سينما ومرئياتكشكول

لذة الرعب 2 : فيلم Insidious

تزخر السينما الأمريكية والعالمية بأفلام الرعب التي تتناول تيمة البيوت المسكونة و الخوارق .. حتى أصبحت هذه الحبكات مستهلكة ومبتذلة في أحيان كثيرة . و في أوج زمان إنحدار مستوى أفلام الرعب و تحولها إلى أفلام تجارية بحتة دون أي قيمة فنية تذكر ، ظهر المخرج “جيمس وان” و صدم العالم بفيلم Insidious صائفة سنة 2010 .

ليحقق الفيلم شعبية كاسحة لحظة نزوله وأرباحا كبيرة .. و حصل على أراء نقدية إيجابية في الأغلب و تقييمات جيدة نوعا ما .. وليوازن صناع الفيلم بين النجاح الفني و التجاري .

قصة الفيلم

فيلم INSIDIOUS هو فيلم رعب نفسي صدر سنة 2010 . من إخراج جيمس وان و كتابة ليه وانيل و من بطولة باتريك ويلسون و روز بيرن .. و مدة عرضه حوالي ساعة و 40 دقيقة .

إقرأ أيضا : الفاتح .. الفيلم المشؤوم!

تبدأ الأحداث بإنتقال جوش و زوجته ريناي و أبنائهما الثلاثة إلى منزل جديد .. بعد الإشارة إلى مشاكل غامضة في مسكن سابق . تنشغل الأم بالموسيقى والإهتمام بالأولاد والأب بعمله كمدرس ، ولكن سرعان ما تبدأ المشاكل في الكشف عن نفسها مرة أخرى .. بسماع الأم لأصوات غريبة .. و أشياء تتحرك من مكانها ، وصراخ الرضيعة دون داع ، لكنها تحاول تجاوز الأمر . حتى تأتي الصدمة الكبيرة عندما يتسلل ابنهم الأكبر دالتون إلى العلية .. ويسقط من سلم وينتهي في حالة تشبه الغيبوبة التي لا يبدو أن الأطباء يفسرونها . تبدأ الأمور في اتخاذ منعطف متزايد باستمرار نحو الأسوأ والأكثر رعبًا بلا حدود .

في النهاية ، أصبح كل شيء مخيفًا بدرجة كافية بحيث تنتقل العائلة مرة أخرى إلى منزل آخر ، لكن كل شيء يبدأ من جديد .

تتدخل والدة جوش (لورين) من اجل مساندة الأسرة الصغيرة ، و تقف إلى جانب ريناي ، بينما يظل جوش نفسه على الحياد . تجلب لورين صديقة قديمة لها مختصة في الخوارق على أمل تقديم تفسيرات و مساعدة لما يحيط بهم من غموض .

و منذ لحظة وصول صائدة الأشباح يتغير كل شيء في حياة الأسرة مع إكتشافهم لشيء غامض جدا يخص ماضي الأب و له علاقة بما حدث للإبن . ووسط جو يتصاعد فيه الرعب و التوتر ، ينطلق جوش في رحلة محفوفة بالمخاطر و القشعريرة لإنقاذ إبنه دالتون .. و حين نظن أن كل شيء قد إنتهى يصدمنا مؤلف الفيلم بنهاية جنونية .

إقرأ أيضا : فيلم The Curious Case of Benjamin Button .. القصة الحقيقية

الرأي و التحليل الشخصي

يمكن القول بسهولة أن المخرج جيمس وان و المؤلف ليه وانييل إعتبرا خلال الفترة من 2004 إلى 2010 أهم صانعي لأفلام الرعب .. نظرا لما قدماه من أفلام جيدة . و هوما ساعدهما على صنع هذا الفيلم المتميز من كل الجوانب تقريبا .. و قد كان أهم عامل هنا هو القصة الجيدة و الخيال الجامح للمؤلف .. مع حسن إستغلال قفزات الرعب و إلتواءات الحبكة . ومن ناحية التمثيل فقد قدم الأبطال أداء جميلا ، لكن يتوجب الإشارة إلى أن مساعدا صائدة الأشباح قدما أداء كوميديا لا يليق بفيلم رعب .

في رأيي الشخصي يظل هذا الفيلم أحد أهم أفلام الرعب في القرن الواحد و العشرين .

ختاما ..

أنتج بميزانية قليلة حوالي 1٫5 مليون دولار و حقق أرباحا هائلة فاقت 100 مليون ، وترشح لـ 23 جائزة و فاز بثمانية منها .

السبب الرئيسي لنجاح فيلم Insidious يكمن في مخرجه جيمس وان العبقري وعاشق أفلام الرعب . والذي كان طوال العقدين الماضيين أحد أهم صناع أفلام الرعب في العالم بالتشارك مع صديقه ليه وانيل .

حاول صناع الفيلم استغلال نجاح الجزء الأول و إستثماره في صناعة أجزاء أخرى .. لكنها جاءت ضعيفة جدا و لم تحقق ربع ما حققه الفيلم الأصلي .

مصطفى 2018

- الجزائر - للتواصل مع الكاتب : [email protected]

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

4 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
4
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك