الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : اساطير وخرافات

لونجة بنت الغول .. رمز الجمال الجزائري

بقلم : رعب المحروسة - الجزائر

لونجة بنت الغول .. رمز الجمال الجزائري
لونجة حلم كل أمير من زمن العصور الغابرة ..

من أفواه الأمهات و الجدات تلقى الجزائريون حكايات (لونجة بنت الغول أو الغولة أو الاثنين معا) ، فقد تعددت الروايات و النتيجة واحدة ، إنها حكاية الفتاة الفاتنة الجمال ، ثمرة زواج شخصين قبيحي المظهر بل وحشين (أجل وحشين) ، فالغول في التراث الجزائري يقوم طعامه على لحوم البشر ، فأية جينة بشرية تلك التي أسفرت عن آية الجمال لونجة ؟

أميرة الغابات

"واش حاسبة روحك لونجة بنت الغول ؟" عبارة جزائرية تعني في سؤال تهكمي : "هل تحسبين نفسك لونجة بنت الغول ؟" ، فالأخيرة كناية عن الجمال الذي لا يطال ، إنها أميرة الغابات لأنها تسكن في مرتع الغولين والديها ، كانت حلم كل أمير من زمن العصور الغابرة ، لكن هيهات فسمعة والديها و وحشيتهما تسبق أخبار جمالها و تجبر أشجع العشاق على التفكير مليا قبل أن تراوده لونجة حتى في أحلام يقظته .

لونجة بنت الغول .. رمز الجمال الجزائري
كانت تسكن في مرتع الغولين والديها ..


لونجة و مقيدش (النهاية التعيسة)

على الرغم من جمال بطلتنا إلا أن الكثير من الروايات تعيب طيبتها الزائدة التي تصل إلى حد السذاجة ، أما (مقيدش) فهو شاب مغامر حاد الذكاء ، أقسم على نفسه بتخليص الناس من شر تلك الغيلان التي عاثت في القرى فسادا ، و هو ما كان له فقد أذاق بطلتنا الويل في سلسلة مغامرات عذابية أنهاها بإطعامها من الطبق الذي أطعمت منه الآخرين .

لونجة بنت الغول .. رمز الجمال الجزائري
مقيدش غدر بلونجة و قتلها ..      

في اليوم الذي كانت تنتظر الغولة (أم لونجة) أن يكون يوم انتصارها على مقيدش بعد أن أمسكته و خبأته في بئر و خرجت لدعوة أخواتها الغولات على طبق مقيدشي في احتفال رسمي على شرف دهائها ، هنا تدخلت سذاجة لونجة لتقلب الموازين و تخرج مقيدش من سجنه بعد أن وعدها بأن لا يهرب ، و لقد كان صادقا فهو لم يهرب بل عذبها و قتلها و أطعمها لأمها و خالاتها بعد أن ارتدى ثيابها و لعب دورها في مأدبة عشاء كانت لونجة طبقها الرئيسي بدون مقبلات و مقيدش طباخها .

لونجة و الأمير (النهاية السعيدة)

أما لمحبي النهايات السعيدة فلا تحزنوا ، فالجدات تناقلت أيضا نسخة أخرى تقضي بأن أميرا دفعته الروايات التي تتحدث عن سحر لونجة إلى المخاطرة بحياته في سبيل الظفر بها ، و هو ما تأتى له بعد أن خلصها من والدها الغول و تزوجها لتصبح أميرة كما يليق بجمالها .



لونجة بنت الغول .. رمز الجمال الجزائري
انتهت القصة بالحب و الزواج ..

ختاما

في الجزائر لم تعد لونجة بنت الغول حكاية نرويها للأطفال ليلا لاسكات فوضويتهم تارة و فضولهم تارة أخرى أو حتى لإخافتهم و إخماد ثورة نشاطهم الليلي بسيرة المخلوق الذي سوف يلتهمهم إن لم يخلدوا للنوم مبكرا .. بل امتدت لتأخذ طابعا فنيا مميزا حين تم تصوير مسلسل تلفزيوني يروي مغامرات مقيدش و لونجة و أمها الغولة بلغة أمازيغية و ترجمة عربية تحمل طابعا أدبيا راقيا .

تاريخ النشر : 2015-05-16

أحدث منشورات الكاتب : لا توجد مقالات اخرى
انشر قصصك معنا
مزيد قصص
قصص ذات صلة
المرأة والأسد : قصة شعبية جزائرية
نور الهدى الاخضرية - الجزائر
وحش صفارة الإنذار!
nameless wg - المغرب
قصص
من تجارب القراء الواقعية
صديقي الغريب
أحمد خالد - مصر
فوبيا العناق
ملاك - المملكة العربية السعودية
إكتئاب
إنهيار
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (80)
2020-06-26 12:55:43
user
359701
80 -
ميسا تشان
قصة راءعة انها من تراثنا الجزاءري
2020-06-18 05:09:55
user
358129
79 -
القلب الحزين
تبدو قصة جميلة حقاً أحسنت.
2020-06-18 05:08:40
user
358127
78 -
القلب الحزين
تبدو قصة جميلة أحسنت.
2020-01-19 14:49:30
user
333337
77 -
ania
Merci pour l'information
2019-11-09 05:43:36
user
323517
76 -
Ikram
Tank's
2019-10-03 16:37:03
user
318728
75 -
Lina
Merci bouquoup
2018-12-05 13:30:55
user
272340
74 -
TAHER
chouf ya akhi anta madamak darat hadi riwaya kamalna 3ala mola5ase ta3ha wa khli wa chokran merci
2018-09-11 10:44:44
user
253508
73 -
Çhāïmā ėł éłëmä
اعجبتني القصة كثيرا
2018-04-23 12:50:59
user
217051
72 -
لونجة
انا اسمي الحقيقي لونجة ههههههه قتلتني بالضحك ان شاء نتلاقا الامير ونتزوج خخخخ
2018-02-07 08:53:39
user
202343
71 -
ميهرونيسا بربروس
لونجة بنت الغول أو مقيذش أو مكيدش
كلها أسطورة واحدة تتعدد رواياتها
أعرف كلتا الروايتين و أريد أن أضيف ثالثة
و هي أن الغول اغتصب امرأة بشرية جملية و التي أنجبت منه لونجة , لكن لونجة لم تكن تشبه الغول في أي من أوصافها الخارجية أو الروحية فهي كانت فتاة بشرية مائة بالمائة
هنا يمكن أن نقول أن الغول رمز لزمن الإستعمار الفرنسي و الغولة رمز للجزائر و لوجة هي الشعب الذي قام بالثورة
هكذا هي أساطيرنا الجزائرية قد تبدو عادية لكن لها بعد تاريخي عميق خالص المعدن
كأسطورة سماع الندى المنتشرة في ولا يات الوسط الجزائري و التي تحكي عن عائلة مكونة من أم و أب و ابن أرادت الغولة أن تاكلهم كل على حدة ( أنت فطوري و أمك غدائي و أبوك عشائي ) فهذا يرمز للغرب الذي قسم بلدان المغرب الإسلامي لياكلها كل على حدة ثم تتطور القصة ليظهر على الساحة بطلنا سماع الندى الذي يوصي أخاه قبل أن يفترقا بقوله ( احذر من كل شخص عيونه زرقاء فهو شرير و تقرب من كل شخص عيونه خضراء فهو طيب ) و هنا يظهر لنا نكتة الحكاية و هي ان اللونين الأخضر و أزرق هما الفرق بين الوان العلم الفرنسي و العلم الجزائري .

تحياتي على الموضوع الممتع أتمنى أن أقرأ لك المزيد و شكرا
2018-01-28 12:28:34
user
200173
70 -
شيماء
ماشاء الله ابهرتني القصة مشكورة
2018-01-12 12:49:16
user
196778
69 -
ملكة الاحساس
اوكي خذي تعليق في 2018
2017-11-23 15:59:30
user
187365
68 -
)صاحبة المقال)
سعيييدة بتعليقات من 2017 لمقال نشرته سنة 2015
شككككراااا لكم

لمن سال من وين انا بالضبط انا من اربعاء بني موسى يعني مش من قلب البليدة
تحياتي
2017-10-21 17:07:40
user
182028
67 -
ڪﯚݑݛ
أبدعت فأنا أحب قراءة الأساطير
2017-07-05 05:52:40
user
164428
66 -
ريان
رائعة هذة القصة اشكركي يا رعب محروسة جامي سمعتها هذه الحكاية
2017-01-25 01:25:45
user
140425
65 -
شادية مكة المكرمة
بصراحة يا صاحب المقال هنالك شيء يضحكني انه اخوتي يقولون لي انهم قبل النوم

أمي كانت دائما تحكي لهم قصة روميو وجوليت وفي النهاية قبل ان يناموا كانوا يقولون لماما

أمي هل كان روميو وجولييت اخوة
2016-12-21 22:28:47
user
135471
64 -
ɱίɱΘ ɴƲίτ ɖεɱΘɴ
و اخيرا لقيت بليدية بنت حومتي ههه وزيد واش تحكيلهم ف مقيدش تاني ههه
الله يحفضك بنت بلادي
علاش محكيتي لهم علي الغنية تاع مقيدش للغولة كي طلع فوق الشجرة هههه
شكرااااااا كل الاحترام والتقدير وانا في انتظار الجديد منك
ملاحظة انا تاني بليدي من بوعرفة راني حاب نعرف نتي منين في بليدة
2016-12-10 16:25:19
user
133733
63 -
فوضئ الحواس فايري
الاخ محمد رجبي
لا اعلم توثيقا للقصة على شكل رواية انما هي حكاية متوارثة عن الاجداد لا يعرف لها كاتب او كتاب فهي تراث شعبي منقول و ليست رواية كرواية الف ليلة و ليلة
بالتوفيق
2016-10-30 15:58:11
user
127285
62 -
محمد رجبی
اهلا وسهلا بكم الاعزاء .. انا طالب من ايران ادرس في فرع الادب العربي بجامعة طهران. لقد فتشت عن هذه الرواية - لونجة والغول - فی جوجل أو فی الانترنت ولكن مع الاسف مااستطعت أن احملها .اريد أن استفید من هذه الرواية في رسالتي الماجستير .ارجو ان تساعدوني.
ان عندكم موجود هذه الروایة رجاء ارسلوا عن طریق عبر الایمیل :
[email protected]
أشکر جمیعکم و جمیلکم .
2016-10-10 14:07:39
user
123064
61 -
المخيفة الجبارة
شكرا جزيلا للكاتب وهذه أروع أسطورة من تراث بلادي شكرا مجدداااااااااااااااأااااا
2016-09-13 15:42:50
user
117741
60 -
عبورة
قصة رائعة ي حابة نحكيها لخوتي وافهمتهاش امليح ماشي مرتبة
2016-09-04 09:46:53
user
115869
59 -
شيشي الجزائرية
انها قصة رائعة والاكثر من ذلك انها تروي عن فتاة رائعة الجمال وهي ابنة الغولين الاكثر بشاعة شكراااااااااااااااااااااااااااااااااا .
2016-05-30 14:45:34
user
96120
58 -
lina
صور رائعة
2016-05-26 15:48:47
user
95626
57 -
شيماء الشريرة
واش راكي تقولي ياريحانة بنت بلادي مانك او جداتك ماهدرتلكش على اللونجة
2016-05-26 15:48:47
user
95625
56 -
شيماء الشريرة
اتمنى للعنقاء ان تعرف اكثر عن تاريخ بلادنا العروس البيضاء
2016-04-17 12:33:31
user
89775
55 -
ماريا
اعجبتني القصة جدا
2016-01-24 12:54:15
user
72705
54 -
لالا
اعجبتني القصة لكن ليست هي
شكرااا بزاف وراني حبيتكم
2016-01-18 15:29:46
user
72051
53 -
عع
قصة رائعة لكن ليست هكذا
2016-01-03 22:45:23
user
68685
52 -
سارة
قصة جميلة شكرا لكم تحياتى
2016-01-02 12:04:52
user
68396
51 -
black letis
اعجبتني صور ههههههههه
2015-11-02 03:02:57
user
59066
50 -
جزائرية من جبال جيجل
انها القصة التي تفننت الجدات في حكيها شكرا على المجهود الرائع انا شخصيا افضل النهاية التعيسة
2015-08-24 08:39:55
user
49365
49 -
BVB lover 4ever -Algeria
شكرا على المقال الرائع ، امي كانت تحكيها لي و لكن بالنهاية التعيسة ، لكن اسم الشاب لم يكن مقيدش بل كان (حديدوان) .
2015-08-18 08:36:24
user
48582
48 -
بديعة .
جدتي الله يرحمها كانت تقصها علينا و كانت تاخذني بعيدا .شكرا ذكرتونا بايام الطفولة .
2015-08-18 06:52:50
user
48566
47 -
الكوكب المنير
لازم تبدو اسم مقيدش خاطر اسمو كيما ننطقو يجيني مقيدش كيما(تقشيرة ناتنة)
2015-08-02 16:19:15
user
46497
46 -
الأميرة
لن أعترف الا بالنهاية السعيدة ههههههههههههههههههههه
2015-07-28 13:05:03
user
45837
45 -
نحب بلادي الجزائر
حنا ماما كي خحكاتلي عليهاا البطل وسموا حديدوان و غولة يصح لونجة هادي مكنتش علابالي بلي كاينة
2015-07-02 14:38:30
user
40978
44 -
جيهان
رعب المحروسة _ ابنة بلدي العزيزة و المبدعة شكرا على المقالة الرائعة _ فعلا التراث الجزائري يحمل الكثير من القصص الرائعة و لكن اعلامنا العربي الضعيف للاسف و الظروف الصعبة التي يواجهها العالم العربي لم تسمح لقصصنا الرائعة بالانتشار ليس فقد القصص الجزائرية و انما جميع الاساطير العربية _ لم تاخذ قصصنا الجميلة الشعبية التي تستحقها على عكس الغربية التي انتشرت على شكل قصص و رسوم و افلام عالية التكاليف و و و الخ _ لذا علينا محاولة نشرها من خلال موقعناو مدارسنا و شوارعنا و كل شيء حولنا _ اتمنى من قلبي ان تنال القصص العربية ما تستحقه من شهرة و اعجاب
2015-06-04 15:58:56
user
36042
43 -
LELE_DK
انا أظن ان النهايه السعيدة غريبه بعض الشي لأكن النهايه المؤلمه تبدو اكثر واقعيه
2015-05-24 07:46:42
user
34284
42 -
رعب المحروسة
رزكار

النهاية التعيسة هي الاكثر انتشارا في الجزائر و في الحقيقة انا امي لم تحكها لي سوى بهذه النهاية لكن هناك ايضا من يحكيها بالنهاية السعيدة و بتفاصيل اخرى لم اذكرها لاني لم اتلقاها سوى من النت

شكرك لمرورك حبيبتي
2015-05-24 05:33:29
user
34278
41 -
رزگار
عزيزتي رعب المحروسه شكرا لكي على المقال الجميل ...استمتعت حقا به ...ولكن ااسؤال الذي يطرح هل القصه في حقيقتها لها نهايتان ..ام انها اضافه جميله منكي ...ولكي جزيل الشكر ﻻنكي شاركتينا بتراثكم الحميل...
2015-05-21 15:49:47
user
34018
40 -
عاشق الموقع
لونجة هي بنت شريك وفيونا من سلسلة شريك الغول هههههههه
2015-05-21 15:13:25
user
34013
39 -
ريم الجزائرية
املك رواية اخرى باللغة الفرنسيةذات نهاية مختلفة تماما
شكرا يا رعب المحروسة على القصة الغاية في الروعة
2015-05-21 12:43:03
user
33983
38 -
ريان
كما قال رتشرد وترسون احب جدا النهاية السعيده
2015-05-19 23:19:37
user
33753
37 -
عاطف
بدعى ربنا يسامحك لأنك شبهتى الغول بى وفى الحاله دى واجب اننا نعتذر للغول على التشبيه ده لانى متأكد انه حزين بسببك :D

انا مش زعلان انا كنت بهزر فى التعليق السابق بس انت فهمتنى غلط

تقدر تكتب عنى فى المقال القادم :D
2015-05-19 12:02:53
user
33642
36 -
رعب المحروسة
Emily

شكرا لك حبيبتي يا ابنة فلسطين الحبيبة


عاطف

اتمنى انك لم تغضب مني كنت امزح معك لا غير

لكن ما ترجمة انا غول ربنا يسامحك دا الغول يخاف منى اساسا

اخبرني ممن يخاف الغول حتى اكتب عنه في المرة القادمة
2015-05-19 09:22:28
user
33592
35 -
عاطف
حاضر اوعدك لما تدق الساعه 12 واتحول غول كالعاده هتجوز غوله عشان اخلف لونجه وفى الاخر غولتى (زوجتى يعنى) تعزم اخواتها على اكله لونجه بالتوابل والبهارات
انا غول ربنا يسامحك دا الغول يخاف منى اساسا :D
2015-05-19 05:08:30
user
33580
34 -
Emily
يسلمووو ايدكي خيتو رعب المحروسة مقالة رائعة وطرح اروع
2015-05-18 12:52:34
user
33487
33 -
رعب المحروسة
خولة الجزائرية

شكرا حبيبتي اما قصة لونجة بنت السلطان فلا اعرف عنها الا القليل اتمنى ان تكتبي عنها ان كنت تعرفينها


عاطف

هناك الكثير من المغازي اليك واحدا على مزاجك الساخر الذي يروقني مع رجائي لك بعدم التصفيق


















ان كنت غولا تزوج غولة لتنجب لونجة
2015-05-18 12:36:35
user
33477
32 -
عاطف
كنت اقصد العباره باللهجه الجزائريه بس لما قريت الجمله بعدها فهمت .. و لم قلت ترجمه كنت بتريق على نفسى ومش هيفهمها الا الاستاذ اياد بسبب حاجه معينه هو يعرفها :D

هو فى مغزى o_O قول يمكن نستفيد :D
2015-05-18 12:36:35
user
33476
31 -
خولة الجزائرية
قصة رائعة والطرح اروع تسلمي يا رعب للمحروسة واود ان انوه انه توجد اسطورة اخرى اسمها لونجة بنت السلطان وهي قصة راااااااائعة ومخيفة ايضا وحقا كل قصص الترث الجزائري قمة في الروعة اتمنى ان تكتبوا عنها.................تحية طيبة للجميع.......
عرض المزيد ..
move
1
close