منوعات

العصر الفكتوري : أسوأ عصور بريطانيا

بقلم : آريو – سوريا

مرت بريطانيا عبر تواتر الزمان ، بالكثير من المحطّات التاريخية . لكنّها في النهاية استطاعت فرض نفسها  كقوة عظمى . ليس على اوروبا وحسب ، بل على العالم بأسره .
و لعلك -عزيزي القارئ – قد سبق وشاهدت أفلاماً ومسلسلات بريطانية تناولت العصر الفكتوري فيها و ابرزت من خلالها كمية جمال ذلك العصر . سواءاً من الجانب الفروسي النبيل ، أو من خلال القصص الرومنسية المخملية . ومن المؤكد أنت تمنّيت حينها ان تكون قد عشت في العصر الفكتوري في بريطانيا . لتعيش ذلك الجمال و الروعة .

blank
العصر الفيكتوري : هناك من يرفعه لأعلى عليين و هناك من يخفضه لاسفل سافلين

نشأ العصر الفيكتوري في بريطانيا على أنقاض عصر القرصنة و القراصنة وفوضى العصابات  . وكأي عصر آخر ،  ثراؤك سيجعلك ممن تفترش الحرير . وفقرك سينيمك على الحصير . هكذا يقال ، لكن إن تحققت أمنيتك سيدي الكريم ، و استيقظت صباحاً ، لتجد نفسك في بريطانيا وفي عصرها الفيكتوري تحديداً . سيكون من الصعب جداً ، بل وربما من المستحيل أن تجد تحتك خُلعة حريرية . لأنه وفي العصر الفكتوري ،  كان أكثر من نصف الشعب تحت خط الفقر ولم تكن الأمور سهلة إطلاقا ولم تكن الحياة مريحة أبداً .

إقرأ أيضاً : عصور الظلام ، حكاية أزمنة هناك من يتمنى مسحها

لذا ان كنت مهتماً بالعصر الفيكتوري في بريطانيا . سيأخذك هذا المقال في جولة ساحرة في ذلك الزمان .

فالنبدأ ..

قُسّم المجتمع في بريطانيا في العصر الفكتوري  إلى ثلاث طبقات .
الطبقة العليا والطبقة الوسطى والطبقة الفقيرة . وقد بنى المجتمع نظرة طبقية كبيرة . لدرجة انك لو تحدثت إلى أحد الأثرياء فقد تتعرض للاعتقال! .

بالطبع فقد كان الحال يسير على الطبقة المتوسطة كذلك الا ان الطبقة الفقيرة قد كانت الأكثر معاناة بالمجتمع.

blank
أن تكون فقيراً مصيبة ، أما أن تكون فقيراً وتعيش في العصر الفيكتوري هذه هي الفاجعة .

بداية  ..  كان يموت ستة من كل عشرة أطفال من الطبقة العاملة قبل سن الخامسة . ويعود ذلك بسبب سوء مصادر المياه وسوء التغذية . وبالطبع تلوث الهواء نتيجة اكتظاظ المصانع التي تستخدم الفحم .

ونتيجة الفقر المدقع في تلك الحقبة . كان على  معظم الأطفال ترك التعليم وإيجاد عمل ليعيلوا عوائلهم .فكان الأطفال يعملون من سن الرابعة ! .
ولم يكن هذا العمل سهلاً إطلاقا فقد كان معظم العمل اما بتنظيف المداخن أو المناجم . وكلا العملين تسببا بالاصابة بالسرطان لدى الأطفال في مرحلة الرشد . الأمر الذي جعل متوسط العمر لدى الطبقة العاملة 22-25 سنة.
أيضاً .. كانت الطبقة الفقيرة محكوم عليها بالفقر للأجيال القادمة . وقد كان أملها الوحيد ان يتم تدريس بعض أطفالها مهما كان الثمن . حيث أن المتعلمين لديهم فرص اكبر بالحصول على وظيفة افضل بالمستقبل.
دون ان ننسى ساعات العمل بالنسبة للفقراء بالعصر الفكتوري كان يتراوح ما بين 12-18 ساعة يوميا!

blank
نخرت الأمراض التنفسية صدور الأطفال المجبرين على العمل

الأمر الذي زاد من حوادث العمل ومن الانتحار نتيجة ضغوط الحياة، وحيث أنَّ العمل الوحيد المتوفر ، هو ان تكون عاملاً  في مناجم الفحم او منظفاً للمداخن . وبهذا كانت معظم الطبقة الفقيرة كانت تعاني من سرطان الرئة.

لقد كانت أحياء الفقراء مكتظة بشكل فظيع لدرجة ان نظام الصرف الصحي لم يستطع التحمل . فما كان من حكومة بريطانيا الا ان بدأت برمي المخلفات في نهر التايمز “thames rivier ” . مما اجبر الناس على غلي الماء عدة مرات قبل شربه لقتل الجراثيم والميكروبات الحية فيه . بالطبع فإن هذا لن يجعل من الماء نقياً، الا انه سيجعل منه آمنا للشرب اكثر .

إقرأ أيضاً : جاك الوثّاب ، شخصيّة أثارت الذعر في بريطانيا .

إذا كنت قد انتهيت من العمل لكنك لا تستطيع الذهاب لمنزلك نظراً لبعد المسافة، و تعبت ، فترغب بالجلوس . لكنك لا تستطيع الجلوس بالشارع لأن هذا صفة من صفات التشرد في بريطانيا آنذاك  وستعاقب عليها .

لقد كان هناك محلات خاصة للجلوس حيث تمسى بمحلات “جلوس مقابل 1 قرش” يمكنك الذهاب إليها والجلوس على كرسي مقابل 1 قرش في اليوم، لكنك لا تسطيع النوم عليها مهما كنت متعبا لأن النوم شيء سيكلفك المال !
لدرجة ان هناك مجموعة من الموظفين يقومون بإيقاظ كل من ينام على الكرسي وطرده.
ان كنت ترغب بالنوم فهناك أماكن أخرى حيث يوجد كراسي وحبال مربوطة على شكل مساند تعلق نفسك عليها لتنام مقابل قرشين بالليلة الواحدة.
اما لو كنت ترغب بأن تنام وتسند ظهرك على الأرض فهناك محلات تعرف باسم تابوت الاربع قروش four penny coffin حيث يتم منحك صندوق خشبي ووسادة لتنام عليها، بالطبع لن تمنح اي فراش لكنك ستنام على الخشب بدلا من النوم على الحبل.

blank
هكذا نام الفقراء متعلقين على الحبال بسبب الإرهاق و التعب ، وبمقابل مادي أيضاً .

لقد كان كل شيء مكلفا في ذلك العصر، بإستثناء شيء واحد وهو الكحول حيث انها كانت توزع بالمجان احيانا!
فقد كانت المهرب الوحيد من الواقع بالنسبة للفقراء وقد كان الأثرياء يبيعونه بسعر رخيص حتى يتحمل الفقراء ظروفهم وحياتهم المزرية.

إقرأ أيضاً : ماذا تعرف عن مزاد بيع الزوجات في انجلترا ؟

بعد أن تتخطى عمر العشرين وتتمكن من النجاة من كل الظروف التي مررت فيها . تكون هنا قد تمكنت اخيراً من الحصول على القليل من المال لتعيش، ولتحصل على تعليم بسيط وخبرة تؤهلك للعمل بالمصانع . بالطبع ان عمل المصانع مكسب اكثر من عمل المناجم والمداخن . مما يعني ان حياتك تحسنت بعض الشيء رغم ان ساعات العمل نفسها .
الحسنة الإضافية هي حصولك على يوم عطلة لتحاول أن ترى شيئا لترفه عن نفسك فيه، انما الراديو كان حكرا على اثرى الأثرياء ولم يكن التلفزيون موجودا فكيف ترفه عن نفسك ؟ .

blank
أشخاص ولدوا بتشوّهات خلقية ، عرفوا بالمسوخ .. في عرض المسوخ .

لديك خياران، ان كنت ترغب بانفاق المال قد تستطيع أن تذهب إلى عروض المسوخ حيث تنظر إلى الناس المشوهين والذين يعانون من أمراض خطيرة . كذلك كان يتم إحضار الأفارقة والسود على أنهم عبارة عن نوع من انواع القرود ! .
أما إن لم ترغب بإنفاق المال فتستطيع ان تذهب إلى ساحة المدينة وترى الاعدامات، فكانت الاعدامات كثيرة بالعصر الفكتوري لدرجة انهم يعدمون في بعض الأحيان اكثر من 100 شخص يوميا ! .

إقرأ أيضاً : عرض المسوخ ، السيرك اللآدمي .

لقد كانت الأمور سيئة في ذلك العصر وانتشرت السرقة بشكل فظيع ووضع قانون إعدام على اي من يسرق . كذلك وفي سبيل إنهاء القرصنة فكان يعدم القراصنة، وبالطبع فإن الخيانة العظمى كان يحكم على صاحبها بالإعدام .
وقد كانت الدعارة منتشرة بشكل فظيع خاصة عند النساء اللواتي استغنت عوائلهم عنهن .

ولعل أشهر سفاحي العصر الفكتوري هو جاك السفاح . الذي -وحسب بعض المصادر- قد كان يقتل بنات الليل وبائعات الهوى انتقاما من أمه بائعة الهوى التي أنجبته ورمته في الشارع .

blank
النوم في التوابيت ، اسرّة تدفع ثمن نومك بها


اما الخيانة العظمى عزيزي القارئ فإن قمت بانتقاد الملكة العظيمة فيكتوريا فهذه عبارة عن خيانة عظمى وستعاقب عليها بالإعدام .

كانت الإعدامات تنفذ في ساحة عامة غالباً من باب تخويف الناس . وبالطبع حتى تكون عبارة عن طريقة يخفف الناس من ضغوط حياتهم اليومية.

إقرأ أيضاً : جاك السفاح ، من هو وما اللغز الذي يلفّه ؟

هناك طريقتين لدى العائلات الفقيرة حتى تخرج من فقرها.
الأولى هي التعليم حيث أن بعض العائلات كانت تتعب وتعمل بجهد حتى تتمكن من تعليم طفل او طفلين . في سبيل ان يعثروا على عمل افضل بالمستقبل ويتمكن من إدخال العائلة في الطبقة الوسطى .

الطريقة الثانية هي الجيش حيث يتطوع الشباب بالجيش في سبيل ان يترقوا وان يصلوا لمستوى عالي فيه حيث الرواتب المغرية .

blank
الملكة فيكتوريا ،انتهى العصر الفيكتوري بنهايتها .

انتهى العصر الفكتوري بوفاة الملكة فيكتوريا بالعام 1901 ليكون قد استمر هذا العصر ل64 عام من المعاناة، ولعل تلك المعاناة هي ما جعلت بريطانيا ما عليه اليوم.
قد يكون العصر الفكتوري مليئاً بالفقر والمعاناة والقصص الحزينة لكنه قد بدأ النهضة الصناعية والعلمية ببريطانيا مما جعلها في مقدمة الدول الصناعية بالعالم وبنى أساسها الاقتصادي، وبالطبع قد قضى هذا العصر على القراصنة تماماً في أوروبا.

يمكننا أن نقول عنه أنه أسوأ العصور البريطانية، لكنه بالوقت نفسه قد كان واحد من أفضل العصور التي بنيت فيها بنيتها التحتية ، انما كانت على حساب اجساد اطفال تسحق و رجال تموت من التعب و نساء تتاجر بنفسها هرباً من موت الفقر  .

ملاحظة :جميع حقوق المقال محفوظة لموقع كابوس ، لا يحق لأي شخص كان النقل الحرفي او المرئي للمقال المنشور دون اذن مكتوب من ادارة الموقع ، وتترتب المسائلة القانونية المنصوص عليها على كل مخالف للتنبيه المذكور .

المصدر
bbcWikipediasites.udel.

آريو

سوريا

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر
32 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
32
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x