تجارب من واقع الحياة

أريد أن أصلح خطئي

بقلم : سارة

أشعر بالندم لأني جرحت الأنسانة التي نصحتني و ساعدتني
أشعر بالندم لأني جرحت الأنسانة التي نصحتني و ساعدتني

 
السلام عليكم و رحمة الله وبركاته .
أنا واحدة من رواد الموقع القدامى وكنت هنا قبل أن يُفتح هذا القسم الخاص بمشاكل و حلولها ، أبدأ بمشكلتي أو قصتي .. أول مرة دخلت لمواقع التواصل لم أكن أعرف شيء و تعرفت على شباب أعجبني و أعجبته و أحببته كثيراً وتعرفنا على الفيس و كنت حينها مراهقة وكان يرسل لي صور له و يخبرني أشياء عنه و كانت هنا بنت أعرفها كنت اخبرها بمشاكلي وهي تنصحني دوماً ، أخبرتها عن الشاب و أكدت لي أن هويته مزيفة و أنه كذب علي وهو ليس من نفس المنطقة التي يقول عنها ، أنا لم أكن أفهم شيء وتشاجرت معها مع أنها أعطتني حسابها على الفيس ولم تكن تعطيه لغيري ، قلت لها الكثير من الأشياء السيئة مع أنه في البداية صدقتها وتشاجرت معها لأنه صارحت الولد ليخبرني بالحقيقة وهو كذب علي مرة أخرى بطريقة مقنعة وقال أنه هو ليس من المنطقة التي ذكرتها البنت لكن كان يزورها و أنه صوره بالأنترنت لأنه هو نشرهم ولهذا السبب تشاجرت معها على الرغم من أنها كانت محقة ،

أنا أخبرتها بما قال و أكدت علي أنه يكذب فقط ، و لأني أردت أن اصدقه فأنا أحببته فقد كذبتها و قلت لها أشياء سيئة ، مع هذا هي لم تحظرني من الفيس وتعاملت معي بشكل عادي ، هنا كان مهربي الوحيد من حياتي هو هذا الموقع و طبعاً حبيبي ولكن مرة هو حذف حسابه واختفى بعد ما تشاجرنا لأني أردت أن أعرف اذا كانت نيته صافية من جهتي و أردت أن اصلح بيني وبين صديقتي ، لكن اكتشفت أنها تركت الموقع فجأة حتى أنها لم تكتب رسالة وداع ولم تودع أحد من هنا ، مع أنها كانت تعمل هنا و أنا لم أستطيع أن أسأل عنها في تلك الفترة إلا قليلاً لأنها كنت مشغولة ، ولكن كنت أدخل الموقع دوماً لكي أرى أسمها هنا ولم أجده ،

أنا قلت الكثير والكثير من الأشياء السيئة و لم اعتذر حتى لذا أتمنى أن تنصحوني ماذا افعل ؟ أكاد أُجن عندما أتذكر كيف ساعدتني و أنا قلت لها أسوأ كلام و أنها تغار مني ، مع أني أعرف أنها لا تفعل ، حتى يمكن أنه الفتى الذي أحببته عندما أخبرته قال لها هو الأخر أشياء سيئة في الفيس و صفحتها بالفيس أيضاً أُغلقت فجأة ، أتمنى أي حد فيكم يخبرني كيف أتواصل مع القدامى ؟ أخاف أن أموت و  أنا لم اعتذر منها أو كلامي أثر فيها بشكل سيء لأنه وبصراحة ما أتذكر حتى ما قلت لها ، و أنا أريد أن أتوب ، و عندما أتذكر ما فعلت أولاً لأني خنت أهلي و تكلمت مع غريب وثانياً أني آذيت الأنسان الذي ساعدني.

تاريخ النشر : 2019-12-25

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

12 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
12
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك