سينما ومرئياتكشكول

فيلم Smile : لذة الرعب

وسط عاصفة شديدة من الأفلام التي تحمل تصنيف رعب ، و التي تتساقط على رؤوسنا كل يوم .. لم يعد يجد محبو الرعب الحقيقين أي فيلم مناسب يرضي شغفهم و يثير نشوتهم . فصناع الرعب الأصيل انقرضوا .. و لم يبق على وجه الأرض إلا أربعة أو خمسة أشخاص قادرين على صنع عمل مرعب جميل دون الغوص في دوامة من الدماء و العنف والجنس غير المبررين . ويأتي المخرج الشاب باركر فين و يصدمنا بشدة في أول تجاربه الإخراجية . فجاء فيلم Smile كمفاجأة سارة في نهاية عام 2022 . و تكفي الضجة الشديدة التي أحدثها صدوره على مستوى منصات التواصل الإجتماعي و احتفاء النقاد به و هو شيء أصبح مستغربا في زماننا الحالي .

فيلم Smile هو من فئة رعب نفسي من تأليف و إخراج باركر فين ، صدر سنة 2022 . حيث قام المخرج بإقتباسه من فيلم قصير من كتابته و إخراجه أيضا ، بطولة سوزي بايكون و لورا ويفر و آخرين .

دائما ما أحرص على متابعة مخرجي الرعب في تجاربهم الأولى لأنهم سيقدمون كل شيء فيها من أجل النجاح و الشهرة . ولم يكن المخرج هنا بدعا من الناس ، حيث أظهر تمكنه و مهارته و كذلك عشقه للرعب و أعطانا فيلم هو الأفضل في تصنيفه منذ عشرية من الزمن .

إقرأ أيضا : الفاتح .. الفيلم المشؤوم!

نبدأ من إفتتاحية فيلم Smile المدهشة و نحن داخل مشفى للأمراض النفسية .. وتنقلنا الكاميرا لداخل مكتب الطبيبة روز كوتر و التي تأتيها حالة مستعجلة لطالبة جامعية تعاني خطبا ما . تحاول الطبيبة معها بكل هدوء معرفة ما بها ، لكن المريضة ترد بكل عصبية أنها ليست مجنونة . و هي أصلا مرشحة لدرجة دكتوراه و تطلب مساعدتها لأنها مقبلة على الموت .

تصرخ فجأة المريضة وتقول أنه هنا ، وتسقط من الكرسي بهيستيريا . تستدير الطبيبة لتتصل بالممرضين لمساعدتها و فجأة يعم الصمت . تدور ببطء لترى خلفها المريضة وعلى وجهها ابتسامة مفزعة ثم تقطع عنقها منتحرة بقطعة زجاج في مشهد تراجيدي مخيف .

ومن هنا تنقلب حياة بطلة الفيلم رأسا على عقب ، وتبدأ في الهلوسة .. ورؤية أشياء مرعبة توقظ داخلها الماضي المشؤوم الذي عاشته و صراعاتها النفسية الداخلية . و لتكتشف أن المريضة بعد موتها نقلت تلك اللعنة لها و ليس أمامها إلا اسبوع للتخلص منها أو الموت ، ترى كيف ستواجه المسكينة مصيرها؟ .

إقرأ أيضا : الفاتح .. الفيلم المشؤوم!

اللعنة عبارة عن شخص ما يظهر لك في أي مكان ، وقد يكون شخصا تعرفه أو غريبا لكن لن يراه سواك . ستراه يجلس في ركن ما و يبتسم لك . سيقوم بممارسة حيل و ألاعيب ليجعلك تفقد صوابك و في النهاية يقوم بجعلك تنتحر .

فيلم Smile يعتبر وجبة دسمة جد لعشاق الرعب . بسبب القصة الأصلية التي عالجها و مشاهد الرعب المبتكرة و قفزات رعب مدروسة تخدم الحبكة الرئيسية . و فكرة أن شخصا ما ينتحر بطريقة بشعة على وجهه ابتسامة كفيلة بجعل شعيرات رأسك تنتصب . و هناك مشهد في منتصف الفيلم يعتبر الأفضل ، بينما البطلة تحدث شخصية ما ويأتيها إتصال هاتفي و صدمة مفزعة .

من ناحية التمثيل فقد أعجبتني كثيرا الممثلة ” لورا ويفر” ، التي لعبت دور المريضة في المشهد الإفتتاحي و المحوري للفيلم . ورغم أن وقت ظهورها لم يتجاوز 10 دقائق ، إلا أنها أظهرت جودة كبيرة و موهبة رائعة و بقية الطاقم قدموا أداء مقبول . لكن البطل الرئيسي كان الحبكة القوية التي غطت على كافة الجوانب .. وجعلت المشاهد يعيش على أعصابه طوال ساعتين و كأنه عاش التجربة حقيقة .

فيلم Smile هو أفضل فيلم رعب لهذه السنة ، وقد تحصل على تقييمات إيجايبة من النقاد و أرباح كبيرة . تكلفة إنتاج الفيلم كانت قليلة حوالي 17 مليون دولار لكنه فاجأ الجميع و حقق عوائد فاقت 215 مليون دولار عالميا . رغم أنه في الأساس لم يكن سيعرض في قاعات السينما ، نظرا لقلة خبرة المخرج و عدم وجود أي ممثل معروف مشارك فيه ، لكن هي هكذا أفلام الرعب الجيدة مربحة جدا .

ملاحظة : جميع حقوق المقال محفوظة لموقع كابوس . لا يحق لأي شخص كان النقل الحرفي أو المرئي للمقال المنشور دون إذن مكتوب من إدارة الموقع . وتترتب المسائلة القانونية المنصوص عليها على كل مخالف للتنبيه المذكور .

مصطفى 2018

- الجزائر - للتواصل مع الكاتب : [email protected]

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

17 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
17
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك