الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : عجائب و غرائب

هيتي غرين ... ساحرة وول ستريت

بقلم : متابعة موقع كابوس - العراق

هيتي غرين ... ساحرة وول ستريت
هيتي غرين برعت في عالم المال و أيضا في البخل !

هيتي غرين ليست ساحرة تتجول في الغابة ليلاً مرتدية عباءتها السوداء وقبعتها الطويلة لتمتطي مكنستها السحرية وتطير بها في السماء ، وهي ليست من نوع الساحرات اللاتي يلقين بتعاويذهن السحرية ويرددن الطلاسم المبهمة ، بل هي ساحرة من نوع آخر ، هي ساحرة أهم شارع اقتصادي في أمريكا شارع وول ستريت في نيويورك .

هيتي غرين ... ساحرة وول ستريت
صنفت على أنها الأكثر ثراءً على وجه الارض

كانت هيتي غرين سيدة أعمال أمريكية ناجحة وثرية جداً ، صُنِّفت على أنها الأكثر ثراءً على وجه الأرض ، وكان لها دور كبير وفعال في تطور وازدهار وول ستريت خلال القرنين التاسع عشر والعشرين ، من خلال نشاطاتها التجارية في مجال العقارات والأبنية وكذلك استثماراتها في مجال السكك الحديدية ، وقد استطاعت بكل حنكة وذكاء إدارة هذه المشاريع الاقتصادية لوحدها ، وقامت باستثمار مبلغ 6 ملايين دولار وحولته بدهاءها المالي إلى 100 مليون دولار من خلال الاستثمار في الأسهم والسندات العقارية ، كما استطاعت انقاذ مدينة نيويورك من الغرق في بحر الكساد الاقتصادي وقيادتها إلى بر الأمان في خضم الأمواج المتلاطمة التي طالت وول ستريت عندما حل الركود الاقتصادي عام 1907 ، وذلك بتقديمها شيك بمبلغ 1.1 مليون دولار لمساعدة مدينة نيويورك بشرط أن يُدفع إليها هذا المبلغ لاحقاً على شكل عائدات سندات قصيرة الأمد ، ومن هنا جاءت تسمية هيتي غرين بساحرة وول ستريت لما لها من نفوذ اقتصادي واسع وهيمنة على كل ما يتعلق بالمال والمشاريع الاقتصادية .

هذه صفحة بيضاء من حياة هيتي غرين ذات الصيت الواسع في عالم المال لكنها ليست صفحة ناصعة البياض فقد تخللت هذه الصفحة نقطة سوداء التصقت بها ، فساحرة وول ستريت ذات الثراء الفاحش لم تتربع على عرش من ذهب مرصع بالألماس والجواهر الثمينة ، بل فضلت أن تخبئ أموالها ونقودها وتجلس على كرسي من خشب مهترئ وتتربع على عرش البخل ، هذه هي النقطة السوداء التي التصقت في حياة هذه المرأة التي وُصِفت بأنها الأشد بخلاً على الإطلاق ، والذي دفعها بخلها الشديد إلى دخول موسوعة غينيس للأرقام القياسية على أنها " أبخل شخصية في العالم " .

حياتها
 
هيتي غرين ... ساحرة وول ستريت
هيتي غرين في شبابها

ولدت هيتي غرين في نيوبدفور في ولاية ماساتشوستس الأمريكية في 21 نوفمبر 1834 لرجل أعمال ثري يمتلك أسطول بحري لصيد الحيتان الكبيرة ، وكانت الإبنة الوحيدة لوالديها ، وعندما أصبح عمرها سنتان أرسلها والداها للعيش مع جدها ليعتني بها بسبب مرض ألم بوالدتها ، وخلال فترة وجودها في بيت جدها وعندما أصبحت في السادسة من عمرها كانت تقوم بقراءة الوثائق المالية لجدها وقراءة الصفحات الاقتصادية في الجرائد والصحف اليومية وتلك كانت البداية لمعرفتها بالشؤون الاقتصادية ، دخلت هيتي عالم المال والحسابات والأرقام وهي في سن الثالثة عشرة عندما عُينت كمحاسبة لعائلتها الثرية ، وعندما بلغت الخامسة عشرة أُرسِلت للدراسة في إحدى مدارس بوسطن .

هيتي غرين ... ساحرة وول ستريت
ادوارد هنري غرين

في عام 1864 توفي والد هيتي وبما أنها الوريثة الوحيدة فقد ورثت 7.5 مليون دولار (أي ما يعادل107 مليون دولار قي الوقت الحالي) ، وفي تلك الفترة كانت الحرب الأهلية قائمة في أمريكا ، لم تقف الحرب عائقاً في طريق هيتي بل استغلتها خير استغلال عندما استثمرت المال الذي ورثته عن والدها على شكل سندات حرب .
في عام 1867 وعندما بلغت هيتي 33 عاماً من عمرها تزوجت من تاجر الحرير الثري ادوارد هنري غرين وهو من عائلة ثرية في فيرمونت ، وانجبا طفلين هما ادوارد روبنسون وهيتي سيليفيا .

بخلها وجشعها

هيتي غرين ... ساحرة وول ستريت
كانت تعمل بمكتب صغير تجنبا لدفع تكاليف مكتب خاص بها بالرغم من ثرائها الفاحش !

إن كنت تبحث عزيزي القارئ عن السيدة غرين فلن تجدها وراء مكتب فخم في إحدى الشركات ذات البناء من عدة طوابق والواجهات اللامعة واللافتات البراقة ، والتي يتجول بداخلها مئات الموظفين ذوي الشهادات العالية يرتدون البدلات الأنيقة والملتفة حول أعنافهم ربطات العنق الملونة ، بل ستجدها قابعة في إحدى زوايا مكتب صغير من مكاتب بنك سيبورد الوطني في نيويورك تحيط بها مجموعة كبيرة من حقائب وأمتعة تحفظ فيها الملفات والوثائق والسندات ، وذلك كي لا تقوم بدفع المال لاستئجار مكتب خاص بها ، وإن كنت تبحث عن وظيفة لدى السيدة غرين فسوف ترجع خالي الوفاض لأنها ليس لديها موظفين تحت إمرتها ولا توظف أحداً كي لا تضطر لدفع مرتبات إليهم .

حب هيتي للمال وجشعها وطمعها لم يتوقف عند كل ما حققته في حياتها من إجازات في عالم المال ، بل تعداه إلى أبعد من ذلك عندما علمت أن عمتها الثرية سيليفيا عندما توفيت تركت وصية تعلن فيها تبرعها بكافة ثروتها والتي تبلغ 2 مليون دولار للأعمال الخيرية ، تدخلت هيتي لتمنع تنفيذ الوصية ورفعت دعوة في المحكمة تشكك فيها من صحة الوصية ، مدعية بأن لديها وصية سابقة تنص على أن تؤول كافة ثروة عمتها إليها وتلغي أي وصية بعدها ، وبالفعل ربحت هيتي الدعوة عندما قررت المحكمة بأن وصية عمتها مزورة ، وبذلك استولت هيتي على ثروة عمتها .

هيتي غرين ... ساحرة وول ستريت
صورة لمنزل هيي غرين .. لم يعد موجودا الآن

عاشت السيدة غرين في منازل رخيصة وغير مكلفة في هوبوكين في نيوجرسي ، ولم تكن تستخدم المياه الساخنة في بيتها ، أما مائدتها فلم تكن عامرة بأشهى المأكولات وبما لذ وطاب بل كانت تعيش على تناول فطيرة ثمنها سنتان فقط ، ويُقال أنها أمضت وقتاً طويلاً امتد إلى منتصف الليل تبحث عن طابع بريدي ثمنه عدة سنتات فقط ، وفي حالة وإن أقرضت أحداً مالاً من عدة مئات من الدولارات لا تتركه حتى يسدد الدين الذي عليه وإن كلفها ذلك السفر لآلاف الأميال لوحدها في عصر كانت القيود مفروضة على النساء وغير مسموح لهن بالسفر لوحدهن .

من البديهيات أنه عندما يتعرض طفل إلى جرح في أحد أجزاء جسمه تهرع والدته لنجدته ومداواته أو الذهاب به إلى المستشفى إن تطلب الأمر ذلك ، لكن يبدو أن هذه الإجراءات العلاجية ليست متوفرة في قاموس السيدة غرين للبخل عندما تعرض ابنها ادوارد لكسر في ساقه عندما كان طفلاً ، وبدلاً من أخذه إلى المستشفى لعلاج رجله المكسورة أخذته لعيادة مجانية للفقراء لتوفر مصاريف العلاج والدواء ، لكن يبدو أن العلاج أتى بنتيجة عكسية فقد أصيب الطفل المسكين بالغرغرينا واضطر الأطباء إلى بتر ساقه ، لكن البعض يشكك في صحة هذه الرواية ويُقال أن ساق الطفل بُترت بعد سنوات من العلاج الغير ناجح .

