تجارب من واقع الحياة

معاناة

بقلم : ابرار – الشرق الاوسط

مرحبا انا ابرار عمري 16 عاما ونصف دعوني ادخل في الموضوع مباشرة
اولا ابي شخص متوسط دينيا ليس بتلك الدرجة من التدين الذي يجب ان يكون عليها لكن لا بأس به
ابي شخص عصبي يستلذ في تعذيبي نفسيا لا اعلم المغزى ورا ذلك ابي دائما ما يهجم علي بالضرب والتعنيف لاسباب تافهه لا تذكر
تبعد مدرستي عن البيت مسافة طويلة للغاية ورغم هذا لا يعطيني مصروف للمدرسة مما اضطر للبقاء في الفصل والتحجج كي لا اقع بموقف حرج امام صديقاتي
اما الملابس فأبي لا يشتري لي الملابس الا مرة في السنة لعيد رمضان فقط
يسخر اقاربي مني ومن ملابسي لكن رغم هذا فأنا اصبر واحتسب لكن ابي شخص متعجرف حقا ف رغم انه شحيح وبخيل لدرجة مهولة الا انه يزيد الطين بلة ويلقي علي الالفاظ السيئة دائما وقد تصل للضرب والتعنيف الشديد لاسباب تافهه لا يلتفت لها عقل عاقل
ذات مرة لم يشتري لي ابي ملابس العيد لكني لم اقل شيئا لااعلم لما اشفق عليه رغم كل شيء المهم انني لبست من ملابسي القديمة واخترت افضل ملابسي وارتديتها وجلست مع بنات عمي وعندما دخل ابي الغرفة ثم توجه نحو بنات عمي وسلم عليهن وحين وصل إلي ورآني ارتدي ملابس قديمة قام بالصراخ فوقي وامسكني من ياقة ملابسي وضل يقول كلمات مثل : فضحتينا ماذا تريدي ان يقول علينا الناس اذهبي البسي ملابس انيقة مثل بنات عمك والله انك مقرفة وكلام دمر نفسيتي تماما وقال هذا الكلام امام بنات عمي
في ذلك اليوم بكيت حتى شعرت ان قلبي سيخرج من مكانه لم اعد اطيق شيء اريد فقط ان اموت يعني رغم صبري وعدم طلبي من ابي شيء احتراما لوضعه ويقوم بفعل ما فعل بدم بارد لماذا لم اعد افهم
توجهت ذاك اليوم للسطح وهممت بالانتحار نعم كنت فتاة في 15 من العمر وقررت الانتحار اي حياة هذه شعرت بتخدير بكامل جسدي شعرت بلذة عارمة لأن ارمي بجسدي من الطابق الثالث لكن لم يوقفني الا ضميري وخوفي من الله
وتستمر الايام ويستمر اسلوب ابي في التزايد للاسوء
في مرة من المرات كنت ارتدي ملابس فضفاضة للغاية وطويلة كالعادة و كنت في احدى الغرف اذاكر واذا بأبي يدخل ويمسكني من شعري بلا سبب لم اكن اعلم ماذا حصل او مالذي فعلته ثم امسك بوجهي بيده وقال : غيري ملابسك يا **** انتي مجرد كلبة
اعد لثلاثة اذا لم تغيري ملابسك انا سأقتلك
ذاك اليوم بيكت وارتجفت وانا اعلم ان ابي سيفعلها ان لم ابدل ملابسي طلبت منه بصوت مبحوح ان يخرج لأبدل ملابسي فصاح بي بصوت يملأه القسوة والخبث قائلا انني فتاة غير محترمة لاني ارد على ابي وانه من المفروض ان اقول حاضر واسكت ثم ذهب للمطبخ واحضر سكينا ووضعها على رقبتي لم استطيع التحرك وانا اشعر انه سيغمى علي بعد ثواني لكنه بعد ان وضع جرح على رقبتي شعر بالخطر ثم القى بعض الالفاظ والقذف علي ثم غادر الغرفة وكأن شيئا لم يحدث

تعرفون ذلك الشعور حين تشعرون بأنه لم يعد هناك شيء لان اعيش من اجله لم يعد يهمني اذا مت او بقيت حية لربما الموت اخف وطأة من الحياة
سأتوقف هنا عن وصف ابي رغم تعدد المواقف
اما امي فهي شخص لا اعلم لربما تعاني من مشكلة نفسية حقا لا اقصد الاساءة لها لكن حقا هي كذلك امي هي الاخرى تعنفني كأبي وربما اكثر لكن هي تقارني بالناس دائما شغلها الشاغل الناس دائما تكرر لي ان بنات عمي افضل مني وانهن جميلات وانا كالبقرة وانني لن اتزوج لانني بشعة وانه لا احد يريد شخص ببشاعتي وكلام كهذا
دمر نفسيتي تماما والامر الذي يغيضني اكثر انها حين يأتون اعمامي وبناتهم تجبرني على الدخول اليهم والجلوس معهم غصبا عني ورغم شخصيتي التي قامت هي بإضعافها وجعلتني معقدة تماما من بنات عمي
ذات مرة اتوا صديقاتي لمنزلنا وقامت امي بنعتي باسوء الالفاظ امامهن لتثير السخرية مني لسبب اجهله تماما
حين كنت في عمر السادسة تقريبا كان حين يأتونا ضيوف تضربني قبل ان يأتوا بساعة كي لا اقوم بتصرفات مشاكسة امامهم هي تعاقبني قبببل ان اقوم بالشيء وكانت تلبسني ملابس فضفاضة وطويلة كي لا يرى احد الدكمات واثار الضرب على يداي وارجلي ووجهي احيانا

هل حقا انا بشعة هل حقا بنات اعمامي افضل مني هل حقا انا شخص كالبقرة ولا استحق ان اعيش هل انا حقا شخص يستحق ما يحصل معه ؟ بأي ذنب يفعلون هذا بي رغم انني احترمهم ولا ارضى عليهم بالضر سئمت حقا لم اعد اعلم كيف استطيع ان اعيش بقية عمري ..

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر
22 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
22
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x