الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أشباح و ارواح

شبح سعاد

بقلم : نهى بنصالح - تونس

شبح سعاد
الجميع يتحدّث عن شبح سعاد الذي حرمهم النوم ليال طوال ..

بعض الأحداث التي تمرّ بنا تبقى رغم مرور الوقت قابعة في ركن قصيّ من الذاكرة قد ننسى تاريخ وقوعها , قد ننسى أسماء أبطالها ,لكننا أبدا لا ننسى تسلسل الأحداث و ستمرّ بنا من وقت لأخر كشريط مصوّر ,تماما كأحداث الجريمة التي سأسرد عليكم وقائعها...

كان يوما من أيام الشتاء الباردة ,في تسعينات القرن المنصرم , استيقظنا صباحا على خبر مروّع كتبت عنه أغلب الصحف التونسية آنذاك , على الصفحات الأولى بالخط العريض قرأت هذا العنوان "زوج يقتل زوجته بواسطة ساطور .."

فما الذي حدث؟؟

الصحف لم تكن هي المصدر الوحيد لمعلوماتي عن وقائع هذه الجريمة, بل لا تعتبر مصدرا ,فأحداث الجريمة و ما ترتب عنها عرفته من صديقتي المقربة فاطمة.

فاطمة قريبة لي تقطن في نفس القرية التي وقعت فيها هذه الجريمة و هي جارة للمجني عليها ,اتصلت بها فروت لي ما حدث.

و هذا هو ما حدث,

سعاد زوجة شابة و أم لثلاثة أطفال أصغرهم رضيع لم يتم سنته الأولى , و أحد أطفالها كان يعاني من إعاقة بسيطة في رجله تتطلب متابعة طبية و كان يخضع للعلاج الطبيعي..

الزوج الجاني ,كان عاملا يوميا , رجل بسيط يعيل ثلاثة أطفال و أمهم..

و لسبب اختلف فيه الناس عمد إلى قتل زوجته ,و ترك أطفاله أيتاما,

و إليكم تفاصيل الواقعة ,

شبح سعاد
قتلها بأبشع صورة

في ليلة من ليالي الشتاء ,كان الزوج قد أخذ طفليه إلى بيت جدّتهم فيمَا بقي الرضيع مع والدته , مرّت السهرة و استلقت الزوجة على فراشها لترضع طفلها و غفت, كان هو يراقبها و ما إن لاحظ أنها أغمضت عيناها و استسلمت الى غفوتها حتى أحضر الساطور الذي كان قد تركه مسبقا تحت الفراش كان ساطورا لتقطيع لحم الخروف في عيد الأضحى لكنه في هذه الليلة أصبح أداة لتقطيع جسد الزوجة المغدورة.

انهال عليها ضربا بالساطور , و قد جاء في تقرير الطب الشرعي أنه أصابها بما لا يقلّ عن ثلاثين طعنة ..شيء مروّع ,

بعد أن أفاق من حالة الجنون التي انتابته و هو يقطّع جسد أمّ أبنائه دون أي رأفة برضيعها الذي كان نائما إلى جوارها, خرج من البيت متوجّها إلى المدينة , مشى و مشى و لا شيء في ذهنه سوى الانتحار قصد السكّة الحديدية منتظرا قدوم أول قطار ليرمي جسده تحت عجلاته , لكنه في اللحظات الأخيرة جبن , بكى و بكى فكّر ماذا يفعل ؟

لم يجد في نفسه الشجاعة كي يقدم على وضع حدّ لحياته ,ففضّل أن يتوجّه إلى أقرب مركز للشرطة ليبلغ عن جريمته النكراء في حقّ زوجته.

هناك في مركز الشرطة أخبرهم بتفاصيل جريمته و دلّهم على عنوان بيته لتتوجه فرقة الشرطة العدلية بصفاقس إلى موقع الجريمة ,

المشهد هناك يفوق أي وصف,يدمي القلوب, لا أظن أنّ شخصا طبيعيا قادرا على مشاهدته بدون أن يعتصر الألم قلبه..

على حشيّة موضوعة على الأرض كانت جثّة امرأة ,كلمة تنزف لا تفي بالغرض لأن الدماء كانت تتدفق أنهارا و سيولا منها و هي على وضعها نائمة على جنبها ثديها إلى الخارج و طفلها الرضيع الذي لا يفقه من الحياة سوى جرعة حليب دافئة من ثدي أمّه الحنون ملتصقا بها ملتقما حلمتها في براءة منقطعة النظير ,ملاك نائم بين أحضان الموت , و لا يدري أن من تمنحه رحيق الحياة قد فارقتها و تركته ليعيش الحرمان بعدها ,أمّ توفيت و أب قابع في ظلمات السجون ..

أسباب الجريمة اختلف الناس في سردها البعض يقول أن الزوجة كانت ذات لسان سليط و الزوج كان مغلوبا على أمره و لسبب ما قامت بعمل سحر له ترتب عنه إصابته بعجز جنسي صارت تعايره به يوميا حتى طفح به الكيل و عمد إلى قتلها بعد أن دبّر لذلك و أبعد طفليه الآخرين عن البيت..

و آخرون يقولون أن الزوج أصيب بالعجر الجنسي مما جعلها تنفر منه و تعايره بعجزه فقام يقتلها ..

و كلتا الروايتين تتفقان على أنّ الزوج مصاب بالعجز الجنسي و أنّ المجني عليها عايرته بعجزه بقولها "ماكش راجل " باللهجة التونسية و معناها "لست رجلا "و لمن لا يعرف المجتمع التونسي سأخبركم بأنّ هذه الكلمة بالنسبة الى الرجل التونسي, أشدّ من القتل و كل امرأة تقولها لرجل لا بدّ أن يقتلها قبل أن تبرح مكانها أو أن يغتصبها حالا ليثبت لها زيف قولها , و في أفضل الحالات سيتركها لكنها لن تسلم من انتقامه إن عاجلا أم آجلا , فما أدراك بزوجة ترمي بها زوجها ليلا نهارا و تذكره بعجزه و هو عاجز فعلا و ها قد كان نصيبها أكثر من ثلاثين ضربة ساطور..

هذا ما يخص تفاصيل الجريمة و أسبابها و إليكم ما ترتّب عنها و كل ما سأقوله لكم الآن سمعته عن ثقات هم: صديقتي فاطمة و عائلتها ,جدّتي رحمها الله و خالتي ..

كما أنني من خلال زياراتي لبيت صديقتي فاطمة أعرف المقبرة التي دفنت فيها سعاد و أعرف بيتها و مررت به بعد الحادثة لكنني لم أجرأ على الاقتراب منه..

الجميع يتحدّث عن شبح سعاد الذي حرمهم النوم ليال طوال, فقد كانت صرخاتها تخترق سكون الليل و ترعب النائمين في بيوتهم, لم يكن احد من الجوار يجرأ على الخروج ليلا خاصة و أن المقبرة حيث دفنت سعاد كانت قريبة جدا ..كانت تقع خلف منازلهم..

و سأقص عليكم بعض ما سمعته عن شبح سعاد:

القصة الأولى: روتها لي صديقتي فاطمة تقول أن الشرطة قبل أن تضع الشمع الأحمر على البيت طلبت من شقيق الزوج أن يأتي ليأخذ المؤونة من مخزن البيت و ذهب الى هناك دخل الى المخزن و قبل أن يضع يده على اي شيء شعر بيد تمسك به من كتفه التفت ليجد سعاد أمامه تقول له بصوت حازم "ماذا تفعل هنا يا فتحي" ارتعدت فرائصه و غادر المكان بدون أن يأخذ شيئا..

من عجائب الذاكرة أذكر اسم شقيق الزوج و لا أذكر اسم الزوج و هو الشخصية الرئيسية في الأحداث.

شبح سعاد
تذهب إلى بيت أمها وتتوسل لرؤية اطفالها ..

القصة الثانية: تقول فاطمة أنّ شبح سعاد يذهب إلى بيت والدتها كل ليلة حيث أن أبناءها قد أخذتهم جدّتهم –والدة سعاد- لتقرع النافذة و تستعطف والدتها لتفتح لها لكن الأم , من شدّة خوفها و رعبها,لم تكن تستجيب.

القصة الثالثة: أيضا روتها لي فاطمة تقول أنّ ابن عمّها و هو أيضا قريب سعاد كان قد خرج فجرا إلى المقبرة ليجمع الصبّار فقد كانوا يطعمون الصبّار للمواشي صيفا عندما يقلّ العلف و لأن المقبرة محاطة بسور من نبات الصبّار فقد ذهب إلى هناك و أخذ معه عربة صغيرة ذات عجلة واحدة تعرف عندنا ب"البرويطة" ليضع داخلها الصبار و فيما كان منهمكا في جمع الصبار و تكديسه داخل العربة ظهر له خيط أبيض دخاني و بدأ يدور حوله ففزع و جرّ عربته هاربا لكن الخيط الدخاني لم يتركه و ظل يلاحقه و يتلاعب به حتى وقع داخل العربة وسط نبات الصبّار الذي جمعه و امتلأت مؤخرته شوكا .

القصة الرابعة : روتها لي خالتي , حيث حلّت ضيفة رفقة جدّتي و خالتي الأخرى على بيت فاطمة ليبتن عندهم ليلة كانت حسب تعبير خالتي أطول ليلة مرّت بها في عمرها, فبعد سهرة جميلة خلدن إلى النوم في غرفة الجلوس, و كانت الغرفة واسعة و بها فنار يفتح على السطح , و هي طريقة معمول بها في البناء عندنا حيث يوفر الفنار التهوية و الإضاءة لغرف الجلوس الكبيرة او وسط البيت و يكون الفنار على شكل مربع يرتفع قليلا عن سقف الغرفة و يحتوي على نوافذ صغيرة من الجهات الأربع ,في تلك الليلة و بينما كانت خالتاي ,جدّتي ,فاطمة و شقيقتها ,نائمات فجأة استيقظت خالتي على صوت صراخ مرعب هزّ أركان الغرفة نظرت فوجدت فاطمة تنظر إليها لتقول لا تخافي لقد اعتدنا على ذلك هذا صوت سعاد انها تصرخ كل ليلة على هذا النحو ,و ما إن أنهت فاطمة كلماتها تلك حتى سمعت خالتي صوت شيء يرتطم بنافذة الفنار نظرت فإذا بشيء يشبه الكرة يرتطم بالنافذة يبتعد قليلا ليعاود الارتطام و صوت الصراخ مستمرّ , انتفضت رعبا لتقول لها فاطمة لا بأس تجاهليها انه شبحها هذا ليس بجديد علينا انها على هذه الحال كل ليلة , هم اعتادوا على ذلك لكن خالتاي و جدتي امضين ليلة سوداء لم يستطعن النوم خلالها و ما إن لاحت أولى خيوط الفجر حتى تهيأن للعودة إلى البيت .

و مازالت خالتي تحكي لي حتى اليوم هذه القصة و هي ترتعد خوفا كأنها تعيش تفاصيل تلك الليلة من جديد.

أخيرا,

نعود إلى زوج سعاد , تمّت محاكمة الجاني فحكم عليه بخمسة عشر عاما سجنا , قيل أنّه تمّت مراعاة ظروفه العائلية حيث أنه أب لطفل لرضيع و آخر يعاني من إعاقة و يحتاج إلى العلاج و ليس لهم من معيل غير والدهم لكنّه وقبل أن تنقضي مدّة عقوبته كتبت الصحف أنّه توفّي داخل زنزانته , أظن أنّه مات جرّاء تأنيب الضمير المستمر و تحقّقت فيه عدالة السماء.


تاريخ النشر : 2015-02-08

أحدث منشورات الكاتب : لا توجد مقالات اخرى
send
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (58)
2020-01-09 14:30:50
331966
58 -
القلب الحزين
إنها طريقة بشعة حقا للموت وهذا الاب المجنون ألم يراعي حتى ابنه الذي ينام بجانب أمه ويرضع منها؟.
2018-02-15 16:21:29
204407
57 -
strawberry
موش كان في تونس في البلدان الشرقية الكل كلمة ماكش راجل للراجل تعتبر إهانة خاصة في الأرياف
2017-06-02 09:24:34
159211
56 -
ليان النتشة
الصراحة موضوع غريب شوي الله يكون بعون الاطفال
2017-04-05 16:23:14
150979
55 -
اين الضمير
القصة جميلة حزينة ربي يكون بعون الاطفالها حسبي الله ونعم الوكيل على زوجها شوف على شو قتلها على كلمة
2017-03-27 06:50:09
149324
54 -
ملكة جمال
هلاااااااا
حلو كثيرا وكلام جميلة وله قيمة استفدت عنه كثيرا واريد معلومات عن الساحة الشريرة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
2016-10-22 02:35:11
125838
53 -
.baya
رحمة لله سعادكيف فلعها زوجها
2016-09-10 04:54:40
117114
52 -
احمدحسن يوسف
سعاد اهانت زوجها وقالت له انت لست رجل ماذا تريدين ياسعاد انتي فكرتي في نفسك ولم تفكري في اطفالك لنفرض ان زوجك مات ماذا ستفعلين الن تصبرين من اجل اطفالك هناك نساء كثيرات رجالهم عندهم العجز الحقيقه كنتي انانيه
2016-09-02 18:32:56
115566
51 -
نبيل جزايري
ﻻ حولة وﻻقوة اﻻ بالله على سكان تلك القرية اﻻكثار من قراءة القران حتى تهداء روح سعاد
2016-06-26 10:04:04
101162
50 -
shadwoo shadwoo
المفروض شبح سعاد كان يلاحق زوجها مش الاخرين
وزوجها المفروض كان يعدم مليون مرة ههههههه قاتل ازاي يربي اطفال
2016-05-06 09:12:15
92808
49 -
الكسندرا
قصة مؤثرة حقااااا رحمها الله
2016-05-01 06:47:00
91940
48 -
عابـ الزمان ـر
قصة رائعة اختي نهى بنصالح احداثها متسلسلة ننتظر لمزيد ..


الزوجة ساحرة سليطة اللسان والزوج قاتل تعجل وغضب ودان .. الاطفال لا ذنب لهم أيتام ..


صدق النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
" مَا كَانَ الرِّفْقُ فِي شَيْءٍ إِلا زَانَهُ ، وَلا نُزِعَ مِنْ شَيْءٍ إِلا شَانَهُ "
2015-12-25 07:43:14
66711
47 -
نهى
عزيزتي عاشقة الرعب التونسية هذه القصة حدثت في معتمدية عقارب من ولاية صفاقس .
2015-10-15 05:35:33
56522
46 -
قبس عبد القدوس
انا من بغداد ما خفت لما سمعت هاذي القصة انا سامعة اسوأ منها... هوة اكو موقع ثان
ي نسيت اسمة سوري
2015-09-26 08:02:20
53945
45 -
عبده فوده
والله لو انها حقيقه لاتيت لتونس لكي احدث الجميله سعاد وشبحها وشبح ابوها كمان
2015-09-22 04:40:09
53468
44 -
عاشقة الرعب التونسية
اختي نهى قصتك رائعة هلا مددتني بتفاصيل اكثر اين تقع الولاية اللي ماتت فيها وووو

بليز

عندي ديما فضول نحب نعرف كل شي على عالم الغموض
2015-09-04 06:47:10
50858
43 -
شوشو
انا ما ادري إذا كانت القصة حقيقة او خيال المهم إنها جميلة وحبيت اقول شكرا للماتبة المبدعة و باي
2015-09-03 10:20:09
50762
42 -
محمد امين
القصة حقيقية مكتوبة في الجرائد و يتحدث عنها الكثير
2015-09-02 05:22:55
50497
41 -
حنان جلال الشمري
مما هو واضح ان روحها بقت بامر من الله يبدو انها قد قتلت ظلما واراد الله ان يجعلها عبره للناس
سؤال لو كانت خانته ماذا كان فعل ؟؟؟؟ لايوجد مبرر لهكذا نوع جريمة
2015-07-15 18:57:26
43782
40 -
محمد
يالطيف
2015-06-30 08:06:58
40497
39 -
إخلاص الصغيرة_تونس
قصہ اكثر من رائعة .. لكن هل حقاً يوجد اشباح للأشخاص الذين يموتون ؟؟
2015-06-29 09:52:32
40241
38 -
koko
والله قصه روعه واااااو
2015-06-25 10:16:21
39408
37 -
سلوى
وووااااوو
قصة رائعةجدا جدا جداماكان على سعاد ان تهين زوجها بهده الطريقة كما ان زوجها انتقم منها بطريقة بشعة للغاية اظن انه اكيد مريض نفسيا ____ 30 طعنة بالساطور____
اللهم احفظنا
2015-04-07 14:56:50
28439
36 -
Lana Del rey
عطيني انا و سماح بربي :D SVP
2015-03-30 07:27:28
27802
35 -
sameh
momken a3ref wine saret hal 7keya n7eb nemchi na3mel talla
2015-03-29 18:09:10
27746
34 -
hoyam mina ljazair
ya laha min 9issatin mohzina wa chokran laki okht naha
2015-03-29 04:48:12
27621
33 -
بسوم
غريب أمركم أيها البشر.يابني الانسان؟وكأن المسكينة لم يكفها الظلم الذي لحق بها والطريقة البشعة المؤلمة التي سلبتها حياتها لنعود نحن وأهل قريتها لننهشها بظنوننا والسنتنا!!هل هو موت الضمائر؟أم أننا تجردنا من إنسانيتنا حد التوحش؟إذا كانت المغفور لها غير قادرة على الدفاع عن نفسها فاتقوا ربا في السماء لايغفل عن المظلوم
حقا ﻷمر تقشعر له اﻷبدان وتشمئز من النفوس ماحملته بعض التعليقات ممن يبررون للجاني فعلته ويرمون المجني عليها بالذنب وباﻷقاويل.أولا:من أكد أنها سليطه اللسان؟ومن قال أنه عاجز جنسيا ؟(يقال)هذا ماذكر في القصة.هل نبني حكما ونرمي تهما على كلمة يقال؟هل ذكر زوجها ذلك في المحكمة مثلا؟أم أنها أقاويل مجتمع نحن أعلم به من غيرنا؟ثانيا:(وطفلهما اﻷخير لم يتجاوز عامه اﻷول)؟هل أصبح عاجزا فجأةوهل هي سئمت مرضه وعجزه بتلك الفترة القصيرة لتصبح سليطة اللسان معه وتعيره؟ثالثا:لو أفترضنا ان كل تلك الاقاويل صحيحة فهل هذا سبب كافي لزهق روح انسان ؟وبتلك الطريقة الوحشية؟وتيتيم ثلاثة اطفال؟قتل شخص شاركته في السكن والاكل والشرب والفراش وجل تفاصيل حياته؟وبينك وبينه ميثاقا غليظا؟
وأخيرا وهي الطامة الكبرى:(تعيره في رجولته)(صعب ان يطعن الرجل في رجولته وهي أعز مايملك)هذا ماورد في القصة وبعض التعليقات؟ماهي الرجولة؟هل تقصدون الذكورة؟!ام ان الرجولة اصبحت تعني ذلك العضو الذي لايتجاوز بضع سنتميرات؟!!يااااه إذن الكلب له رجل مقدام مادام يملك ذات العضو!وكذلك القرد .اما الحمار فرجولته فذة لايشق لها غبار!(عذرا لوقاحتي لكن تجردكم من أدنى معنى للانسانية اخرجني عن طوري)
لو كان الزوج الجاني يملك شيئا من الرجولة لما أقدم على فعلته بحق أمراة.وفوقها زوجته وام عياله.حتى وان كانت تلك الاقاويل صحيحة.فالرجل الحقيقي لايقدم على فعل كهذا حين يعرف ان به علة وان زوجته بشرا كاملا متكاملا وقد خلق الله لها من العوطف والمشاعر والرغبات مثلما خلق له.بل هو فكر الجاهلية لتظل المرأة شبه.فلو انسان او انسانا من الدرجه الثانية في احسن وافضل الاحوال.فلو كان الوضع معاكس لكان تزوج وطلق واتخذ خليلات ولم لا؟والمجتمع يسانده ويشجعه.
ان شبح المسكينة الذي يحوم في قريتها ماهو الا صرخة مظلوم بوجه ظالم.حسبها وحسبنا الله
2015-03-13 20:32:22
26221
32 -
صدام العزي
انا من بغداد ولا اكاد اجد شارعا الاوقتل به المئات وصدقوني اصبحت لا افرق بين الاشباح والناس الحقيقيين وانا احتفظ بمئات القصص الحقيقية ولكن لا افظل نشرها
2015-03-12 09:41:33
26050
31 -
ام لؤي
البعد عن الدين هو سبب كل دمار كان على الزوج ان يأدب زوجته وان يحذرها من كلامها الجارح كيف انه ليس رجلا وانجب منها طفلا رضيع وهذا الشيء بينه وبين زوجته غبي عندما قتلها افتضح امره بين الناس سبحان الله
2015-03-09 18:01:34
25923
30 -
عاشقة الرعب
واضح ان القصه حقيقية ومرعبة جدا احيكى يا اخت نهى
2015-03-09 10:55:00
25894
29 -
عبير الورد
قصة محزنة و مخيفة في نفس الوقت
2015-02-14 06:55:52
23878
28 -
Paris meja
الراجل ده ما عندوش دم كيف يقتل زوجته و هو عنده طفل رضيع و طفلين اخري. مفكرش في اولاده قبل ما يقتل مراته؟
2015-02-13 12:43:31
23779
27 -
rachoud
لفت انتباهي أن كثير من المعلقين يقولون أنه كان عليه أن يطلقها..هل الطلاق في هذه الواقعة هو الحل؟لاأظن ذالك..وأعتقد أن القاتل قد فكر مرارا وتكرارا قبل أن يقدم على فعلته هاته،فلو أقدم على طلاقها من يضمن أن زوجته لن تقوم بفضحه وسط الأهل والأصدقاءوالجيران خاصة انها امرأة سليطة كما قيل عنها في المقال،أو لكي تنفي عنها شبهة أنها سبب الطلاق،ولنفترض أنها لن تفضحه لسبب من الأسباب،المشكل أكبر بذلك بكثير،فلو طلقها ومركل شئ بسلام،ماذا يفعل المسكين وقد أصبح شبه رجل،من هاته التي ستقبل به بعد فقد أعز مايملك الرجل؟ ولهذا التمس له العذر فيما أقدم عليه،وإن كنت لا أرى أن قيامه بالقتل هو الحل الوحيد..
2015-02-12 13:53:53
23743
26 -
حنين
قصہ اكثر من رائعة .. لكن هل حقاً يوجد اشباح للأشخاص الذين يموتون ؟؟
2015-02-12 13:53:53
23741
25 -
ميساء
القصة جميلة و شيقة ومرعبة و حزينة في نفس الوقت, انا زعلت على الاطفال الصغار
ربي يكون في عونهم
2015-02-12 10:43:09
23722
24 -
joodeee
صراحه القصه اعجبتنيي مرهه والله حرام على الرجال يقتل زوجته ودي اقتله على جرميته النكراء )=
2015-02-12 10:37:06
23699
23 -
من كردستان
السﻻم عليكم اختي نهى..شكرا لك على هذه القصه التي ﻻ استطيع ان اقول عنها جميله ﻻننا نقرأ عن روح انسانه تتعذب..يقول اخواننا في مصر ياما في الحبس مظاليم ..سعاد انسانه قتلت بابشع صوره ممكن ان يتخيلها العقل البشري من انسان ﻻ اظنه يمت للبشر بصله ابدا وهي ترضع صغيرها الذي ربما امتزج طعم الدم مع حليب والدته الذي يشربه والسبب ان الوحش زوجها يقول انها تعيره بعجزه فما هو الدليل على كﻻمه نحن هنا نستمع الى عذر سفاح مقابل انسانه ميته واي ميته..وانا اظنه انسان كاذب سفيه فمن يفعل مافعله ﻻاصدقه له كلمه..فرحمة الله على روحها وكان الله في عون اوﻻدها وشكرا لك مرة اخرى
2015-02-11 15:34:42
23642
22 -
عذرآ لزمن ماتت به القلوب
رحمه الله عليها وربنا مع اطفالها
2015-02-11 15:31:33
23635
21 -
كسارة البندق
شابوه..لقد حازت القصة على اعجابى لقد ذكرتنى بلحكايات المشابهه التى كانت ترويها لى جدتى رحمها الله.سلمت يداكى.
2015-02-11 03:56:31
23606
20 -
سارة
الحياة الزوجية قائمة على الاحترام اذا فُقد منها ستصبح حياة لا تطاق و غير قابلة للاستمرار .. الزوجة مخطئة بتصرفها كان عليها طلب الطلاق ان لم تعد تستطيع تحمله و لكن هناك الكثير من النساء اللاتي تجد صعوبة في الحصول على الطلاق ماذا تفعل المرأة المغلوبة عندما يرفض تطليقها و يجعلها تتجرع المعاناة معه هل هذا الصنف من الرجال ينتظر ارتكاب جريمة من طرفه او طرفها لإنهاء هذه المعاناة ؟؟ ماذا نرجو من حياة مليئة بالنفور و الكراهية ستصبح مجرد تصفية حسابات بين الزوجين .. صحيح تعاطفت معه فهو رجل لم يعد يستطيع تحمل الاهانة و الطعن في رجولته و لكن كان عليه ان يتصرف تصرفا رشيداً فالرجولة الصحيحة هي التعقل في الامور و التروي و كظم الغيظ و محاولة اطفاء نار الغضب لا ان يتصرف الرجل بتهور و جنون فهذه صفتان لا تمت للرجولة بصلة .. فإن لم يعد يطيقها فالأولى تطليقها بدلا من تلطيخ يديه بدمائها و يذهب ليبحث عن شريكة حياة اخرى تحترمه و تتقبل وضعه فهناك الكثير من النساء اللاتي ترملن او تطلقن لا يردن سوى رجل يكون عونا و سندا لها و مربياً لأبنائها فالحلول كثيرة ليس الحل الأمثل في ارتكاب جريمة نكراء ..اشكرك على هذا الموضوع و اسأل الله السلامة لي و لكم
2015-02-10 13:38:06
23540
19 -
هالة العزاوي "Al_Iraqia"
لماذا تم حذف جزء من تعليقي ؟؟ -__-
2015-02-10 13:36:15
23525
18 -
نهى
أعزائي روّاد كابوس أحييكم فردا فردا و على رأسكم (البوص ) كما ترغب عزيزتي بنت بحري أن تطلق عليه ..
وأشكركم على كلمات الاطراء و على تعليقاتكم التي أثرت القصة و على تشجيعكم لقلمي ..
أشكر أخي العزيز اياد على فتح المجال لنا جميعا كي نشحذ أقلامنا و نكتب لنتنفس لطالما كان شعاري "الكتابة رئة ثالثة " هي كذلك على الاقل بالنسبة لي ..
اما بخصوص القصة , ما اذكره أن الاحداث دارت تقريبا سنة 1996 او ربما بعدها بسنة كنت وقتئذ في الرابعة عشر او الخامسة عشر من عمري علقت الاحداث بذاكرتي خاصة اني من عشاق الماورائيات منذ الصغر ..
تعلمون احبتي أن علاقاتنا في اغلب الاحوال لا تدوم طويلا ,ظروف الحياة تجعلنا أحيانا نبتعد عن أقرب الناس الينا ,هذه القصة كانت تتحرش بذاكرتي منذ فترة و كنت أحاول العثور على فاطمه حتى اتحصل على تفاصيل أدق منها و حتى أسألها عن مآل الاحداث بعد كل هذا الوقت الذي مر لكن للأسف وجدت رقمها القديم مغلقا و لم أتحصل بعد على رقمها الجديد, فقررت أن اكتب ما علق بذاكرتي.
أنا نفسي يأكلني الفضول لمعرفة مصير الاطفال و ان كان شبح سعاد لا يزال يزعج راحة السكان هناك..
أعدكم ان حصلت على جديد سأكتبه لكم في تعليق هنا .
2015-02-10 06:31:53
23515
17 -
Amber
قصة مؤلمة حقيقة.. تثيرني جدا القصص من هذا النوع وتطرح في رأسي عشرات الاسئلة المتعلقة بظهور احداث خاصة اثرها ..
اتمنى ان تحاولي الاستعلام من فضلك (ان كان بامكانك طبعا )..
هل لازالت تلك الاحداث المتعلقة بالشبح مستمرة الى يومنا هذا ام انها قلت اواختفت بعد فترة زمنية معينة ؟ وفي حالة نعم هل كان ذلك بعد وفاة الزوج في السجن ؟ ارجوا الاجابة .. مع خالص الشكر..
2015-02-09 18:12:50
23508
16 -
اياد العطار
تحية طيبة لكِ اختي العزيزة نهى ومرحبا بقلمك المبدع مجددا في موقع كابوس .. في الحقيقة القصة محزنة اكثر مما هي مرعبة .. لا انكر ان الطعن في الرجولة .. خصوصا ما يرتبط منها بالقدرة الجنسية .. هي من اقسى العبارات التي يمكن ان توجه لرجل .. لكن لا اظن بأن جميع الرجال سيكون رد فعلهم عنيف إلى درجة القتل .. اما بالنسبة للجزء الثاني من القصة فانا قرأت وكتبت عن الكثير من القصص المماثلة .. عن اناس قتلوا في مكان وظلت ارواحهم او اشباحهم المعذبة تتجلى للناس من حين لآخر .. طبعا هناك من يقول بأنها اشباح .. وهناك من يزعم بأنها القرين .. حتى الجن .. الله اعلم ..

ممتن لكِ على هذا الجهد الجميل واتمنى ان اقرأ المزيد من ابداعاتك قريبا .. مع فائق تقديري واحترامي .
2015-02-09 16:54:04
23495
15 -
احمد السيد
ما المصيبة التي ستحدث في العالم اذا تعامل كل انسان مع غيره معاملة حسنة و اراح دماغه و ابتعد عن المشاكل؟!

ماذا سيحدث اذا ضبطت المرأة الفاظها و صفت قلبها من الشواءب و ملءته بالحب ؟ و ماذا سيحدث اذا ضبط الرجل تصرفاته و عامل زوجته بحنان . و ضبط انفعالاته و استخدم عقله قبل فعل اي شي
2015-02-09 16:07:59
23477
14 -
nada
عسلامه بنت بلادي
ميررسي عالرواية...تقتل و تهبل....
نتمنالك برشاا تالق
.ربي يفضلك يا غالية
2015-02-09 12:26:07
23450
13 -
هالة العزاوي
قصة حزينة ومرعبة حقاً
مممم لا يسعني الا ان اقول تستحق ما حصل لها ..
انا لا ادافع عن الرجل ولكن اكره المرأة سليطة اللسان
وتعير زوجها بعجزه بدل ان تسانده وتخفف عنه !
.........
شكراً لنقل القصة غاليتي
بانتظار المزيد
دمت بود
2015-02-09 12:24:30
23444
12 -
الهنوف
لا حول ولا قوة الا بالله اش ذنب الاطفال يبقون بدون معيل او ام واب... انا اقول ان الزوجه يقع عليها لوم كبير طيب خلاص اذا ما تبيه ليه تبقى معه وكل شوي تعايره بالكلام بعدين حتى لو كان مريض مايجوز انها تجرحه بالكلام ع الاقل تحترم الرابط المقدس اللي بينهم ...وهو بعد حرام يقتلها كان طلقها او سافر وانتهى الموضوع ماله داعي لﻷنتقام البشع ذا
2015-02-09 12:21:55
23437
11 -
ام عمر
عزیزتی نهی قصه وجریمه مروعةسلمت یداک
لقد دمعت عینای عندما قرأت
نائمةعلی الجانب وثدیها للخارج وطفلها الرضیع نائم "یا الهی کم هی اثرت فینی
نظرت لابنی الذی امامی وقبلته احسست کأننی قتلت انا،
اسفة ماقدرت اعبر عن کلامی اعذرونی ‏
‎ ‎
2015-02-09 08:41:02
23402
10 -
hassan qabani
لا حول ولا قوة الا بالله معقول لسه في ناس هيك انا برئي الزوجة سعاد هي السبب و الزوج كمان كان يستحق العقاب
شكرآ الك اخت نهى المقالة مشوقة كتير و بتمنى اقرا مقالات تانية الك !!
2015-02-09 08:40:39
23395
9 -
أحـــ♥ـــد الـــعـــراقـــيـــے
السلام عليكم جميعآ احبتي :سلمت يداكي اختي نهى وشكرآ لأبداعك ، وشكرآ لكل شخص في موقع كابوس من كتاب و معلقين ومتابعين . دمتم في حفظ لله ورعايته
عرض المزيد ..
move
1
close