تجارب من واقع الحياة

قضية شرف

بقلم : عامر

صديقي يهدد فتاة بصورها و أنا لا أعرف كيف أتصرف معه
صديقي يهدد فتاة بصورها و أنا لا أعرف كيف أتصرف معه

السلام عليكم رواد موقع كابوس .

أتيت اليوم أطلب نصيحة أو إرشاد منكم ، فأنا قد وقعت بين نارين و لا أعرف كيف أخرج منها بسبب ضغط التفكير ، لعلى وعسى ينصحني أحدكم.
 
قبل فترة قصيرة تقريباً ٩ أيام زارني أحد أقربائي و هو من نفس عمري و صديق قديم لي كنت قد ابتعدت عنه بسبب أفعاله السيئة مدة شهرين تقريباً ، لأنني الحمد لله شخص متدين و لا أحب رفقة السوء ، و لكنني بنفس الوقت خجول ولا أجيد لغة الوقاحة ، زارني صديقي هذا و من حديث إلى حديث تذكر شيء و قال لي : أريد أن أريك شيء ، عندما فتح هاتفه أراني صور فتاة هي من أقربائي و أقربائه ، و لكن قرابة بعيدة جدا ماذا كانت هذه الصور ؟ كانت صور لها مكشوفة الرأس وبملابس منزلية والفتاة منقبة ؟ هنا الصدمة ، أولاً أسأت الظن بها و قلت له : كيف ترسل لك صورها و هي منقبة؟

فأخبرني كيف حصل عليها و يا ليته لم يخبرني ، أخبرني أنه قبل فترة تعرف على فتاة على الانستجرام و من حديث إلى حديث عرف أنها تكون ابنة أخت الفتاة المنقبة ، هو يدعي أنه وجدها عن طريق الصدفة ، و لكن لم أصدقه ، و لكنه لم يعلمها عن هويته و تظاهر بأنه شخص غريب ، لنكمل ، في أحد الأيام طلبت منه أن يغير لها كلمة مرور الجيميل الخاص بها لأنها لا تعرف ، أرسلت له الايميل و كلمة المرور القديمة ، و فعلاً غيرها لها ، و لكنه سرق الايميل و أدخله بهاتفه و حفظ جميع الصور المرتبطة بالايميل ، و من بينها صور عديدة لخالة الفتاة المنقبة بدون نقاب ، بعدها أخذ رقم الفتاة المنقبة لا أدري من أين حصل عليه و بدأ يهددها بصورها أنه سينشر صورها بدون نقاب و سيفتح فيسبوك مزيف باسمها و يضع صورها و يكتب عنها كلام سيئ ، و بدأ بعمل فوتوشوب للصور بطريقة مهينة و هي تبكي و تطلب منه مسح تلك الصور ،

هو يخبرني و أنا مصدوم من ما يخبرني به ، أخبرته أن هذا أمر سيء و أن الفتاة عائلتها محافظة ربما تضرب بسببك ، أنت لديك أخوات ، أتيته من كل الجوانب و لكنه لم ينتصح و لم يحذف تلك الصور ، هنا أنا انزعجت منه و طردته خارج المنزل ، و قال : لا أحد يعرف بهذه القصة غيرك ، لذا اذا انتشرت القصة أو علموا أهل الفتاة أنني أنا من هددتها لا يوجد سواك أنت من فضحني ، فأغلقت الباب بوجهه و ترتكه يذهب ، الشاب يسكن لوحده ، أهله يعيشون في بلد أخر لذا لا يمكنني التواصل مع أولياء أمره.

 الآن ماذا أفعل ؟ هل أخبر أهل الفتاة ؟ أهل الفتاة معروفين بالتعصب لدرجة الجنون و ربما لا تنتهي القصة على خير أبداً ، لا أدري ماذا سيفعلون به ، و هذا الموضوع يخيفني و بنفس الوقت أعراض الناس ليست لعبة ، و أنا الوحيد من يحمل حل هذا الموضوع ، لكنني لا أعرف كيف يمكنني حله ، لذا أنا محتار ولا أعرف كيف سأتصرف مع هذا الموقف ، أنصحوني أخواني و أخواتي كيف أتصرف ؟ و السلام عليكم؟.

تاريخ النشر : 2021-08-26

مقالات ذات صلة

34 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى