاً للحب ،  ودخل في مشروع مع صديقه فأخذ أمواله كلها وتركه على الحديدة و عندما يطالبه بأمواله يقول له : لا أملك حالياً المال .

و بعد رجوعه إلى البلد الأفريقي للعمل في أحد الأيام كان جالس أمام منزله فمر من أمامه رجل و بقي يحدق به ، فسأله أخي : ما الأمر ؟ فقال له : أنت تعاني من مشاكل خطيرة ستودي بحياتك ، فقال له أخي : ما هذه المشاكل ؟ قال له : معمول لك عمل و من سحر أسود ، فبدأ الرجل يعيد على أخي كل المشاكل التي وقع فيها مع صديقه و حتى مع زوجته ، لقد أخذ ملابسك وملابس زوجتك وأولادك ، و أخبره أن السحر مدفون في حديقة منزلك ، ولكن قال له أخي : أن الحديقة كبيرة كيف أحفرها كلها ؟ فقال له الرجل : سوف أدلك على المكان الموجود فيه ، ولكن عندما تجده إياك أن تمسكه بيدك و أتصل بي لكي أحذر و أفك العمل ،

طلب أخي من عامل عنده أن يحفر في ذلك المكان و أوصاه أن لا يلمسه ، و بعد مدة طويلة من الحفر وجده فأمسكه بيده وأخذه مسرعاً عند أخي ، وعندما أتصل بالرجل وحضر أفسخ السحر وعندما علم أن العامل أمسكه بيده ، أخذ أخي على جنب و أخبره أنه سوف يموت ،  و بعد يومين ساءت حالته و بدأ جسمه ينتفخ كالبالون و لحمه يتشقق ويسيل منه الدم  و بعد ٧ أيام فارق الحياة ، فحزن أخي عنه حزن شديد لأنه كان عاملاً مخلصاً عمل عند أخي ما يقارب ١٠ سنوات.

تاريخ النشر : 2019-09-23

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر