الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

غرائب من عالم الحيوان ٢

بقلم : امرأة من هذا الزمان - سوريا

أن الضبع اذا تبول على الإنسان مباشرة أو تبول على ذيله ورش الإنسان فإنه يفقده عقله
أن الضبع اذا تبول على الإنسان مباشرة أو تبول على ذيله ورش الإنسان فإنه يفقده عقله


السلام عليكم أعزائي رواد موقع كابوس ، كنت قد وعدتكم بجزء ثاني من غرائب عالم الحيوان واليوم سأفي لكم بوعدي من خلال قصتين جديدتين وغريبتين أتمنى أن تعجبكما ، لنبدأ ، بسم الله الرحمن الرحيم .

القصة الأولى :

حدثتكم في الجزء الأول من المقال عن عربيد (قرية النصارى) الضخم واليوم سأحدثكم عن قصة ثانية عن نفس العربيد في نفس المنطقة ، ولكن هذه المرة حدثت القصة لراعي من البدو الرحل و نسميهم في منطقتنا العربان ، وهم رعاة غنم لقطعان مؤلفة من مئات وآلاف الأغنام والماعز يأتون كل صيف بعد حصاد مواسم القمح والشعير ليرعوا بأغنامهم و في الشتاء يعودون إلى محافظاتهم ، وعن القصة فتتحدث عن راعي في الخمسينات من عمره كان قد قدم من محافظة الرقة وبنى لنفسه و لعياله بيت شعر قريباً من قرية النصارى ، ولأن البدو في الأصل يعيشون في الصحراء ويرون من الأهوال ما تشيب له الولدان فما كانت أحداث أهل تلك القرية لتخيفهم ،

خرج يوماً يرعى بغنمه و وصل إلى المرعى في إحدى الأراضي الزراعية المحصودة ، اتكأ على صخرة كبيرة وكلابه بجانبه وحماره وكان الغنم يسرح ويأكل وفجأة لمح نعجة واقفة على هضبة بعيدة عن القطيع فقصد موقعها ليعيدها قريبة من باقي الغنم ولكنها كانت تركض و هو يركض خلفها ، و يا للهول فقد وقع في حفرة عميقة مظلمة تتخللها بعض أشعة الشمس كانت مغطاة ببعض الأغصان وبقايا أكياس التبن ولذلك تعذر عليه رؤيتها ! ظن أنه لوحده ولكن سمع صوتاً يعرفه جيداً جمد الدم في عروقه ، إنه فحيح أفعى ! و زحف جسمها على التراب ، أدار وجهه ليرى منظراً لن ينساه في حياته ، لقد كانت أفعى سوداء ضخمة ملتفة حول نفسها و ها هي في مواجهته ، عرف الراعي أنه هالك لا محالة و راح يصرخ ويصرخ ولكن لا مجيب ، لم يقترب العربيد منه وبقي على حاله وهو ينظر إلى عينيه وكأنه يطمئنه أنه لن يؤذيه ، تعب الرجل لشدة صراخه وخوفه وحل الظلام ولا مجيب فجلس في قعر الحفرة لا يبعده عن العربيد إلا خطوتين و راح ينطق الشهادة بقلبه وهو يظن بأن العربيد سيفترسه ما أن يغط في النوم ، ولشدة تعبه وإعيائه نام ولم يوقظه إلا زخة من الماء رشت على وجهه فانتفض مذعوراً ونظر حوله  فإذا بالفجر قد حل ونظر فكان صديقه ما زال مكانه ملتفاً حول نفسه و رأسه مرفوع إلى الأعلى ويشرب من الماء الذي ينزل إلى الحفرة ، بقي الماء لثواني معدودة ثم توقف بعد أن شرب العربيد والراعي ، و فجأة إذا به يرى ورقتين من أوراق شجر التوت مع أنه غير موجود بكثرة في محافظتنا نظراً لطبيعتنا الصحراوية ،

كانت الورقتان كبيرتين وشديدتي الخضرة واللمعان وقعت الورقتان بهدوء في الحفرة فالتقم العربيد إحداها ودفع الأخرى لصاحبه ، خاف الرجل في البداية ثم توكل على الله ومد يده و أكلها ، ثم جلس مقابلاً للعربيد وبقيا هكذا حتى المغرب ، ومرة أخرى وبقدرة الله سالت مياه باردة في الحفرة فشربا حتى ارتويا ونزلت ورقتا توت جديدتين وكالصباح قاسم العربيد الراعي رزقه وبقي على حاله هذه ما يقارب ٥ أيام ، حتى سمع أصوات رجال ينادونه و يبحثون عنه ، فراح يصرخ و يصرخ حتى رأوه وعرفوا مكانه وأنقذوه وكان معهم أبنه الشاب ، وعندما نظر في الحفرة و رأى الأفعى الضخمة أخرج سلاحاً كان معه وأراد قتل العربيد ، ولكن الأب أوقفه فوراً وقال له  أن هذا العربيد كان سبب نجاته وأن له معجزة تحدث معه فالله يطعمه ويسقيه كل فجر ومغرب و روى لهم ما حدث معه في الأيام الماضية ، فأحضر أبنه شاة وذبحها ورمى لحمها للعربيد ، وقد نظم الراعي قصيدة تحكي قصته مع العربيد وذكر فيها عن الأمان الذي أحسه من هذا الوحش وعن لذة ورقة التوت تلك حيث لم تكن بنكهة الورق المعتادة ،  و أصبحت القصيدة على كل لسان ، أخبره أبنه أنهم وعندما حل المغرب ولم يعد جاؤوا إلى المرعى و رأوا أغنامه قد انتشرت وكلابه تعوي وتجمعها وظنوا أن الذئاب قد افترسته ، و بدأت منذ صباح اليوم التالي رحلة بحثهم عنه حتى وجدوه وسمعوا منه هذه المعجزة الغريبة ، فيا ترى ما هو هذا العربيد ، و لماذا بقي في الحفرة ؟ ومن هو الكائن الذي سخره الله ليرسل للعربيد رزقه وقوت يومه وهو في غياهب الجب ؟ تبقى الإجابة عند الله.

القصة الثانية:

بطل قصتنا هذه هو الضبع ، حيث يقول كبار السن في سوريا بمختلف محافظاتها ومدنها بأن الضبع اذا تبول على الإنسان مباشرة أو تبول على ذيله ورش الإنسان فإنه يفقده عقله فيظن الرجل بأنه ضبع ويلحق بالضبع إلى وكره ليفترسه هناك ، تقول الخالة أم مروان أنها كانت شابة صغيرة وكانت تعمل مع أهلها في بستانهم لتأمين قوتهم ، و في صباح كل يوم كان أبوهم ينبهم من الضباع و أنهم إن رأوا أحدها فليركضوا بكل سرعتهم وإلا سيضبعهم الضبع وذلك لحصول عدد كبير من حالات اختفاء مجهولة السبب لفلاحين في الريف ، فقرر أحدهم وهو (قبضاي) استطلاع ما يجري و راح يراقب الفلاحين والبساتين ليل نهار حتى رأى ضبعاً يأتي من الجبال في إحدى حقول برزة فاقترب الضبع من الفلاح بهدوء وبال عليه بسرعة في غفلة منه واذا بالضبع يمشي والفلاح يمشي ورائه مرة على رجليه ومرة على أربع وكأنه منوم مغناطيسياً والضبع يقوده إلى الجبل  و طبعاً القبضاي يراقبهم بهدوء ، وعندما وصل الضبع إلى كهف في الجبل والرجل ورائه واذا بالضبع يهجم ليأكل الفلاح المسكين وهنا قفز القبضاي اليه وتعارك معه حتى استطاع أن يربطه واتجه فوراً إلى الفلاح واذا به مغيب تماماً عن الدنيا وعيناه فارغتان من أي مظهر للوعي أو لمعان وكأنه في عالم آخر ،

فحملهما معاً على كتفيه وأعادهما إلى القرية و أخذهما مباشرة إلى كبيرها الذي قال : إن هذا الضبع كان يضبع الفلاحين ببوله ويستدرجهم و يأكلهم و أما الفلاح هذا فلن يعود لوعيه حتى يموت الضبع ، فقتلوه وعاد الفلاح إلى الوعي و راح : يسأل أين أنا وما الذي حصل معي ؟ فأخبروه القصة وشكر الله الذي أنجاه على يد ( قبضاي الضيعة).

فهل عندك عزيزي القارئ في منطقتك ما يشبه مقولة ( أن الضبع يفقد الإنسان عقله اذا تبول عليه) ؟.

سأكتفي بهذه القصتين وإن شاء الله ألتقيكم في مقال قادم وقصص غريبة ومنوعة من غرائب عالم الحيوان والنبات والأنس ، ودمتم سالمين.

تاريخ النشر : 2019-12-30

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
فرح - الأردن
براءة روح - أرض الله الواسعة
ابنة ادم
امرأة من هذا الزمان - سوريا
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (26)
2020-09-02 16:33:17
371074
26 -
Moon
هل اي من هذا حقيقي او حتى صحيح؟!
2020-08-15 11:37:27
368363
25 -
سكون
Suphan alah
2020-05-20 15:10:06
353173
24 -
القلب الحزين
بالنسبة للقصة الأولى فأعتقد أن الثعبان كان من الجن وبالنسبة للثانية فأنا بصراحة لا أصدقها.
2020-01-14 07:45:57
332596
23 -
غربة الروح
مساء الخير انا متابعه بشغف لهذا الموقع الرائع. انا اعتقد ان هنالك فردا من اخواننا الجن المسلم مع المعلقين. ان كان اعتقادي صح فمرحبا به... يسعدني ان اقرا كل المغامرات فهي حقا مشوقه ورائعه
2020-01-04 20:26:02
331300
22 -
بيري الجميلة ❤
الحية السوداء قد تكون جن رحيم والله أعلم لأن الجن يتشكل على هيئة حية سوداء ، أما قصص الضباع ظننت أن الأهالي يخوّفون بها أبناءهم كي لا يبتعدوا ، لكن لو كانت حقيقة فهذا جد مخيف
2020-01-02 04:00:36
330790
21 -
امرأة من هذا الزمان
الشكر الجزيل لكم أصدقائي لاهتمامكم وأعدكم بالمزيد من الغرائب....تحياتي للجميع.
متيلدا العزيزة على رأسي النشامة....
الأستاذ المباركي المغربي شكرا على المعلومات...أنرت صديقي...
2020-01-01 15:35:32
330728
20 -
متيلدا
مقال رائع جدا انا اردنيه من أصل فلسطيني
حدثني والدي انه في فلسطين قديما قبل دخول المحتل في ارياف مدينه جنين تحديدا بال ضبع على شاب ولحق به وانقذوه اصحابه بصعوبه حيث كانوا ينادوه وهو لا يستجيب لهم كما لو كان منوم فعلا
ايقظوه بالماء البارد
تحياتي لك عزيزتي من الاردن
2019-12-31 15:31:47
330535
19 -
المباركي المغربي
بسم الله الرحمن الرحيم أما بعد ؛ قصص واقعية تقريبا جزاك الله خيرا دكرتيني بقصص اجدادنا مادكرته تقريبا مشابه لقصصنا في المغرب القصة الأولى عندنا وفيها تعبان كبير وليس أفعى لكنها مختلفة في الحكاية والقصة التانية صحيحة لكن تطلق على الأسد سبحان الله كان قديما تعرف الأسود والظباع الرجال الشجعان في الغابات ولا تقترب منهم فقط تهاجم الدي يظهر عليه الخوف إما تأخذه بالقوة او تتبول عليهم أما طريقة إنقاد الضحية إما رشه بالماء البارد ليستفيق من الدوخة او صفعة قوية للوجه هاد الطرق كان يستعملها القدماء الدين تعايشو مع الحيونات المفترسة والله اعلم
2019-12-31 13:56:18
330511
18 -
--ابو سلطان--