هيتي غرين ... ساحرة وول ستريت
ادوارد روبنسون غرين ، نجل هيتي غرين

و من الجدير بالذكر أن ابنها " ادوارد روبنسون غرين " أخذ منها براعتها في عالم المال و نجح في الكثير من الأعمال التجارية ، و بعد وفاتها ورث نصف ثروتها و خاض في مجال السياسة و برع فيها ، لكنه على عكس والدته تميز بالسخاء و بنى لنفسه قصران إحداهما في ماساتشوستس و الآخر على إحدى الجزر ..


لنأتي الآن إلى الجانب الأجتماعي في حياة هذه السيدة ولما لها من وضع كسيدة أعمال ناجحة ومتفوقة في عملها وكونها سيدة مجتمع مخملي ، كان للمظهر دور كبير في هكذا وضع اجتماعي مرموق ، ومن المتوقع أن خزانة ثيابها تمتلئ بأفخم الثياب وأغلى الفساتين والأحذية والحقائب والقبعات بمختلف الأشكال والألوان ، تزينها علبة مجوهرات مليئة بالقلائد والخواتم والأساور المرصعة بالأحجار الكريمة ... لكن لحظة .. نحن هنا نتكلم عن هيتي غرين البخيلة وليس عن ماري انطوانيت المبذرة !

هيتي غرين ... ساحرة وول ستريت
هل هذا مظهر سيدة أعمال غنية و ناجحة ؟!

 حسناً لنعود إلى خزانة السيدة غرين ونفتحها لنجد فيها فستان أسود معلق في الظلام لوحده ، لا يجد ما يُؤنس وحدته ويبدد وحشته سوى فراغ الخزانة وظلمتها ، وكانت السيدة غرين ترتدي هذا الفستان اليتيم الذي أكل عليه الدهر وشرب ، ولا تغيره إلا عندما يُبلى تماماً ، وكانت لا تغسل إلا الأجزاء المتسخة منه فقط كي توفر ثمن المياه والصابون .

بخلها سبب وفاتها

هيتي غرين ... ساحرة وول ستريت
هنا يرقد ضريح هيتي غرين .. ماذا استفادت من أموالها ، هل أخذتها معها إلى القبر ؟

طلبت طباخة السيدة غرين من سيدتها توظيف خادمة إضافية لتساعدها في أعمال المنزل ، ورشحت لها إحدى صديقاتها لتعمل لديها ، رفضت السيدة غرين طلب الخادمة كي لا تدفع نفقات إضافية ، ونتيجة لهذا الرفض اندلع شجار بينهما أدى إلى تعرض السيدة غرين لسكتة دماغية جعلها طريحة الفراش ، وبعد سلسلة من السكتات الدماغية توفيت السيدة غرين في 3 يوليو 1916 عن عمر 81 عاماً .

بخيلة بعد وفاتها

بعد حياة مليئة بالتقشف وشظف العيش والبخل الشديد ، لم تُرد السيدة غرين لثروتها الضخمة التي تركنها بعد وفاتها أن يرثها زوجها ادوارد غرين كي لا ينفقها ويبددها ، لذلك حرصت قبل زواجها منه في 11 يوليو عام 1867 أن تجعله يوقع على وثيقة يتعهد فيها بتنازله عن جميع حقوقه في إرثه من ثروتها التي تقدر مابين 100 إلى 200 مليون دولار في ذلك الوقت .


المصادر :

- ويكيبيديا ... هيتي غرين

- الجزيرة مباشر ... تعرف على أبخل شخصية في التاريخ

- المرسال ... هيتي غرين أبخل شخصية في العالم

-https://alchetron.com/Edward-Howland-Robinson-Green 

تاريخ النشر : 2017-12-13

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
انشر قصصك معنا
مزيد قصص
قصص ذات صلة
اتلانتروبا
حمادي الترهوني - بنغازي ليبيا
قصص
من تجارب القراء الواقعية
الحياة ليست للجميع
عبود - الأردن
حبي له يقتلني
أنثى و افتخر
أحلامي الغريبة
احلام فتاة
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (63)
2020-03-01 11:48:28
user
339021
63 -
القلب الحزين
لقد كانت أشد الناس بخلاً فعلاً.
2020-02-11 09:06:16
user
336133
62 -
ليل السهاري
لقد عاشت في قريتنا امراءه بخيله تجمع الملابس والعطور والبخور والذهب والماكولات المعلبه والمملحه ..وكل ما يقع تحت يديها حتي الاواني كل شي تحتفظ به في صناديق مقفله ...كانت تمد يدها ولا تعطي احد شيءا ...المال تكنزه ولا تشتري اي شيء..وبعد ان ماتت وفتحوا اهلها المخزن .. وجدوا ما كانت تكنزه وتحتفظ به وبعضه غير صالح للاستعمال ...فقالت اختها سنوزعه صدقه عن روحها ووزعوا في القري ما كانت تحتفظ به ...ولكن انا اتساءل هل سيقبل الله سبحانه وتعالي ما تصدق به الغير عنها وهي التي كانت ترفض ان تتصدق في سبيل الله وحب الله ...فالبخيل بعيد عن الجنه وبعيد عن الله
2018-09-26 03:55:39
user
257097
61 -
اغاني الشتاء
انا استغربت ان عندها طباخة
2018-08-17 09:57:24
user
246847
60 -
قطر الندى
هاذي لإنسانة مريضة بالبخل وكان لمفروض تتوجه لطبيب نفسي يساعدها تتخلص من هذا شح
2018-07-23 14:57:37
user
239676
59 -
اريج
صدقوني أنا لم اسمع عن امرأة بحياة بهذا الشكل فهي لا تنفق على نفسها حتى !!...!!!!!!!!!!!
2018-01-04 13:12:33
user
194974
58 -
القيصر مجد
اعتقد ان قصه بخلها والمبالغه فيه هو شيئ حقيقي وواقعي لأن اغلب الاثرياء الذين يملكون مليارات الدولار يصابون بمرض الجشع والهوس الفكري في حب المال ويبحثون دائمآ عن الزياده فلأنسان بفطرته يحب العظمه والمفاخره ولو كانت هيتي غرين فقيره لكانت من المبذرين
2017-12-25 20:56:20
user
193178
57 -
العراب
دائما ما تستهويني المواضيع المتعلقة ببلاد العم سام...لأن كل ما يأتي من هناك يكون فريد من نوعه.....فهده السيدة رغم بخلها الصارخ بالنسبة لي هي شخصية عظيمة مثال النجاح والتفوق وستبقى أيقونة في تاريخ الإقتصاد الأمريكي
شكرا سيدتي على المقالة الرائعة تقبلي تحياتي...عاشق USA
2017-12-21 11:09:54
user
192492
56 -
فاضل
قال النبي محمد (ص) "ما جاع فقير إلا بما متع به غني" حديث يلخص سب الفجوة الواسعة بين الفقراء و الأغنياء .
أكثر ما أعجبني في السيدة هو تفكيرها التجاري و ذكاؤها ، و لا أرى عيبا في أن يكون لها مكتب بسيط أو منزل متواضع ما دام جيدا، لكن ما أفسد عليها هو بخلها ، و أظن أن البعض تضاف البهارات لقصتها اعني هي في النهاية امرأة ناجحة في مجال الأعمال و لا بدّ أن يكون لها أعداء ، و أناس يخترعون الشائعات .
2017-12-21 00:18:48
user
192451
55 -
الله هو الحق المبين
صدقت السيدة الكريمة أ/ بيري بتعليقها (لو أن كل البخلاء تصدقوا لانعدم الفقر والجوع)جوابها عادل ومقنع باختصار ايها الساده الكرام.أسباب الخلافات بحياتنا عدم وجود القلوب الحيه التي للاسف ماتت منذ زمن.إلا من رحم ربي .نعم شكر خاص لصاحب المقال المبدع بحق ربي يسعد الجميع
2017-12-18 06:49:23
user
191932
54 -
الي بنت الديره
هيا ليها ولدين يعني كل واحد اخد النص
2017-12-18 03:15:06
user
191910
53 -
عصام - المغرب
الى بنت الديرة . ولدها ورت نصف التروة والنصف الاخر لولدها التاني . هي أنجبت ولدين
2017-12-18 03:15:06
user
191908
52 -
عصام - المغرب
انا سؤالي إدا كانت متزوجة من رجل غني تاجر حرير مليونير فهل زوجها بخيل متلها ؟ ألا يشتري لها ملابس وطعام لهما حتى لو كانت هي بخيلة ؟
( بنت الديرة )في الوتائق بالإنجليزية دكروا خادمة وليس طباخة لكن كاتب المقال ترجم maid طباخة . فعلا هناك مبالغة لأن البيت الموجود في الصورة بيت كبير ورائع وجميل . بعض الأمريكيين يحبون المبالغة لجدب القراء والعرب ينقلون عنهم دون ان يتأكدوا من المعلومة فقط نسخ ولصق وكأن كلامهم منزل
2017-12-17 06:35:43
user
191705
51 -
بنت الديرة
يعني تأكل فطيرة بسنتين وعندها طباخة؟!!!
ولدها ورث نص الثروة وين راح النص الثاني وعلى حسب المقال اكيد مو كلها لأنه وقع وثيقة
اعتقد الناس بالغة في وصف بخلها
2017-12-16 06:00:08
user
191490
50 -
متابعة موقع كابوس
طبيبة ... أتمنى أن تكون الصور ظهرت لك

عاشق الرعب ... طبعاً الذي يخرج من هذه الحياة لا ياخذ معه شيء من حطام الدنيا وإلا صنعوا للكفن جيوب

emi ... معك حق .. حسب المصادر باللغة الانكليزية هيتي غرين تشاجرت مع الخادمة the maid
اما المصادر باللغة العربية التي نقلت عنها تشاجرت مع الطباخة .. واعتقد الاصح هو الخادمة وليس الطباخة لذلك اعتذر عن هذا الخطأ لأني نقلت من مصدر بدون التأكد من صحة المعلومة .
2017-12-16 02:51:25
user
191467
49 -
emi
كيف يعقل ان لديها طباخه وتاكل فطيره بسنتين
2017-12-16 02:51:25
user
191464
48 -
عاشق الرعب
كم من ثري كان مجرد حارس امين لماله يعطيه لغيره دون ان يتمتع بشي بسيط منه ويكون محروم من كل متع الحياه ولا ياخذ معه من حطام الدنيا شي يذكر
2017-12-15 17:39:34
user
191447
47 -
طبيبة
شكرا...
متابعة موقع كابوس
وليد الهاشمي
2017-12-15 17:39:34
user
191444
46 -
متابعة موقع كابوس
عبد الرحمن ... في اي قسم توجد مفالة عن هيتي غرين وما اسم المقالة ؟

[email protected] .. يوجد من امثالها كثير في المجتمع واكثر ذكاء منها لهم طرقهم الملتوية في الحصول على اموال الغير بالاحتيال والنصب وهذا نابع من طمعهم وجشعهم

عوادو .. شكراً للمشاركة

ميليسا جفيرسون .. إذا نظرنا إلى شخصية هيتي غرين من زاوية أخري لوجدناها ذات شخصية قوية وذكية جداً رغم أن المرأة في ذلك العصر كانت مقيدة بقيود المجتمع التي لا ترحم إلا أنها استطاعت ترك بصمة في عالم معقد ومتشابك مثل عالم المال .. أتسائل لو لم تكن بهذا البخل ماذا كانت ستفعل ؟ ربما أحدثت تغيير كبير وايجابي في تاريخ العالم
2017-12-15 14:23:51
user
191422
45 -
وليدالهاشمي
طبيبة

راجعي التعليقات وستجدين الحل تحياتي
2017-12-15 12:21:51
user
191405
44 -
ميليسا جفيرسون
فعلا ان البخل داء ليس لها دواء
بخيلة لدرجة انها دخلت موسوعة غينيس هههه
عموما انا احببتها لدهائها و كرهتها لبخلها
2017-12-15 12:21:25
user
191386
43 -
عوادو
الله يرحمها
2017-12-15 05:58:00
user
191328
42 -
الحمد لله على نعمة العقل..صدق المثل (الطمع ضر ما نفع)
يعني حتى وولدها تعبان ما تبي تعالجة :(
والله اني كرهتها كُرة ما يعلمه إلا ربي
يعني حتى قبل ما تموت ما تبي زوجها ياخذ فلوسها
وفلوس عمتها تبي تكون لها
إيش هذا
..
..
ملاحظة: سيتم تغيير الاسم قريبًا -إن شاء الله- إلى (Azainall2020)
2017-12-15 02:39:04
user
191310
41 -
متابعة موقع كابوس
wejdan ... البخل مرض نفسي وقد أثبتت الدراسات انه ناتج عن عدم الاحساس بالامان ربما بسبب الحرمان في الصغر
والبخيل بماله هو بخيل بمشاعره ايضاً

طبيبة ... حاولي عمل تحديث للمتصفح واذا لم تنجح غيري المتصفح أو اذهبي إلى صفحة اتصل بنا (اسفل يمين للصفحة الرئيسية للموقع) ثم الى التعليقات صفحة رقم 2 هناك ستجدين الحل من خلال تعليقات القراء الذين واجهوا نفس المشكلة

فرح ... نعم ربما تكون مريضة نفسياً رغم أنها بم تكن محرومة في صغرها بل كانت من عائلة ثرية
2017-12-15 00:49:07
user
191305
40 -
عبدالرحن
هذي القصة سبق كتابتها في الموقع من الافضل عدم كتابة مواضيع موجوده وعموما طرحكي جميل
2017-12-14 21:25:08
user
191269
39 -
فرح
قرات قصتها من قبل اضنها تعاني من مرض ما اي جنون تملك
2017-12-14 21:25:08
user
191262
38 -
طبيبة
ليش الصور المرفقة بالمقال ما بتطلع عندي
ياريت حدا يجاوبني؟؟
2017-12-14 21:25:08
user
191260
37 -
wejdan
يا إلهي ما كل هذا البخل لما تجمع كل هذا المال وتبذل جهدا في جمعه إن كانت لا تنوي صرفه أصلا
2017-12-14 21:23:38
user
191249
36 -
متابعة موقع كابوس
اشرف ... ولا يخفى علينا طبعاً أكرم شخصية في التاريخ وهو حاتم الطائي الذي ملأت قصص كرمه الكتب التاريخية أعتقد أنه كان شاعر أيضاً

بيري ... أنا مثلك لا أحب القصص الدموية ...وطبعاً القناعة كنز لا يفنى لكن قليلون هم فقط من يطبق هذه المقولة

محمد ناصر ... نتمنى أن نقرأ مقال لك في الموقع خصوصاً انت لديك ثقافة عالية وأسلوب رائع في الكتابة

عزو (sudan) ... هيتي غرين لم تأخذ أموالها معها إلى القبر ولو كانت تتحلى بقليل من الكرم لربما هي مرتاحة في قبرها الآن

Arwa ... شكراً على المعلومات الإضافية .. يبدو أنك جيدة في اللغة الانكليزية .. أنا بصراحة أستطيع أن أنقل عن مصادر أجنبية لكني أكره الترجمة .. إن شاء الله مقالي القادم سيكون من مصادر أجنبية

"مروه" ...شكراً لك ..جميع قراء موقع كابوس لهم معزة خاصة في قلبي لذلك أحب أن تكون ردودي خفيفة عليهم
وأرجو أن تتقبلي مني هذه الأبيات لك ولكل القراء الأعزاء من أغنية لفيروز وهي عن الرضا والقناعة :

أعطني الناي وغني .. فالغناء سر الوجود .. وأنين الناي يبقى .. بعد أن يفنى الوجود
هل اتخذت الغاب مثلي .. منزلاً دون القصور .. فتتبعت السواقي .. وتسلقت الصخور
هل جلست العصر مثلي .. بين جفنات العنب .. والعناقيد تدلت .. كثريات الذهب
هل فرشت العشب ليلاً .. وتلحفت الفضا .. زاهداً في ما سيأتي .. ناسياً ما قد مضى
أعطني الناي وغني .. وانسى داء ودواء .. إنما الناس سطور .. كُتبت لكن بماء
2017-12-14 14:26:07
user
191238
35 -
"مروه"
اعرف هههههههاي كنت اسخر منها:) بجانب مقالك الخفيف روحك حلوه ظاهره في ردودك
2017-12-14 14:23:34
user
191209
34 -
Arwa
قرأت من قبل عنها في المواقع الاجنبيه بتفاصيل اكثر في حياتها الاقتصاديه وهروبها المستمر من ولايه لأخرى خوفا من الضرائب ومعركتها القضائيه مع المحاكم خصوصا محكمة شيكاغو أذكر أيضا أن عند وفاتها كان هناك استثمارات واملاك لها بملايين ولكن لم تكن بإسمها المباشر ، بعد وفاتها ورثها ابنها وابنتها سيلفيا وبعد وفاة ابنها ورثته اخته وبعد وفاتها كانت أكثر من نصف ثروتها للضرائب والبقيه للجمعيات الخيرية والمنظمات الانسانيه ،، كرهتها من قبل وبعد مقالك زاد كرهي لها ولعقليتها المريضه مقال ممتع ننتظر الجديد ،،
2017-12-14 13:32:52
user
191202
33 -
عزو (sudan)
الحمد الله الذي عفانا مما ابتلي به غيرنا سبحان الله
جمعت كل هذا المال وفي النهاية ماتت لتتركه للدنيا
يالها من بخيلة هي البخل نفسه
شكرا كثيرا علي صاحب المقال سلمت اناملك ....
تسلم كتييييييييير
2017-12-14 13:31:35
user
191187
32 -
محمد ناصر
شكرا اخ وليد الهاشمي على اطراءك و ذوقك
انا كنت اعلق سابقا باسم مستعار و هو ( ادهم سالم )
لكنني اثرت مؤخرا ان اسجل اسمي الحقيقي، و لو كان لدي الوقت لساهمت بمقالات عديدة في هذا الموقع الرائع .
محمد خير ناصر
2017-12-14 12:56:04
user
191186
31 -
بيري
فعلا الرضى يعطي كل شيئ

والقناعة كنز لا يفنى

اما اللهث وراء المزيد فهو مرض وغفلة
2017-12-14 12:56:04
user
191185
30 -
بيري
متابعة كابوس
شكرا جزيلا على هذا المقال الممتع سلمت يداك اختي

من اكثر المقالات الممتعة بالنسبة إلي خاصة أنها غريبة ولا تحمل أي دموية الحمدلله
2017-12-14 12:55:40
user
191171
29 -
اشرف
هناك مقولة ممتازة تقول المال خادم جيد لكنه سيد سيء. ...فما قيمة المال وماجدواه أن لم ينفق منه علي نفسه واهله لي زال به مصاعب الحياة ويعيش بكرامة بل ويساعد الآخرين ..مما يرفعه درجات في الدنيا والآخرة ...في الإسلام الحنيف يزم البخل والبلاء بينما الكرم والسخاء من مكارم الأخلاق التي أتي السيد الكريم محمد بن عبد الله ليست من محارمها ..ويعد الكرم أحد مكارم الأخلاق..وهو يورث صاحبه سعادة الدنيا والآخرة ..فالله يعطي مقابلا دنيوية مقابل العطاء للآخر ..بلا من ولا اذي
2017-12-14 12:54:35
user
191169
28 -
متابعة موقع كابوس
اسية ... بما أنك اعترفت أنك مبذرة يبدو أنك تؤمنين بالمقولة اصرف ما في الجيب يأتيك ما في الغيب ههههه امزح معك ...أنا أرى الاعتدال في كل شيء مطلوب والانسان يجب ان يصرف امواله على حسب قدراته المادية فاذا كان فقير لا يطمع واذا كان غني لا يبخل على نفسه بشيء

وليد الهاشمي ... تريد الزواج من امرأة ثرية! لا تكن طماع يا وليد وإلا سلطنا عليك هيتي غرين لكي تتزوجها وتعيش معها في تقشف وتقتير ههههه ...
شكراً على الكلمات الجميلة وعلى التشجيع

زائر ... أتمنى أن يقرأ أحد ما تعليقك ويكتب عن السفاح كارل بانزارم ... أنا شخصياً لا أحب الكتابة عن القتلة والسفاحين أحب قراءة قصصهم فقط
2017-12-14 03:58:54
user
191134
27 -
زائر
اتمني تكتبو عن قصه السفاح كارل بانزارم

سفاح رهيب وقاتل متسلسل
2017-12-14 03:58:54
user
191131
26 -
متابعة موقع كابوس
محمد .. أضحكتني أبيات الشعر .. فعلاً هذا هو وصف البخيل

من صلالة .. كيف تتمنين أن تكوني بعقلية هيتي غرين وأنت النقود التي تحصلين عليها تصرفينها في نفس اليوم يجب أن تكوني مدبرة جيدة ههههه أمزح معك طبعاً

بيري ... حب المال مرض مزمن لا علاج له والغريب أن بعض الناس يطمعون بالمزيد !! طبعاً المال ضرورة من ضرورات الحياة إذا نظرنا إليه من هذه الزاوية فقط .. وعندما تتحول هذه الضرورة إلى الطمع والجشع فهنا تكمن المشكلة .. أتذكر مقولة قرأتها وأعجبتني جداً وهي : الحياة لا تعطي كل شيء .. لكن الرضا يعطي كل الحياة

كريمة .. البخل طبع في البشر أضافة لكونه مرض نفسي

"مروه" .. هيتي غرين البخيلة ليست مضطرة لشراء الشامبو لأنهم لا يستخدمون الشامبو في ذلك العصر ههههه امزح معك ... أعتقد أنهم كانوا يستخدمون مواد طبيعية لغسل الشعر في ذلك الوقت

الخيالي .. النصف الاخر للثروة أعتقد ورثتها ابنتها هيتي سيلفيا

جودي .. لقد بحثت عن مقالة اخرى عن هيتي غرين في موقع كابوس لكني لم أجده ... يبدو أنك قرأتيه في موقع آخر
2017-12-14 03:58:54
user
191127
25 -
متابعة موقع كابوس
المجنون .. احذر أن تقرأ خالتك تعليقك ! فيحصل ما لا تحمد عقباه هههه

لينا الجزائر .. يسعدني دائماً قراءة تعليقك وكلماتك الراقية

الكونتيسا إليزبيث .. شكراً على المشاركة

محمد ناصر .. مشكلتنا أننا شعب مستهلك أكثر منه منتج وهذا هو الفرق بينا وبين الدول المتقدمة .. ولو كنا منتجين لما اضطررنا لاستيراد مختلف البضائع من الخارج رغم توفر رأس المال والأيدي العاملة والمواهب في مختلف المجالات

ليث حسين .. كلنا نكره البخلاء ولا أظن أنه يوجد أحد يحبهم إلا إذا كان مثلهم

احمد خالد .. شكراً لصراحتك .. أتفق معك أن المقال ليس فيه تشويق وربما يكون بسيط زيادة عن اللزوم .. ولأكون صريحة معك أراه لا يستحق النشر لأنه ليس بمستوى موقع مميز مثل كابوس
2017-12-14 03:58:54
user
191126
24 -
وليدالهاشمي
محمد ناصر

قرئت لك عدة تعليقات ..وبما انني من هواة التعمق فانا ارى كلامك ينبع عن درايه واسعه ..لا عرف كيف اعبر ولكن اظنك كاتب كبير وشخصيه مرموقه ..مجرد حدس ههههه تحياتي لك ..
2017-12-14 03:57:31
user
191123
23 -
وليدالهاشمي
 نسيت اشكر الكاتبه فعلا ابدعتي في هذا المقال واحببته كثيرا استمري فعلا ذوقك في اختيار مثل هذه المواضيع سيكسبك شعبيه
2017-12-14 03:57:54
user
191121
22 -
وليدالهاشمي
 سحقا لك ايتها العجوز الشمطاء..لقد دمرت حلمي في الزواج من امرأة ثريه..

مره واحد بخيل قال لاولاده:نجحتم في الدراسه ح اشتري لكم كره ..الاولاد شدو حيلهم بتفوق والبخيل وفى بوعده واشترى الكره وقلهم: لواخذتم الشهاده الثانويه ح انفخها لكم ..الاولاد عملوها والبخيل وفى بوعده ونفخ الكره بالهواء وقلهم :لما تتخرجوا من الجامعة ح اخليكم تلعبو فيها هههههههه ناس بتضرب الذباب وعايزه منه حليب ...
2017-12-14 03:56:10
user
191119
21 -
اسية
الناس لا هم ان متعة البخيل هي في جمع المال تماما كما متعة المبذر في صرفه لذلك لا حق لدينا في التساؤل ما الذي جنته من جمع المال لقد جنة متعة كبيرة بالرغم من اني مبذرة من درجة الاولى الا اني اجد لبخيل افضل على اطفاله من غيره فالبخيل حينما يموت يترك اموالا هائلة لمن بعده لكن المسرف لا يترك سوى الديون المتراكمة خلفه في النهاية الاثنان يموتان بسبب اسلوب حياتهما شكرا على المقال الاكثر من رائع
2017-12-13 22:59:15
user
191112
20 -
جودي
مقال رائع ولكنني أظن أني قرأته سابقا" في هذا الموقع
2017-12-13 22:59:15
user
191111
19 -
الخيالي
نصف ثروتها ورثها ابنها والنصف الاخر فين راح ؟؟؟
2017-12-13 22:59:15
user
191110
18 -
"مروه"
اوه ماهذه السيده..انها مقززه.اكيد كانت لا تستحم لتوفر ثمن الشامبو ورائحتها تزكم الانوف.انها مريضه..واما بنعمه ربك فحدث..صدق الله العظيم..
مقال جميل.
2017-12-13 22:59:15
user
191109
17 -
کریمه...
انا اعتقد ان البخل لهذه الدرجه هو مرض وقد يصل الى معصية الله ومثل ماقال سيدنا محمد (ص)
اذا جاع الفقراء كان حقيقا على الله ان يحاسب اغنيائهم ويكبهم في نار جهنم وبئس المصير)
2017-12-13 22:59:15
user
191108
16 -
بيري
على الأقل لو كانت صرفت ثروتها للفقراء والمرضى والأيتام وللمحتاجين لكانت كسبت حياة أخرى بعد حياتها

لو أن كل البخلاء تصدقوا لانعدم الفقر والجوع
2017-12-13 22:59:15
user
191107
15 -
بيري
حب المال داء سريع التفاقم ليس له دواء
من الطريف أنني كنت قبل بضع ساعات أفكر في أمر أولئك الشحاذين الذين قضوا أعمارهم في الجشع واللهث وراء المال ولم يكتفوا أو يقتنعوا بما وصلو إليه !! ، بل زادهم ذلك طمعا وكأن أعمارهم لن تنتهي أو أنهم سيرثون أموالهم إلى الدار الآخرة !

مررت بعدة أشخاص من هذا النوع في حياتي ولم أجد لتفكيرهم أي تفسير أو نتيجة
2017-12-13 22:59:15
user
191096
14 -
من صلالة
سبحان الله واحنا اي فلوس نحصلها نصرفها بنفس اليوم ههههههههههه بس تدرون نفسي تكون عندي عقليتها التجارية عسب استوي ام ملايين نفسها وانفقهم في خدمة الله ورسولة...
عرض المزيد ..
move
1
close