--الشرف لنّا يا ابنتي الوردة الطيبة--أ/ امرأة من هذا الزمان.
-ربي يسعدك ويحفظكِ ويحفظ ابنائكِ وابوهم الغالي عليكم يسلموو غلا والله لروائع الردّ الكريم منكِ يا ابنتي.
-يارب رحمتك منجد العام الماضي وصل الثلج لمستوي(170سم)والله اتخيل نفسي اني هناك وطول القامة ولله الحمد (173سم)فكيف إن وقعت بثلج مستواه (170سم) اختفى وان رفعت يدي لن يظنون من بني آدم بل تمثال الحرية رافع يده هههههههههه استغفر الله .
-ابنتي اوصيكم واوصي كافة أهل الشام الكرام الطيبين,هناك موجه بردّ قارس جداً قادمة خلال أيام من جهتين,إحداهما من سهول سيبيريا,والاخري من ناحية البحر المتوسط لم تشهده بلاد الشام منذ أكثر من 70 عام لشدته التي لا توصف اغلبها رياح عاتية باردة جداً جداً.لدرجة ستصل تلك الرياح الباردة العاتية لجنوب المدينة المنوره عندنا بالسعوديه,فعليك يا ابنتي أخذ الحيطة لابنائكِ الصغار,هناك امرأة كبيرة بالسن من بادية الشام سألتها ما هو افضل شئ لدفء الجسم أثناء الشتاء؟ فقالت : زيت الزيتون لأنه لا يتجمد يبقى دافئا وان تجمد سطحه العلوي.لأنه يبقى الجسد دافئا يدهن به القدمين واليدين ويُلبس بعدها جوارب للقدمين واليدين,وبعدها الصدر يدهن لحماية الرئتين من النزيف بسبب البردّ القارس والثلوج أثناء السير. اسال الله ان يحفظكم جميعاً ولكل اهل الشام الغالين,اللهم آمين.
--السعادة لقلبكِ غلا والله.
2019-12-31 13:07:43
330497
17 -
قطر الندى
م شاء اللة قصص جميلة كنت افكر م هو العربيد؟؟؟؟امممم بعد قرأت بقية القصة فهمت انك تقصدين الافعي
هل في بلدكم تسمون الافعي عربيد
اما القصة التانية غريبة بعض الشي فيها معلومات اول مرة اسمع بها الحمد لله لا توجد ضباع في منطقتنا
شكرا لكي علي القصص الرائعة دائما قصصك اجمل واجمل اتحفينا بالمزيد
سنة سعيدة عليك وعلي الجميع
2019-12-31 11:43:48
330481
16 -
شخصية مميزة الى امرأة من هذا الزمان
فهمت قصدكي لكن هذا المر ان كان حقيقية فمن المستحيل انه لا يكتشف لن الحيونات بطبعها تعلم مناطق وجودها واكيد سيلاحظ احدا ما ظاهرة غريبة كهذه تصدر عن الضباع فمهما كان فلا يمكن ان تبقى مجهولة طالما هنالك احتكاك بين الضباع والبشر خاصة في افريقيا طبعا العلماء لم يكتشفوا شيء كهذا لكن الصدفة احيانا تلعب دور في اكتشاف بعض الأمور وعلماء الحيوان يمضون وقتهم في مراقبة الحيونات خاصة منها الضباع على الأخص
2019-12-31 11:10:32
330470
15 -
امرأة من هذا الزمان
يا الهي عمي ابو سلطان شرفني وشرف مقالاتي أخيرا ونورها بكلماته الرائعة والله سعادتي لاتوصف ياعماه....وأعدك ان استقص من جميع معارفي قصصا عن الشتاء وأهدي المقال لك خاصة....
انا اسمع هنا في منطقتنا عن حالات الموت نتيجة الوقوع في االاودية السحيقة لجبال اللبنان....
أه ياعمي أنا لا احب الثلج...العام الماضي وصل ل ١٧٠ سم حتى اننا خرجنا من بيوتنا لامر ضروري زحفا على الاكواع والركب لاننا عندما كنا نقف كنا نغوص ونغمر في الثلوج......شكرا لك عمي واتمنى ان لا يكون اخر تعليق لك على مقالاتي.....⚘⚘⚘⚘⚘⚘اتمنى لك سنة جميلة مليئة بكل ماتتتمناه نفسك...
2019-12-31 06:49:33
330445
14 -
امرأة من هذا الزمان
صديقي شخصية مميزة...أنا أقصد أن بلدانا اخرى لديها نفس الفكرة...لذلك سالت هل لديكم في بلدانكم مايشبه هذه الفكرة.....أنا أؤمن بالعلم ونظريات العلماء....ولكن لا أؤمن بأنه كامل وشمولي...يعني ليس من الضرورة ان لم يثبته العلماء ان يكون خاطئا...فالعلماءلم يثبتوا أن الذئب قاتل للجن
2019-12-31 06:45:46
330443
13 -
امرأة من هذا الزمان
صديقتي متفائلة شكرا لمرورك...العزيزة فايزة هههه لا ليس مخيفا كما يبدو بالعكس طبيعة عذراء لم تصلها يد العابثين بعد....احب هذا النوع من الحياة ولكن بين الفترة والأخرى أشتاق للبشر...الله ييسرلك يارب وتتحقق امانيكي بالسنة الجديدة
2019-12-31 05:18:33
330437
12 -
--ابو سلطان--
--الحقيقة اعجبتني قصه العربيد يسلموو غلا والله لروائع المقال منكِ يا ابنتي الوردة الطيبة--أ/ امرأة من هذا الزمان, واحاول ان اعرف ماهية ذلك الكائن عن طريق السؤال لكبار السن لعلهم يعرفون عنه أو البحث بالكتب الموجودة عندي القديمة لاساطير الشعوب القديمة.
-لقد شاهدت تعليقكِ يا ابنتي رقم (9) وكان الاتي:
.انا اسكن فوق جبل في مجمع سكني من ٤ أبنية مهجورة منذ ١٠ سنوات ولوحدنا في ذلك الجبل فاقرب اشخاص على بعد مايقارب الكيلو متر وتمر ٤ و ٥ شهور لا ارى واطفالي بشرا...عدا زوجي طبعا فهو عامل...والآن نحن لوحدنا مع ٢٥سم من الثلوج.
-اعانك الله يا ابنتي والله جسدي يرتجف من البردّ ههههه من قراءة تعليقكِ ,ورغم اني احب البردّ والثلوج ألا اني لا اتصاحب معه اطلاقاً ههههههههه.
-ولكن اريد منكِ أو من احد الاخوه بلبنان او سوريا او الاردن أو فلسطين, يقصون علينا قصص حدثت اوقات الشتاء, فهناك قصة سمعتها حدثت بلبنان احزنتني منذ سنوات حينما جاءت لجبال لبنان عاصفة ثلجية لم تحدث من قبل ومات فيها أناس ودواب اقصد حيوانات اكرمكم الله ,ومنها رجل وابنه تجمدوا من الصقيع بسيارتهم التي توقفت بسبب العاصفة الثلجية, وكانت زوجته تنتظر قدومه على العشاء قبل هبوب العاصفة ولما سمعت الخبر صعقت وماتت حزناً على زوجها وابنها الوحيد.لذا اتمنى ان مع أهل الشام الكرام الطيبين بصفة عامة المتواجدين هنا بالموقع الكريم أن يكتبوا مقالات حدثت عندهم اثناء الشتاء القارس وإن سألوا ابائهم او امهاتهم او اجدادهم الكرام اكون شاكراً لهم والله.
--السعادة لقلبكِ يا ابنتي غلا والله.
2019-12-31 04:23:28
330433
11 -
Faiza Saeed
كان الله في عونك اختي
وصفك لمنطقة سكنك اخافني جدا
عن نفسي مقيمة في الاسكندريه وسانتقل خلال بضعة اشهر باذن الله الى بلاد اخرى فيها اهل لي
جميلة طرفة "شوفي مافي" هههههههههه
2019-12-31 04:09:10
330431
10 -
متفائله
مقال جميل وممتع. وفقك الله
2019-12-31 04:06:55
330430
9 -
امرأة من هذا الزمان
رنا اهلا صديقتي وشكرا لاهتمامك...صديقتي فايزة تحياتي لك وشكرا لتعليقاتك المشجعة والجميلة اجل صديقتي انا مغتربة في لبنان ولكن مشكلتي ليست الغربة بل هي السكن...انا اسكن فوق جبل في مجمع سكني من ٤ ابنية مهجورة منذ ١٠ سنوات ولوحدنا في ذلك الجبل فاقرب اشخاص على بعد مايقارب الكيلو متر وتمر ٤ و ٥ شهور لا ارى واطفالي بشرا...عدا زوجي طبعا فهو عامل...والآن نحن لوحدنا مع ٢٥سم من الثلوج.....تحياتي اختي
2019-12-31 04:01:58
330429
8 -
شخصية مميزة الى امرأة من هذا الزمان
الله اعلم لا يكفي ان تقول بنت الاردن ذلك ولو كان الامر متداول فلو كان الامر حقا موجود فلما لم يتكلم عنه العلماء ويحذرون منه فمن المستحيل ان يراقبوا عالم الحيوان ولا ينتبهون لامر كهذا او ربما هنالك شيء اخر احدهما لم يأتي بالمعلومة الصحيحة بخصوصه
2019-12-31 03:36:01
330426
7 -
Faiza Saeed
مميزه مقالاتك وفيها اشياء اول مره اسمع فيها..
اشعر انك مثلي في الغربه وتحاولين ان تجدي اشياء تشغل وقتك احس اوضاعنا متقاربه ولكن فعلا مواضيع قصصك جديده سوا كانت اساطير ام حقيقية ولكن القصص جميله
2019-12-31 03:34:32
330424
6 -
امرأة من هذا الزمان
السلام عليكم وشكرا لتعليقاتكم...شخصية مميزة بخصوص التضبع فهاهي الاخت من الاردن تحكي مايشابه وهنا في لبنان ايضا يوجد ذلك لانه ومنذ فترة تم الامساك بضبع في مكان سكني في ورشة بناء وقالوا انه كان على وشك ان يبول على ذيله عندما هااجمه العمال وضربوه للموت....بنت الاردن نورتي....احمد س شكرا للمعلومات الجميلة...الاستاذ حسين سمعت طرفة منذ فترة أن ترامب أراد معرفة السر وراء انتقال المعلومات في سوريا اسرع حتى من الانترنت وانتشارها فأرسل عملائه ليعرفوا السر وبعد مراقبة أخبروه بأن لدى السوريين شفرة سرية تسمى "شوفي مافي " لم يقتنع بذلك واراد معرفة السر شخصيا فتنكر ونزل الى دمشق بمهمة سرية وأوقف رجلا في الشارع وسأله"شوفي مافي"...فأجابه الرجل "والله مافي شي بس عم يقولوا انو ترامب متنكر ونازل عالشام بمهمة سرية"....لذلك أظن انها شفرة شوفي مافي وثرثرة الامسيات وقد سمعت مرة معلومة بأن الشخص اذا اخبر ٣ اشخاص بسر وبدورهم اخبروا ٣ وهكذا فسيعلم سكان العالم بأسره السر في ٩ دقائق.....اسفة على الإطالة وشكرا لتحريرك مقالي⚘⚘⚘
2019-12-31 02:47:23
330420
5 -
رنا
اول مرة اسمع معلومة كهذه عن الضباع اشكرك عليها
2019-12-30 16:13:20
330384
4 -
حسين سالم عبشل - محرر -
الغريب بالامر أن تلك القصص و الاساطير أنتشرت في زمن لم يتوفر فيه النت او التلفاز و مع هذا انتشرت في ارجاء الارض كالنار بالهشيم و هذا دليل ان هناك شيء من الحقيقة بالاساطير . تحياتي لكاتبة المقال و المعلقين الاعزاء
2019-12-30 15:57:45
330380
3 -
احمد س
قصة الضبع حقيقية و الضبع يقوم بهذا الفعل ولكن الضبع شبه منقرض الان في الصحراء الكبرى وشمال افريقيا لا اتكلم عن الضبع المرقط الذي يعيش في افريقياونرها بكثرة في برامج الحيوانات البشع المنظر بل عن الضبع المخطط وهو مشعر ويميل الى لونه الى الاسود هذا هو الذي كان يسيطر في شمال افريقيا لكن الصيادين قضوا على الكثير منه في اماكن انتشاره وطراءده المفضلة الحمير الكلاب اذ ان هذه المسكينة حين تشم راءحة الضبع او تحس به تصاب بالهلع والرعب يمكنكم البحث عن الضبع المرقط الذي انقرض في الكثير من الاماكن التي كان يعيش فيها في الصحراء الكبرى لكن هذه حيوان قد يعود يوما حسب ظروف البيءة وينتشر بالوتيرة السابقة وهذا مرعب البدو كانوا معروف بالقوة والتحمل والفطنة اما شخص اخر عاش حياة المدينة فلا اظن لديه فرصة امام الضبع هذا الحيوان الذي روع سكان الصحاري ومواشيهم وهو اليوم عبارة عن تجارةتذر اموال على مهربين عبر الحدود يباع باثمنة باهضة خصوصا المخ والاظافر ويقوم الصيادون بتحنيط جثة الضبع وبيعها للمشعوديين والسحرة لان الطلب عليه من الزباءن بالغرام من مخه ويتم صيده وتهريبه الان من مالي وموريتانيا نحو المغرب والجزاءر و دول الخليج واوربا هذا ما اطلعت عليه من معلومات منذ فترة عن صديق بحكم عمله ساءق وتاجر اذ كان اشخاص يرسولون معه الكثير من الاشياء الغريبة الى اشخاص اخرين من بينها انواع من الاحجار التي نظنها عادية وكان له علاقات جيدة بالجمارك المرتشين بين هذه الدول مالي والمغرب وسينغال والجزاءر حيث هذه النقاط الحدودية التي يعبر منها العجاءببما فيها الكوكاين القادم من امريكا اللاتينية اوربا
2019-12-30 15:02:17
330374
2 -
بنت الاردن
في تراثنا نفس الفكرة فنقول انه يضبعه و يجعله يسير وراءه كالطفل يتبع امه كما في قصتك ولكن لم اسمع بجزء ان الضبع ينبغي ان يموت كي يفيق المضبوع
2019-12-30 12:16:22
330343
1 -
شخصية مميزة الى امرأة من هذا الزمان
حقا انها قصص جميلة ومليئة بالحداث الغريبة بخصوص القصة الأولى فالكائنات الحية رزفها على الله اينما كانت اما القصة الثانية لا اظن انه يوجد امر كهذا بخصوص تبول الضبع على الفلاحين هذا امر لم اسمع به حتى علميا رايت الكثير من الشرطة عن الضباع ولم اسمع عن امر كهذا الذي دخل في السحر وما شابه كموت الضبع كي يعود الفلاح الى وعيه اما الشيء الوحيد الذي يمكن ان يحدث مثلا هو عضة الضبع التي يمكن ان تؤدي الى الكلب مثلا او الأستضباع كلقب اخر لما يمكن ان يحدث اما بوله فهذا امر لا معنى له صراحة والا لصبح الضبع اخطر حيوان على وجه الأرض
move
1
close